رئيس التحرير: عادل صبري 04:15 مساءً | الأحد 20 مايو 2018 م | 05 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

إصابات بالقدس خلال تشييع فلسطيني استشهد برصاص الاحتلال

إصابات بالقدس خلال تشييع فلسطيني استشهد برصاص الاحتلال

الأناضول 08 سبتمبر 2014 17:25

أصيب عشرات الفلسطينيين بجروح مختلفة، مساء اليوم الاثنين، في مواجهات مع قوات الجيش الإسرائيلي، بالقدس، خلال تشييع جثمان الفتى الفلسطيني "محمد سنقراط" الذي استشهد برصاص إسرائيلي.

وقال الشيخ ناجح بكيرات، مدير المسجد الأقصي، لوكالة الأناضول، إن قوات كبيرة من الجيش الإسرائيلي هاجمت جنازة الفتى "محمد سنقرط" في مدينة القدس مما أدى إلى إصابة العشرات بجروح مختلفة.

وأضاف "صلينا على الشهيد في المسجد الأقصى، ولدى وصول الجنازة بالقرب من من باب حطة وصولا إلى باب الزاهرة، قامت قوات إسرائيلية بمهاجمة الجنازة مما أدى إلى إصابة العشرات بجرح طفيفة بالغاز والرصاص المطاطي، نقلوا إلى المستشفى.

وأوضح أن الجيش الإسرائيلي قام بمحاصرة المنطقة، وفرض إغلاقا على مداخل منطقة سلوان ومناطق مختلفة في القدس.

فيما قال شهود عيان إن مئات الفلسطينيين يشتبكون حاليا مع القوات الإسرائيلية في شارع صلاح الدين (وسط المدينة) وفي محيط البلدة القديمة، مضيفين أن المدينة تحولت إلى إلى "ثكنة عسكرية كبيرة".

وكانت عائلة الفتى المقدسي محمد عبد المجيد سنقرط أعلنت، مساء أمس الأحد، عن "استشهاد" نجلها متأثرا بإصابته برصاصة إسرائيلية، الأسبوع الماضي، في حي واد الجوز بمدينة القدس.

ومن جهة أخرى، اعتقل الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم، 13 فلسطينيا في الضفة الغربية، بحسب شهود عيان.

وأوضح الشهود لمراسل الأناضول أن الجيش اعتقل 12 مواطنا على حاجز زعترة، الواقع جنوبي نابلس بالضفة الغربية، بعد التدقيق في هويات العديد من المركبات الفلسطينية، بحجة أنهم مطلوبين لجهات أمنية بإسرائيل.

وفي بلدة سلواد شرق رام الله اعتقل الجيش مواطنا بعد أن قام باحتجاز ثلاثة أطفال دون سن العاشرة بحجة رشقهم مركبات إسرائيلية بالحجارة حسب الشهود.

وقال الشهود إن الجيش الإسرائيلي احتجز ثلاثة أطفال نحو ساعة وبعد تدخل أهالي البلدة تم اعتقال احد أقربائهم، دون معرفة السبب.

وتعتقل إسرائيل نحو 7 آلاف أسير فلسطيني في سجونها، بحسب وزارة الأسرى الفلسطينية.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان