رئيس التحرير: عادل صبري 03:08 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

نجم.. عائلة في غزة استشهد أفرادها وبقيت الأم

نجم.. عائلة في غزة استشهد أفرادها وبقيت الأم

فلسطين تقاوم

أحد أقارب أسرة نجم

نجم.. عائلة في غزة استشهد أفرادها وبقيت الأم

غزة – مها صالح 07 أغسطس 2014 17:37

في قطاع غزة الذي تحولت أجزاء واسعة منه لأكوام ركام جراء العدوان الإسرائيلي، بدأت تتكشف حكايات مروعة وجرائم حرب ارتكبها الاحتلال بحق عائلات بأكملها استشهدت تحت ركام منازلهم وغيرها لم يبق منها إلا فرد واحد. 


"مصر العربية" ألقت الضوء على مأساة إحدى هذه العائلات المنكوبة، وهي عائلة نجم التي تقطن في مخيم جباليا شمال قطاع غزة، والتي استشهد جميع أفراد الأسرة المكونة من خمسة باستثناء الأم التي ترقد في مستشفى الشفاء بمدينة غزة، وحالتها حرجة، والتي لا تعلم حتى الآن استشهاد زوجها وأطفالها الثلاثة.


ويقول محمود أبو نجم شقيق الشهيد: "لقد فقدنا عائلة بأكملها بشكل كامل، فشقيقي الشهيد أبو بلال كان له ثلاثة أولاد بالإضافة إلى شقيق آخر لي، ووالدي، اللذين كانا حين الاستهداف داخل منزل أخي أبو بلال".


وأضاف "أنه لم يبق في العائلة المنكوبة إلا أم بلال زوجة أخي الشهيد أبو بلال، وهي في حالة خطرة داخل المستشفى ولا تعرف حتى الآن ما حل بأسرتها".


وتابع: "أسرة أخي لم تكن الأسرة الوحيدة التي استهدفت خلال العدوان على غزة فهناك مئات الأسر البريئة أيضا التي استهدفت بلا رحمة وقصف المنزل فوق رؤوس ساكنيه، حسبي الله ونعم الوكيل".


وأشار أخ الشهيد أبو بلال، إلى أن أم بلال كانت قد نجت من قصف استهدف منزل أهلها في حرب الفرقان عام 2008 - 2009، راح ضحية هذه المجزرة الإسرائيلية خمسة من أفراد عائلتها وهي أصيبت حينها بجروح. 

 

وخلفت الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة التي استمرت لنحو شهر 1885، بينهم 426 طفلاً، و79 مسنًا، و255 سيدة وفتاة، بجانب 9563 جريحًا.  

 

شاهد الفيديو..

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان