رئيس التحرير: عادل صبري 07:18 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مجلس الأمن: المباحثات جارية بشأن مشروع قرار غزة

مجلس الأمن: المباحثات جارية بشأن مشروع قرار غزة

فلسطين تقاوم

رئيس مجلس الأمن الدولي السفير مارك ليال غرانت

مجلس الأمن: المباحثات جارية بشأن مشروع قرار غزة

وكالات 23 أغسطس 2014 09:02

قال رئيس مجلس الأمن الدولي السفير مارك ليال غرانت، إن المباحثات لا تزال جارية بين الدول الثلاث ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وبين بقية أعضاء مجلس الأمن الدولي بشأن عناصر مشروع قرار حول الأزمة في غزة.


لكن رئيس مجلس الأمن، الذي كان يتحدث للصحفيين مساء الجمعة بمقر الأمم المتحدة بنيويورك، أحجم عن تحديد موعد للتصويت على مشروع القرار.

وأردف قائلا: "ما تزال الدول الثلاث تناقش مع بقية ممثلي الدول الأعضاء في المجلس العناصر الصحفية التي قمنا بتوزيعها حول غزة، ونأمل أن يتوصل ممثلو الدول الأعضاء لاتفاق بشأنها في أسرع وقت ممكن، لكننا لم نحدد بعد موعدا للتصويت، خاصة أن هناك مشروع قرار آخر مطروح على طاولة المجلس".

ومشروع القرار الآخر الذي أشار إليه رئيس المجلس هو مشروع القرار الأردني المطروح على طاولة مجلس الأمن منذ ثلاثة أسابيع تقريبا.

ومضى رئيس مجلس الأمن قائلا: "يجب أن يتضمن أي مشروع قرار حول غزة ضمان عدم عودة الوضع السابق، وضمان أن يؤكد أن مثل هذه الأزمة لن تحدث مرة ثانية في غضون شهور أو سنوات قادمة، كما يجب أن يتضمن مشروع أي قرار تقديم ضمانات أمنية لإسرائيل، أيضا ضمانات لسكان غزة بأنهم سيعيشون في أمان وفي ظل ظروف اقتصادية حسنة".

وقدمت ألمانيا وبريطانيا وفرنسا مشروع قرار جديد لمجلس الأمن الدولي يدعو إلى وقف فوري ودائم لإطلاق النار بين الجانبين الإسرائيلي والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورفع الحصار عن القطاع، بحسب مصادر دبلوماسية في الأمم المتحدة.

وبلغ عدد ضحايا الحرب الإسرائيلية التي بدأت في السابع من شهر يوليو الماضي، 2096 شهيدا من بينهم 561 طفلا، 255 امرأة، 98 مسنا، فضلا عن إصابة 10500 آخرين من بينهم 3189 طفلا، 1994 امرأة، 388 مسنا.

واستأنف الاحتلال ، منذ مساء الثلاثاء الماضي، مهاجمة أهداف فلسطينية، في قطاع غزة، ردا على ما قال إنه "اختراق التهدئة، وتجدد إطلاق الصواريخ على جنوبي إسرائيل"، وهو ما نفته حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، مؤكدة أن إسرائيل "تبحث عن مبررات لاستئناف عدوانها"

اقرأ أيضا 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان