رئيس التحرير: عادل صبري 05:17 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

لغزة نبكي وندعو.. تويتات

لغزة نبكي وندعو.. تويتات

مشاركات القراء

سعد الشطانوفي

لغزة نبكي وندعو.. تويتات

سعد الشطانوفي 27 يوليو 2014 18:57

لغزة نبكي وندعو الله، ليس لغزة وحدها، ففي مصر أوضاع يندي لها الجبين..

وفي يوم التدوين من أجل قطاع غزة المحاصر والمعتدى عليه من قبل قوات الاحتلال الصهيوني، أراجع ما كتبته على موقعي "فيس بوك وتويتر" خلال الأيام القليلة الفائتة وأعيد نشر بعضه، وأبدأ ببيتين ترجلت كتابتهما:

أرض المعاد لنا معاد ينتظر المعادا.. إن شاء الإله نأتيه يقظى وسهادا..

صبرا يا نصر في انتظار صبر.. يجلي الظلام جلاء صُبح سوادا

 

 

وقلت مستحقرًا كل شيء بجانب القطاع ومقاومته:

أيااااا غزة.. وكفى
إذا كانت غزة فلتصمتوا ولتبكوا حالكم.. فالعزة لها وهناك... وفقط

 

مسألة مبدأ

إسرائيل محتل ومغتصبة لأرض فلسطين.. لا أرض مقابل سلام.. والبادي أظلم.. والله ناصرهم.. الله ناصرهم.. الله ناصرهم

 

وأُحذر ساخرًا:

 إلى كل متضامن مع غزة.. احذر فقد تكون يومًا متهمًا بتهمة التجسس والتخابر مع غزة ضد مصر.. تمامًا مثل الرئيس محمد مرسي، حسبنا الله

 

تعجب واستنكار

تربينا في المساجد على الدعاء في صلاتي الفجر والتراويح لنصرة وعزة المسلمين بغزة والشيشان وفلسطين. الآن يعتقل من يجهر بهذا الدعاء، حسبنا الله

 

دعوة:

اللهم لا تجعل غزة تحتاج أبدًا إلى السيسي وجنوده.. اللهم اغنهم عن كل منافق وخاين وانصرهم نصر عزيز مقتدر
يارب نصرك.. يا رب غزة، يارب سوريا، يا رب قدسك، العراق وليبيا، وكل بلادنا، ومصر، يارب مصر، يارب نصرك

 

وأختم بالتشبيه بين ما يحدث الآن في غزة وما حدث منذ ما يقرب من عام بحادث المنصة وشارع الطيران الشهير عقب التفويض مباشرة:

غزة الآن.. حادث المنصة منذ ما يقرب من عام مشهدان متشابهان.. اللهم بحق فجرك وغسق ليلك نسألك نصرك يااااااااااارب.. يااااااااااااارب

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان