رئيس التحرير: عادل صبري 11:00 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الدعوة لتسهيل وصول الشباب لمراكز صنع القرار في الحكومات العربية

الدعوة لتسهيل وصول الشباب لمراكز صنع القرار في الحكومات العربية

العاب أخرى

جانب من الحضور

أبرز توصيات منتدى الشباب العربي للتنمية..

الدعوة لتسهيل وصول الشباب لمراكز صنع القرار في الحكومات العربية

عمر البانوبي 26 فبراير 2017 12:59

أصدر منتدى الشباب العربي للتنمية المتكاملة توصياته في ختام فعالياته التي استضافتها مدينة الأقصر واستمرت فعالياته لمدة أربعة أيام بحضور الدكتور محمد بدر محافظ الأقصر، والسفيرة ندى العجيزي، مدير إدارة التنمية المستدامة في جامعة الدول العربية، والسفيرة علياء الغنام، مدير إدارة المنظمات في جامعة الدول العربية، واللواء محمود خليفة مستشار الأمن العام لجامعة الدول العربية للشؤون العسكرية، والدكتورة مشيرة أبو غالي، رئيس ومؤسسة المجلس العربي للتنمية المتكاملة ورؤوساء وأعضاء الوفود للدول العربية.

وتوصل المشاركون في المنتدى من خلال ستة ورش عمل تنوعت عناوينها ومضامينها وأهدافها وتتعلق بالأوضاع الراهنة بالمنطقة ودور الشباب في رسم مستقبل مشرق لأوطانهم إلى عدة توصيات كان أبرزها دعم الشباب وتقليدهم المواقع القيادية بالعالم العربى، وكذلك تجريم الاستيطان بالأراضى الفلسطينية، وإنشاء صندوق وبنك أفكار لدعم الشباب العربى.

وجاءت التوصيات متمثلة في مطالبة مجلس الأمن بتطبيق القرار رقم 2334 بشأن تجريم الاستيطان فى الأراضى الفلسطينية، والطلب من الأمين العام لجامعة الدول العربية بإحياء وتفعيل قرار قمة شرم الشيخ 2015 المتعلق بإنشاء قوة عربية مشتركة لمكافحة الإرهاب وصيانة الأمن القومى العربى، وتفعيل اللجنة العربية للتنمية المستدامة، وتوسيع قاعدة المشاركة بها لتشمل جميع شركاء التنمية، ودعوة الحكومات العربية إلى تطوير المنظومة الصحية لتشمل الفئات الضعيفة والمهمشة خاصة الشباب كونهم يمثلون ثلث عدد سكان الوطن العربى).

كما شملت التوصيات الخاصة بمنتدى الشباب العربى بالأقصر، تطوير المنظومة التعليمية من خلال تطوير المناهج وأساليب التعليم الحديث، وتأهيل الكوادر التعليمية وتجهيز المدارس بالمعامل الحديثة والاهتمام بالنشء واللغة العربية وتجهيز المدارس بالأجهزة والكوادر التعليمية لذوى الاحتياجات الخاصة وإدماجهم فى منظومة التعليم، وزيادة الاهتمام بالتعليم والتدريب المهنى والحرفى فى دعم اقتصادات الدول العربية، وضرورة توجيه سياساتها نحو تشجيع التحاق الطلاب بها، وتفعيل نتائج الدراسة التى تعدها جامعة الدول العربية بالتعاون مع الأمم المتحدة حول الفقر متعدد الأبعاد، وزيادة استخدام الموارد لتحقيق التنمية المستدامة، ومشاركة الشباب من خلال المجلس العربى للتنمية المتكاملة فى اجتماعات مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب.

 



وتم التوصية بالطلب من المجلس العربى للتنمية المتكاملة لدعوة منظمات المجتمع المدنى المختلفة للتنسيق والتعاون فى جائزة المجلس السنوية "الشباب العربى المتميز" على أن تكون تحت رعاية جامعة الدول العربية، ودعوة منظمة العمل العربية لحصر احتياجات سوق العمل من الوظائف المتاحة للشباب وتخصيص برامج تدريبية تتناسب مع هذه الاحتياجات بالتنسيق مع المجلس، وكذلك تأسيس الصندوق العربى لدعم الشباب للعمل فى مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية وإنشاء "بنك أفكار" داخله لعمل مبادرات قوية للشباب. وفى نهاية التوصيات طالب المنتدى والمشاركون فيه بضرورة تعميم برامج المنح التعليمية بمناطق النزاعات والحروب والسعى إلى توفير فرص تعليمية لهم، وذلك بالتعاون بين جامعة الدول العربية ومجلس الشباب العرب للتنمية المتكاملة، والجامعات الأهلية والخاصة، وتكون ضمن اختصاصات الصندوق العربى لدعم الشباب على غرار المنحة المقدمة للمجلس من جامعة الأمير محمد بن فهد بالمملكة العربية السعودية، وتدشين برامج لتنمية القدرات للشباب فى كل المجالات، تمهيداً لإشراك الشباب فى رسم السياسات وتسهيل وصولهم إلى مراكز صنع القرار فى الحكومات العربية، ودعوة وزراء الشباب والرياضة العرب إلى إنشاء وحدة للمجتمع المدنى المعنية بالشباب بجميع الوزارات بالدول العربية، ودعوة جامعة الدول العربية لمخاطبة المجالس الوزارية المعنية بتعميم الخدمة الوطنية والقيام بتنفيذها ودعم برامج التبادل الثقافي والزيارات المتبادلة بين الشباب في الدول العربية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان