رئيس التحرير: عادل صبري 06:42 مساءً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

جدل حول مقتل "أسد" ضحية انفجار كوبري بني سويف

جدل حول مقتل أسد ضحية انفجار كوبري بني سويف

حوادث وقضايا

محمود سيد الملقب بأسد

جدل حول مقتل "أسد" ضحية انفجار كوبري بني سويف

أحمد سيد 22 فبراير 2015 11:40

أثار مقتل الطالب محمود سيد عبد النبي الملقب بـ "أسد"، الذي قُتِل أعلى كوبري يصل بين شرق بني سويف وغربها، جدلًا واسعًا بالمحافظة حول طريقة مقتله؛ حيث أكّد معارضو النظام أنّ طريقة قتله غير منطقية وأنه بريء من تهم الإرهاب والتفجير وأن الشرطة متورطة في قتله، في حين قالت الرواية الأمنية إنّه قتل أثناء نقل قنابل ومتفجرات بسيارته التي كان سيفجرها بإحدى عربات الشرطة أثناء مرورها أعلى الكوبري.

وقال اللواء محمد أبو طالب، مدير أمن بني سويف: إنّ الشخصين اللذين انفجرت فيهما القنبلة، كانا يسيران خلف سيارة شرطة لاستهدافها؛ فانفجرت فيهما، مما أدى إلى مصرع أحدهما وبتر يد الآخر، الذي لفظ أنفاسه الأخيرة داخل المستشفى العام متأثرًا بإصابته. مشيرًا إلى أن الانفجار أسفر أيضًا عن إصابة شخص ثالث كان يسير معهما تم التحفظ عليه داخل نقطة شرطة المستشفى، بعد تلقيه العلاج.

وأضاف مدير أمن بني سويف - في تصريح صحفي - أنّه تم تكليف فريق من المباحث لكشف تفاصيل الواقعة والقبض على باقي المتهمين الذين فروا لحظة الانفجار.

حركة "طلاب ضد الانقلاب" قالت - عبر صفحتها على الفيس بوك - إنّ الشرطة استباحت دماء الطالب بكلية العلوم وأطلقت الرصاص الحي عليه دون إنسانية، بحسب وصفها، وأنها رفضت معالجته داخل المستشفيات وتم تركه حتى وافته المنية.

وأضاف البيان أنّ قوات الأمن اقتحمت بيته فجرًا وفتشته بطريقة مهينة وبثّت الذعر بين أفراد أسرته.

وأعلنت الحركة عن تظاهرات طلابية اليوم الأحد تنديدا بمقتل محمود.

 

موقع الحادث

 

اقرأ أيضا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان