رئيس التحرير: عادل صبري 01:25 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

فصائل فلسطينية ترفض وقف القتال قبل التوصل لاتفاق دائم

فصائل فلسطينية ترفض وقف القتال قبل التوصل لاتفاق دائم

فلسطين تقاوم

سرايا القدس_ ارشيفي

فصائل فلسطينية ترفض وقف القتال قبل التوصل لاتفاق دائم

أيمن الأمين 18 أغسطس 2014 20:52

رفضت بعض عناصر المقاومة الفلسطينية، وفي مقدماتها سرايا القدس وألوية الناصر صلاح الدين، ما خرج من تصريحات حول تمديد الهدنة بينها وبين قوات الاحتلال الإسرائيلي لمدة 24 ساعة ،لاستكمال المفاوضات بين الجانبين.

وقالت سرايا القدس، إن أي تمديد لوقف إطلاق النار دون تلبية مطالب شعبنا هو تمديد لاستمرار معاناته.

وكانت ألوية الناصر صلاح الدين، أعلنت أنها ستستأنف إطلاق الصواريخ إذا تم تمديد التهدئة دون توافق.

 

تراجع في التصريحات

وكان عضو الوفد الفلسطيني المفاوض بالقاهرة، عزت الرشق، أعلن عن تمديد وقف إطلاق النار ٢٤ ساعة لاستكمال المفاوضات‎ عبر صفحته على فيس بوك، ثم حذف المنشور بعد نشره بلحظات.

كما جاءت تصريحات رئيس الوفد الفلسطيني المفاوض بالقاهرة عزام الأحمد، بأن الوفد قبل بدعوة مصرية إلى تمديد الهدنة مع إسرائيل 24 ساعة تنقضي بانتهاء غد الثلاثاء، وذلك لاستكمال المفاوضات، ما يبين مدى تباين تصريحات أعضاء الوفد الفلسطيني وبعض عناصر المقاومة.

وأعلنت مصادر فلسطينية أن الوفد الفلسطيني توصل لاتفاق من أجل وقف إطلاق النار في غزة.

 

مماطلة إسرائيلية

وقال الدكتور عادل عبد الله الخبير السياسي ومنسق المرصد للحريات والقانون، إن الفصائل الفلسطينية الرافضة لتمديد الهدنة بشكلها الحالي تتحدث من منطق القوة والمنتصر، موضحاً أن الشروط التي تم الاتفاق عليها مبدئياً بإنشاء ميناء في غزة وإدخال مواد للبناء وبعض الاتفاقات الأخرى، لن تلتزم بها إسرائيل.

وأوضح منسق الحريات والقانون لـ"مصر العربية"، أن إسرائيل لن تلتزم باتفاقاتها التي أعلنتها مع العرب وفلسطين بالأخص، قائلاً إن رفض عناصر المقاومة وموافقة بعض عناصر الوفد الفلسطيني يبين وجود شرخ داخل الفلسطينيين.

يذكر أن الوفد الفلسطيني، أجرى جولة جديدة من المفاوضات غير المباشرة مع الجانب الإسرائيلي بوساطة مصرية في مساع حثيثة للوصول إلى اتفاق طويل الأمد لوقف إطلاق النار.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان