رئيس التحرير: عادل صبري 05:55 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حلم الجيش الفلسطيني يبدأ من غزة

حلم الجيش الفلسطيني يبدأ من غزة

فلسطين تقاوم

المقاومة الفلسطينية

حلم الجيش الفلسطيني يبدأ من غزة

وائل مجدي 31 أغسطس 2014 19:00

إنجازات عسكرية ضخمة، أسلحة يدوية متطورة، تنظيم وتخطيط إستراتيجي، قدرات فائقة اثبتتها فصائل المقاومة الفلسطينية في حرب العصف المأكول ضد قوات الإحتلال، تلك الحرب التي تكبدت خلالها تل أبيب أكبر خسائرها البشرية والإستراتيجية، جراء قصف المقاومة الفلسطينية لها.


في ظل بحث الرئيس الفلسطيني عن خطط تمكنه من إقامة دولة فلسطينية مستقلة، وتأكيد حركة المقاومة الإسلامية حماس عن قوة المقاومة التي أصبحت النواة الحقيقية لجيش دفاع فلسطيني، يظل التساؤل مطروح.. هل تتحول المقاومة الفلسطينية إلى جيش نظامي فلسطيني؟

أكد المراقبون أن التطور الطبيعي والمنطقي للحراك الشعبي، تحوله إلى جيش نظامي بعد إحداث التوازن الإستراتيجي بين الطرفيين المتنازعين.


نواة جيش وطني

خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، قال في كلمته بالمؤتمر الصحفي الذي عقده في الدوحة، الخميس الماضي،إن المصالحة الوطنية الفلسطينية "ترسخت" في ظل المعركة مع إسرائيل رغم أن أحد أهداف القيادة العسكرية والسياسية الإسرائيلية ضرب الوحدة الوطنية، داعيا إلى تعزيز الشراكة الفلسطينية.

وأوضح أن المقاومة مقدسة وسلاحها مقدس وهي أيقونة الشعب ودرعه الحامي وطريقه للتحرير وعلى الجميع فلسطينيا أن يخرجها من ميدان التجاذب والخلاف، قائلا: هي سندنا جميعا ولصالحنا جميعا هي تحمينا وندافع عنها ولا سياسة بدون مقاومة.


وأكد على أن "المعركة الأخيرة مع إسرائيل أعادت الاعتبار لخيار المقاومة ورسخت الثقة به والرهان عليه بعد أن كان هناك تشكيك به في الماضي". وقال إن "المعركة فتحت أفاقا جديدة نحو تحرير فلسطين، وكتائب المقاومة في غزة باتت نواة جيش الدفاع والتحرير الفلسطيني.


وأضاف مشعل: بعد معركة العصف المأكول معاركنا القادمة ينبغي أن تكون بكل الطاقة الفلسطينية والعربية"، معتبرا أن معركة "العصف المأكول أعادت قضية فلسطين للعمق العربي والإسلامي".

وشدد على أنه لا يمكن حصار المقاومة الفلسطينية أو محاولة سحب البساط من تحتها؛ لأنها "توجد في عقل وقلب كل فلسطيني.


قوة عسكرية

ويوجد بفلسطين جيش وطني أو ما يسمى بالأمن الوطني وهي قوة عسكرية نظامية قوامها 10,000 جندي يمارسون نشاطات مختلفة من حفظ أمن فلسطين وحفظ النظام وصد أي عدوان عن فلسطين والشعب الفلسطيني وهو تابع لمنظمة التحرير الفلسطينية.

كما يوجد بفلسطين أجهزة أمنية لحفظ الأمن الداخلي، وبحسب اتفاقية أوسلو الموقعة بين فلسطين وإسرائيل في سبتمبر1993 على إنشاء شرطة قوية تضمن النظام والأمن في فلسطين.


المقاومة الفلسطينية

وتلعب المقاومة الفلسطينية دورا بارزا في صد العدوان الإسرائيلي، وحققت إنجازا كبيرا في حرب العصف المأكول، وهناك العديد من فصائل المقاومة والتي تتمركز في غزة على رأسها كتائب القسام وسرايا القدس وألوية صلاح الدين وكتائب الشهداء.


وتعد كتائب الشهيد عز الدين القسام، هي الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، ورغم حداثة نشأتها يجمع المراقبون الغربيون على أن كتائب القسام أقرب إلى الجيش المنظم منها إلى الميليشيا المسلحة بما تمتلكه من قدرة قتالية عالية وخبرات علمية في مجال تطوير الأسلحة وتصنيعها. 


ولا يوجد رقم محدد لعدد عناصر كتائب عز الدين القسام لكن بعض المصادر تقدر عددهم ببضعة آلاف يتركز أغلبهم في قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة (حماس).


ويقوم مهندسو كتائب القسام بتصنيع صواريخ محلية أبرزها القسام 1 الذي يعتبر أول صاروخ محلي الصنع للكتائب والقسام 2 والقسام 3 الذي يتجاوز مداه 15 كيلومترًا.


وطور مهندسو القسام عددًا من الصواريخ متوسطة المدى منها صاروخ إم 75 ومداه يصل لـ 75 كيلو مترًا وقد ضرب تل أبيب والقدس وأطلق أول مرة في معركة حجارة سجيل عام 2012، وهناك أيضا صاروخ آر 160 وصاروخ جي 80 .


إنجازات عسكرية


أعطت المقاومة الفلسطينية، في حرب العصف المأكول مثالا حقيقيا عن البطولة والصمود، وأكدت تلك الفصائل من خلال خططها العسكرية، وتصديها للهجمات الصهيونية، أنها ليست مجرد فصائل مقاومة ضعيفة، بل أنها تشبه في اصطفافها وتوحدها جيش نظامي يمكنه أن يتولى حماية دولة بأكمها.


فصائل المقاومة وعلى رأسها كتائب القسام، استطاعت، صنع سلاحها بيدها وطورت صواريخها بشكل كبد العدو الصهيوني خسائر فادحة في الحرب الأخيرة، وأشاع الفزع في الداخل الإسرائيلي، بالإضافة الي أن أنفاق غزة الهجومية التي تم استخدامها كأبرز سلاح ظهر في هذه الحرب.


أثبتت المقاومة الفلسطينية قدرتها العسكرية والخططية الجيدة فاستطاعت التحرك الخفي أسفل الجنود الإسرائيليين ومفاجأتهم وتدمير دباباتهم ومصفحاتهم وتنفيذ عمليات عسكرية داخل الأراضي الإسرائيلية مثل ناحل عوز.


تمكنت المقاومة من إغلاق الغلاف الجوي الإسرائيلي أمام الطيران العالمي، وبفضل المقاومة لأول مرة تخسر إسرائيل هذا العدد من القتلى والمصابين من الجنود وكبار الضباط ومن وحدات قتالية .

لأول مرة تصل صواريخ عربية مصدرها المقاومة الفلسطينية إلى مدن إسرائيلية لم تصلها أي صواريخ أو يتم ضرب العمق الإسرائيلي بهذا الشكل منذ إعلان نشأة إسرائيل.


دولة فلسطينية


وجاءت التصريحات الصحفية للقيادة الفلسطينية، لتؤكد التحرك نحو إيجاد دولة فلسطينية يعترف بها الجميع، حيث أكدت مصادر فلسطينية مطلعة أن الرئيس محمود عباس ،وضع خطة تحرك من 3 مراحل في الفترة القادمة من أجل الوصول إلى دولة فلسطينية مستقلة.


وقالت المصادر، في تصريحات صحفية، إن خطة الرئيس عباس تقوم على إعطاء الأميركيين فترة زمنية قد تمتد إلى أربعة اشهر من أجل ترسيم حدود الدولة الفلسطينية وجلب الاعتراف الإسرائيلي بها،


وأكدت المصادر أن الرئيس عباس اتفق على هذه الخطة مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل خلال اجتماعهما الأخير في الدوحة.


ومن المقرر ان يرسل الرئيس عباس وفدا فلسطينيا يضم كبير المفاوضين صائب عريقات ومدير المخابرات ماجد فرج إلى واشنطن للقاء وزير الخارجية الأميركي جون كيري لطرح الخطة عليه والاستماع إلى الموقف الأميركي منها.


وأكد المراقبون أنه في ظل الحديث عن دولة فلسطينية مستقلة، تأتي الخطوة الثانية وهي الحدث عن جيش نظامي يدافع عن تلك الدولة.


تطور منطقي


وبدوره قال عبد القادر ياسين المحلل السياسي الفلسطيني، إن التجربة أثبتت أن الحراك الشعبي، والمقاومة المسلحة يمكن أن تتحول إلى جيش نظامي في فترة معينة من تطور المواجهات، مؤكدا أن التجربة الصينية والفيتنامية خير دليل.


وأكد المحلل السياسي لـ مصر العربية، أن المقاومة الفلسطينية أثبتت قدرات عسكرية فائقة، وأسلحة متطورة تؤكد تنظيم المقاومة لصفوفها بشكل جيد لتصبح أقرب إلى الجيش النظامي، مؤكدا أن الإنجازات العسكرية وما كبدته المقاومة من خسائر للعدو الصهيوني خير دليل علة إمكانية تحول تلك الفصائل لجيش قوي قادر على حماية الأراضي الفلسطينية


وتابع: الحرب الشعبية تبدأ عادة بالدفاع ثم تقوى تلك العصابات ويحدث التوازن بين الطرفين، ليختل التوازن لصالح تلك الفصائل التي يغلب عليها بعد ذلك الطابع التنظيمي، مؤكدا أن التطور الطبيعي والمنطقي لفصائل المقاومة تحولها إلى جيش نظامي.


أقرأ أيضا :

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان