رئيس التحرير: عادل صبري 08:22 مساءً | الأحد 18 فبراير 2018 م | 02 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

العميد يسري عمارة: أسرت عساف ياجوري وأنا لا أعرفه

العميد يسري عمارة: أسرت عساف ياجوري وأنا لا أعرفه

6 أكتوبر

العميد يسري عمارة

أسر قائد الفرقة 119 مدرعات إسرائيلي..

العميد يسري عمارة: أسرت عساف ياجوري وأنا لا أعرفه

من حق الفريق السيسي الترشح للرئاسة.. وسأكون أول من يعطي صوتي إليه

حوار : ممدوح المصري 05 أكتوبر 2013 15:02

أكد العميد يسري عمارة - الذي أسر "عساف ياجوري" قائد الفرقة 119 مدرعات إسرائيلي  أشهر أسير في نصر أكتوبر 1973 - أنه قام بأسر ياجوري دون أن يعلم شخصيته إلا بعد الاستسلام.

 

وأضاف عمارة في حواره لــ "مصر العربية" أن أسر ياجوري تم عند طريق شرق الفردان، حيث لاحظ وجود مجموعة من الجنود الإسرائيليين يختبئون خلف طريق الأسفلت، ووجد أحدهم وهو يستعد لإطلاق النار فتم التعامل معه وإجباره على الاستسلام، وكان عدد الأسرى أربعة وتم تجريدهم من السلاح وعرف أحدهم نفسه بأنه قائد، فتم تجريده من سلاحه ومعاملته باحترام وفق التعليمات المشددة للجيش المصري والتي تنص على ضرورة معاملة أي أسير معاملة حسنة طالما أنه لا يقاوم.

 

وأوضح عمارة أنه سلم القائد الذي لا يعرف هويته مع أول ضوء يوم 9 أكتوبر، فاتضح أنه عساف ياجوري قائد اللواء 190 مدرع.

 

كما أكد عمارة أن مبارك قائد عسكري لا يستطيع أحد أن ينكر تاريخه العسكري المشرف، مطالباً بضرورة إنهاء حالة الشماتة التي يتعرض لها مبارك.

 

هناك خطأ كثير منا يقع فيه وهو هل العميد يسري عمارة خريج الكلية الحربية أم الجوية؟

 

 في البداية هذا الخطأ كثيرون يقعون فيه كما قلت، من قرأ تاريخي العسكري يجد انني درست في الكليتن الجوية والحربية وهذا صعب تحديده حيث إنني كنت طالبا بالكلية الجوية عام 1966 وعاصرت النكسة وانا بالجوية ثم انتقلت الى الكلية الحربية وتخرجت فيها سنة 1969.

 

وما السبب في انتقالك من الكلية الجوية إلى الحربية؟

 

في السنة الثانية بالكلية اثناء الكشف الطبي الدورى جاءتني إصابة بارتخاء بعصب عينى الشمال، وأفادت حينها التقارير بأنى مهدد بالإصابة بالحول عند سن الأربعين، فتم تحويلي الى الكلية الحربية.
 

ماذا كانت رتبتك العسكرية في حرب أكتوبر المجيدة.. وما السلاح الذي حاربت ضمن تشكيلاته؟

تخرجت فى شهر 7 سنة 1967من الكلية الحربية وسط كتيبة مشاه ميكانيكى 117 مشاة الفرقة الثانية، وكان مكانى فى حرب الاستنزاف فى منطقة تقع بين الإسماعيلية والسويس، تسمى "سرابيوم" و"عين غصين" جنوب الإسماعيلية وعندما جاء نصر اكتوبر كنت برتبة نقيب.

 

ما أهم الأحداث التي مازلت تتذكرها أمامك الآن ولم تستطع أن تنساها؟

 

لا أستطيع نسيان مشهد شهدائنا في الحرب، خاصة أن كثيرا منهم رأيتهم أمام عيني وهم يموتون برصاصات الغدر الصهيوني وبطائراتهم، ولكن لا يفارقني على الإطلاق توفيق الشافعى جندي بكتيبتي كان عائدا من إجازة من المنصورة يحمل صور خطوبته وكان يربطني به علاقة حميمة، وأثناء مرور العدو الاسرائيلي  بدورية بسيارتين وطائرة مروحية للاستطلاع على الطريق الشرقى للقناة على بعد حوالى كيلو ونصف، وكانوا دائما ما يثيرون استفزازنا وكان ممنوع ضربهم، وفى يوم من الأيام ضربوا علينا ضربا عشوائيا ليلا واصيب توفيق ولفظ انفاسه في الحال.

 

هل أثر استشهاد توفيق سلبًا على معنوياتكم؟

 

استشهاد "توفيق" كان له أثر بالغ على الثأر له، وفى اليوم الثانى أثناء مرور الدورية الإسرائيلية أطلقت علينا النيران على بعد كيلو فقررنا أن نضرب هذه الدورية بالرشاش "م.م"  المضاد للطائرات، وبالفعل نجحنا أن نلحق بهم خسائر وأدركنا اننا ألحقنا بهم خسائر عندما رأينا دخان الطائرة وإشارات طلب إغاثة.

 

ولكن الأوامر كانت مشددة بعدم الاشتباك مع العدو.. هل هذا الاشتباك كان له رد فعل من القادة؟

 

جاء الينا قائد الكتيبة وقتها الرائد عبدلله عمران وكان يتميز بالرجولة والشدة، وقام بسئولنا عن  مصدر الضرب وأخبرته أننا قد ضربنا الوردية بسبب استشهاد "توفيق"، ولرفع الروح المعنوية للعساكر وسألنى عن السلاح الذى استخدمنا وأخبرته أنه الرشاش "م.م"  المضاد للطائرات فأكد لنا أنها سيقوم بإحضار رشاش اعلى تقنية يصل مداه الى اكثر من 3 كيلو مترات حتى نمنع الدورية من العبور.

 

وهل تم بالفعل منع الدورية من العبور والتعامل معها بعد ذلك؟

 

فعلا لقد تم إحضار رشاشات آلية تصل مداها الى اكثر من 3 كيلو مترات وفي اليوم التالي استطلعنا بمرور عربة جيب قادمة من بورسعيد إلى السويس، ونجحنا فى تدميرها وألقينا القبض على أول أسير إسرائيلى يحمل اسم دان افيدان شمعون وكان يعتقد أننا سنقوم بتعذيبه او قطع رقبته على الفور.

 

ولكن ماذا حدث بعد إلقاء القبض عليه؟

 

قمنا بحمله الى الكتيبة وبتقديم العلاج له، وانا كنت أتولى المساعدة حتى إنه قام بسئوالي عن اسمي وكان يتقن العربية فقلت له اسمي جمال عبد الناصر ثم قام بسئوال الطبيب فكان رده نفس الاسم، فاستعجب وقال هل جميعكم جمال عبد الناصر، وكان الرد نعم من اصغر جندي الى أكبر قائد جميعنا ناصر.

 

دعنا ننتقل الى نصر حرب أكتوبر 1973 وأسر عساف ياجوري كيف كان ذلك؟  

 

اثناء حرب اكتوبر كنت تحت قيادة العميد حسن ابو سعدة بالفرقة الثانية مشاة، وفي صباح 8 أكتوبر ثالث أيام القتال حاول اللواء 190 مدرع الإسرائيلى، تنفيذ هجوم مضاد، وكانت دبابات هذا اللواء تصل الى 100 دبابة وبالفعل اختراق القوات المصرية ووصول الى النقط القوية التى لم تسقط بعد ومنها نقطة الفردان.

 

حينها كان قرار العميد حسن ابو سعدة هو جذب قواته المدرعة إلى أرض قتال داخل رأس كوبرى الفرقة والسماح لها باختراق الموقع الدفاعى الامامى والتقدم حتى مسافة 3 كيلومترات من القناة، وكان هذا القرار خطيرا وعلى مسؤوليته الشخصية، وبالفعل انقضضنا عليهم على قلب رجل واحد وتم تحويل المنطقة الى كتلة من النيران وكأنها قطعة من الجحيم، وكانت المفأجاة مذهلة مما ساعد على النجاح، وفي أقل من نصف ساعة اسفرت المعركة عن تدمير أكثر من 70دبابة للعدو.

 

بعد المعركة صدرت الأوامر بتطوير القتال والإتجاه نحو الشرق وتدمير أي مدرعة اسرائيلية او افراد ومنعهم من التقدم لقناة السويس مرة أخرى حتى لو اضطر الأمر الى منعهم بصدور عارية تتحدى الرصاص.

 

ولكن ذكرت فيما قبل أن أسر عساف ياجوري كان في يوم 8 أكتوبر.. فكيف تم أسره؟


بالفعل كان هذا اليوم نقطة فارقة في تاريخ حياتي حيث تمت إصابتي في يدي اليسري واكتشفت أنني أصبت دون ان أشعر، من كثرة الحماس، ونظرت الى من أطلق علينا النار ونحن في المركبة  فوجدت عسكري اسرائيليا وبدون شعور قمت بالجري نحوه بدون اي سلاح، ولله الحمد لو فكر العسكري للحظات لكان ضغط على زناده واخرج جميع طلقاته في صدري لأنني كنت اجري نحوه وانا لا أحمل سلاحا، لكن الشجاعة والإصرار ممزوجين بالغضب افقدوني تفكيري وجعلني لا افكر الا في قتله وفعلا وصلت إليه وقمت بضربه بالخزنة الاضافية التي كانت بجانبي على رأسه ليغشى عليه مرمياً على الارض ثم سقطت بجواره من كثرة فقداني للدم.

 

بعد إفاقتي اكملنا التحرك، وعند طريق شرق الفردان لاحظنا وجود مجموعة من الجنود الإسرائيليين يختبئون خلف طريق الأسفلت، ووجدنا أحدهم وهو يستعد لإطلاق النار فتم التعامل معه وأجبرناه على الاستسلام وكانوا اربعة وتم تجريدهم من السلاح وعرف أحدهم نفسه بأنه قائد، فتم تجريده من سلاحه ومعاملته باحترام وفق التعليمات المشددة لدينا بضرورة معاملة أي أسير معاملة حسنة طالما انه لا يقاوم وتم تسليم هذا القائد مع أول ضوء يوم 9 أكتوبر، وكان هذا القائد هو العقيد عساف ياجوري قائد اللواء 190 مدرع، وهذا وانا لم اعلم من هو عساف ياجوري.

 

ننتقل من الحرب إلى ذكرى النصر كيف ترى الاحتفال بذكرى أكتوبر هذا العام؟

 

هذا العام له طعم مختلف لأننا تخلصنا من جماعة الإخوان المسلمين التي كانت تريد السيطرة على مقاليد الوطن في كل شيء لتزرع أعضاءها في جميع المؤسسات ولكننا اليوم نحتفل بذكرى نصر اكتوبر المجيدة ونحن نشعر بالفخر لان جيشنا العظيم قد حقق نصر اكتوبر 1973 وقد حمى مصر الآن بعد ثورة 25 يناير، وهو الدور الذي اعتدنا ان نرى القوات المسلحة عليه.

 

كيف ترى اختزال الضربة الجوية في شخص مبارك.. وهل تغير الحال الآن بعد ان اصبح يحمل لقب رئيس معزول؟

 

مبارك كان قائدا عسكريا لا أحد يختلف عليه، وهذا ما يجب أن نؤكد عليه ولا أحد ينكر دوره في حرب اكتوبر ولكن الإعلام للأسف اختزل الحرب في الضربة الجوية وقائدها وهو ما جعل كثير من القادة والجنود المشاركين في نصر اكتوبر يصابون بخيبة أمل كبرى، ولكني اعتقد ان هذا ليس ذنب مبارك لكن الإعلام هو من فعل ذلك.

 

لكن الإعلام يفعل ذلك بناءً على أوامر من مبارك حينما كان في الحكم؟

 

لا أعتقد ذلك لانه قائد عسكري والعسكرية شرف للجميع ولا أحد ينظر إلى المناصب التي يتحدث عليها الإعلام صباح كل يوم، والآن أصبح مبارك الرئيس مجرد ماض ولكن مازال مبارك القائد العسكري متواجدًا في التاريخ ولا احد يستطيع ان يمحو التاريخ خاصة اذا كان عسكريًا.

 

وهل تواجد مبارك الآن في المستشفى العسكري بالمعادي لأنه قائد عسكري؟

 

طبعاً فمبارك كان قائدا للقوات الجوية في حرب اكتوبر وبعد ذلك تدرج الى نائب رئيس الجمهورية ثم بعد ذلك أصبح رئيساً للجمهورية، وكل هذه الرتب ولا نريد له أن يعامل معاملة حسنة في آخر لحظات حياته.

 

كيف ترى فكرة ترشح رجل عسكري لرئاسة مصر؟

 

دعني أؤكد ان ما يدور حولنا من أحداث سواء داخلياً او خارجياً يؤكد ويحتم علينا أن يأتي رئيس بخلفية عسكرية لكي يحمي الوطن من المؤامرات التي تطال منه الآن.

 

وما رؤيتك لما يحدث في سيناء؟

 

سيناء عزيزة ففي كل حبة رمل دماء شهيد ولا أحد يستطيع أن يتركها هكذا ينعم بها الإرهابيون وحملة التطهير التي بدأت في سيناء ستحقق اهدافها قريبا وسيختفي الإرهاب من سيناء وستعود كما كانت ايام الحرب ملك للمصريين فقط وليس لكل إرهابي خارج عن القانون.

 

كثر الحديث عن المطالب الشعبية لترشيح الفريق أول عبد الفتاح السيسي لرئاسة الجمهورية كيف ترى ذلك؟

من حق الفريق أول السيسي الترشح لرئاسة الجمهورية واذا ترشح فسأكون أول من يعطي صوته له، لتمتعه بخلفية عسكرية وللدور الوطني الذي قام به في حماية الثوار من بطش الحكام.

 

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان