رئيس التحرير: عادل صبري 04:15 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

انطلاق الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأمريكية في ولاية آيوا

انطلاق الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأمريكية في ولاية آيوا

شئون دولية

تسعى هيلاري كلينتون للدفاع عن موقعها كالمرشحة الأوفر حظا

انطلاق الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأمريكية في ولاية آيوا

وكالات 02 فبراير 2016 01:23

بدأ الناخبون الأمريكيون في ولاية آيوا، الاثنين، الانتخابات التمهيدية في الحزبين الجمهوري والديمقراطي، وتشكل هذه الانتخابات الخطوة الأولى في السباق الرئاسي إلى البيت الأبيض.

 

وفي هذه الانتخابات تسعى هيلاري كلينتون للدفاع عن موقعها كالمرشحة الأوفر حظا في الحزب الديمقراطي، فيما يسعى الجمهوري دونالد ترامب إلى تأكيد استطلاعات الرأي بتفوقه على باقي المرشحين.
 

 

ودعا كل من الحزبين الديموقراطي والجمهوري المجالس الانتخابية أو ما يسمى "كوكوس" إلى اجتماعات في 1681 مركزا للتصويت لكل منهما أقيمت في مدارس ومكتبات وغيرها، عند الساعة الواحدة فجرا بتوقيت غرينيتش.
 

ويصوت الجمهوريون بالاقتراع السري، بينما يشكل الديموقراطيون مجموعات تبعا لمرشحيهم من أجل تحديد مندوبين.
 

ويشهد الحزب الديمقراطي تنافسا بين كلينتون وخصمها بيرني ساندرز السناتور عن ولاية فيرمونت الذي ينتقدها بسبب علاقاتها مع وول ستريت وتصويتها مع حرب العراق في 2002.
 

وفي الجانب الجمهوري، يتنافس رجل الأعمال الثري دونالد ترامب مع السيناتور عن تكساس تيد كروز الذي ينتمي إلى حزب الشاي والمكروه في الكونجرس بسبب تعطيله الدائم للقرارات.
 

أما المرشح الجمهوري الثالث فهو السناتور عن فلوريدا مارك روبيو المتحدر من أصل كوبي مثل تيد كروز.
 

وبعد انتخابات آيوا تنظم الأسبوع المقبل الانتخابات التمهيدية في نيوهامشير ثم الولايات الأخرى حتى يونيو، على أن تجرى الانتخابات الرئاسية في نوفمبر.
 

وتتمتع آيوا منذ مطلع سبعينات القرن الماضي بهذا الامتياز الذي يسمح لها بممارسة تأثير أكبر من حجمها بالمقارنة مع عدد سكانها البالغ ثلاثة ملايين نسمة، في آلية الانتخابات الأميركية.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان