رئيس التحرير: عادل صبري 04:55 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو.. في حفل انتصار غزة.. رايات الفصائل تتعانق

بالفيديو.. في حفل انتصار غزة.. رايات الفصائل تتعانق

فلسطين تقاوم

رايات المقاومة في احتفالات غزة

بالفيديو.. في حفل انتصار غزة.. رايات الفصائل تتعانق

فلسطين - مها صالح 27 أغسطس 2014 17:57

تعانقت رايات الفصائل الفلسطينية في عرس انتصار المقاومة الفلسطينية على المحتل الإسرائيلي، بعد أن أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس دخول التهدئة بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال حيز التنفيذ الساعة السابعة من مساء أمس.

وذلك بعد أن تم التوصل إلى هذه التهدئة بجهود مصرية حثيثة من أجل وقف العدوان الإسرائيلي الذي تواصل على مدى 51 يوما على القطاع، مستهدفا الأطفال والنساء والمنازل والمساجد والمؤسسات الفلسطينية مخلفا أكثر من 2150 شهيدا، ونحو 11 ألف جريح، لكن المقاومة الفلسطينية على أرض غزة استطاعت أن تركع هذا المحتل لمطالب الشعب الفلسطيني العادلة.


 

"مصر العربية "رصدت احتفالات الغزيين التي ما زالت مستمرة بانتصار المقاومة، حيث انطلقت مسيرات حاشدة جابت شوارع القطاع ابتهاجا بانتصار غزة، وتعالت الزغاريد المجروحة من أمهات الشهداء والجرحى وأصحاب البيوت المدمرة، فيما تعالت التكبيرات من رجال غزة الذين أكدوا لنا أنهم على درب المقاومة الفلسطينية سائرون، وسيبقون صامدين رغم أنف الاحتلال، وقال أحد الشبان: "لقد انتصرت المقاومة الفلسطينية رغم أنف الحاقدين ورغم أنف نتنياهو".

وتابع: "نقول لك يا نتنياهو نحن انتصرنا على آلتك الحربية التي عاثت فسادا في غزة ووقفنا ودعمنا المقاومة التي استطاعت أن تخضعك للمطالب الفلسطينية".

فيما قال آخر: "لقد سطرت المقاومة الفلسطينية أسطورة في الصمود، ونحن اليوم نقدم لهم التحية على ثباتهم في الميدان ووضع غزة على قائمة المنتصرين".

وأضاف لقد صمدنا في وجه الاحتلال طيلة خمسين يوما من القصف الغاشم على مدى الساعة وودعنا آلاف الشهداء، بينهم أهلنا وجيراننا قضوا بنيران القصف الغاشم، ولكن لكل نصر تضحيات وشعبنا قدم التضحيات الكافية من أجل هذا الانتصار ".

في حين قال الشاب محمد حمد: "قريباً سنجني ثمار النصر من خلال رفع الحصار عن غزة وفتح المعابر، لكن أملنا بعد هذا العدوان أن تتجه للقاهرة لفتح معبر رفح البري من أجل تمكين الناس والطلاب من السفر بحرية لأن هذا المعبر هو فلسطيني مصري خالص".

في السياق قال أحد الشبان وهو يرفع العلم الفلسطيني على كتفه: "سنعيد بناء غزة من جديد على الرغم من كل هذا الدمار، وستعود الحياة لغزة الأبية ولمقاومته الباسلة، وسنكون أكثر إصرارا على التحدي والثبات".

وأشار إلى أن الاحتلال لا يعرف إلا لغة القوة فى انتزاع الحقوق، ونحن بالمقاومة سننتزع كل حقوقنا وسيكون نتنياهو ومجرمو الحرب في دولة الاحتلال إلى مزبلة التاريخ".

 

شاهد الفيديو:

اقرأ أيضا:

بالفيديو.. محلل فلسطيني: حرب غزة في لحظاتها الأخيرة

القسام: نستأنف المعركة صباح الجمعة إذا لم تستجب لشروطنا

وفد إسرائيلي يصل القاهرة للتفاوض على الهدنة

بالفيديو..غزة تستعد للهجوم البري بغرفة عمليات للمقاومة

العراق في قبضة الميليشيات

المعارضة السورية ترحب بميثاق الشرف الثوري

بالأرقام.. خفايا الأزمة في إفريقيا الوسطى


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان