رئيس التحرير: عادل صبري 02:04 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مصر تُعرب عن أسفها لتجدد أعمال القصف في غزة

مصر تُعرب عن أسفها لتجدد أعمال القصف في غزة

فلسطين تقاوم

اسرائيل تواصل عدوانها على غزة

مصر تُعرب عن أسفها لتجدد أعمال القصف في غزة

متابعات 20 أغسطس 2014 08:48

أعربت مصر عن أسفها البالغ لكسر الهدنة في قطاع غزة واستئناف إطلاق النار وتجدد أعمال القصف بين إسرائيل والقطاع والتي تؤدي حتماً إلى سقوط المزيد من الضحايا والجرحى، وتهدد بمضاعفة تبعات الأزمة على المدنيين الأبرياء.

وذكرت وزارة الخارجية، في بيان لها، اليوم، أنه واتساقاً مع المسؤولية التي تتحملها مصر وتقديراً منها لأهمية البناء على محصلة المفاوضات غير المباشرة التي تمت حتى الآن، فإنها تواصل اتصالاتها الثنائية مع الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى لحثهما على الالتزام مُجدداً بوقف إطلاق النار، وللاستمرار في الانخراط بشكل إيجابى في المفاوضات بما يفتح الباب للتوصل إلى اتفاق يضمن الوقف الدائم لإطلاق النار وتحقيق مصلحة الشعب الفلسطيني، خاصة فيما يتعلق بفتح المعابر وإعادة الإعمار.

وكان الاحتلال الإسرائيلي، أعلن عصر أمس، أنه استأنف مهاجمة أهداف فلسطينية في قطاع غزة ردا على ما قال إنه "اختراق التهدئة وتجدد إطلاق الصواريخ على جنوبي إسرائيل".

وغادر مطار القاهرة الدولي، صباح اليوم، أعضاء من الوفد الفلسطيني إلى المباحثات غير المباشرة مع إسرائيل، بعد انهيار الهدنة مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

يأتي ذلك بعد أن كان الوفد الإسرائيلي المفاوض، قد غادر القاهرة، يوم أمس الثلاثاء، بعد تلقيه أوامر من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بالمغادرة، إثر "إطلاق صواريخ من قطاع غزة على بلدات إسرائيلية"، وهو ما لم تعلن أية جهة فلسطينية مسؤوليتها عنه حتى الساعة 07.30 تغ اليوم.

وفي أعقاب الإعلان عن سقوط صواريخ من قطاع غزة على بلدات إسرائيلية، شن سلاح الجو الإسرائيلي عدة غارات استهدفت مناطق متفرقة من القطاع، أسفرت حتى الساعة 7 تغ من اليوم الأربعاء، عن استشهاد 11، ليرتفع بذلك عدد شهداء الحرب الإسرائيلية على القطاع منذ السابع من الشهر الماضي إلى 2028.

وعلى مدار أكثر من أسبوعين، احتضنت القاهرة، مباحثات غير مباشرة بين فصائل المقاومة الفلسطينيةوإسرائيل، تخلل تلك الفترة التوصل إلى 4 اتفاقيات تهدئة كان آخرها صاحبة الـ24 ساعة التي تم خرقها قبل أن تنتهي في موعدها المقرر منتصف ليل الثلاثاء-الأربعاء.

وقدم الوفد الفلسطيني خلال مباحثات القاهرة، عدة مطالب أبرزها وقف إطلاق النار، ورفع الحصار عن قطاع غزة، بينما طالبت إسرائيل بنزع سلاح المقاومة، وهو ما رفضته الأخيرة.

اقرأ أيضا 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان