رئيس التحرير: عادل صبري 09:33 صباحاً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الكيان الصهيوني يوعز لقواته تكثيف العمليات في غزة

الكيان الصهيوني يوعز لقواته تكثيف العمليات في غزة

فلسطين تقاوم

صورة أرشيفية لاجتماع وزاري مصغر في إسرائيل

الكيان الصهيوني يوعز لقواته تكثيف العمليات في غزة

اﻷناضول 30 يوليو 2014 18:12

أنهى المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية (الكابينت)، مساء اليوم الأربعاء، اجتماعًا مطولاً برئاسة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، استمر 5 ساعات في مقر وزارة الدفاع الإسرائيلية في تل أبيب بدون إصدار أي بيان.

 

إلا أن مسؤول إسرائيلي قال لصحيفة "هآرتس" الإسرائيلية إن "المجلس أوعز للجيش الإسرائيلي بتكثيف هجماته على حماس والمنظمات الفلسطينية في غزة واستكمال تدمير الأنفاق".

 

وأضاف المسؤول، الذي لم تكشف الصحيفة هويته، "ستواصل إسرائيل السماح بهدنة إنسانية مؤقتة في بعض المناطق حيث لا توجد أعمال قتال لتفادي تعرض حياة الجنود للخطر أو منع العمليات ضد الأنفاق". 

وتابع أن "الهدف من هذه الهدنة هو تسهيل الأوضاع على المدنيين في غزة".

 

وكانت مصادر إسرائيلية قالت لصحيفة "يديعوت أحرونوت" إن الحكومة الإسرائيلية وافقت على هدنة إنسانية في بعض المناطق في قطاع غزة لمدة 4 ساعات اليوم الأربعاء بدأت الساعة 9 بالتوقيت المحلي لفلسطين وإسرائيل في بعض المناطق بقطاع غزة.

 

واستثنى الجيش الإسرائيلي عدة مناطق من الهدنة، وهي بيت حانون، وحي الشجاعية، وبلدات عبسان الكبيرة والصغيرة وخزاعة، وشرق محافظة رفح.

 

وقالت حركة "حماس"، في بيان، إنّ هذه الهدنة المعلن عنها إسرائيليا "ليس لها أي قيمة، وهي للاستهلاك الإعلامي فقط".

 

وأفاد مصادر إعلامية في قطاع غزة، بأن الجيش الإسرائيلي واصل غاراته، خلال فترة الهدنة، وتم رصد عشرات الغارات، التي أسفرت عن مقتل وجرح العديد من الفلسطينيين.

 

اقرأ أيضًا:

 

إسرائيل: نحن على أبواب إنجاز هدف تدمير الأنفاق

جيش الاحتلال: حماس خططت لهجوم باستخدام طائرات شراعية

أطباء أجانب بغزة: 80-90% من الضحايا مدنيون ربعهم أطفال

فشل "هدنة" مؤقتة أعلنت عنها إسرائيل في غزة

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان