رئيس التحرير: عادل صبري 03:00 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

أحد المشاركين بمؤتمر الأنجيلية يطالب الحكومة بالتقشف

أحد المشاركين بمؤتمر الأنجيلية يطالب الحكومة بالتقشف

أخبار مصر

صورة من المؤتمر

خلال مؤتمر الطائفة الانجيلية بالاسكندرية

أحد المشاركين بمؤتمر الأنجيلية يطالب الحكومة بالتقشف

رانيا حلمي 18 أغسطس 2014 20:37

أنتقد الدكتور محمود رشدي, أستاذ بمعهد إعداد القادة وناشط في المجتمع المدني قصر سياسة التقشف على الشعب دون المسئولين, وأشار رشدي خلال ندوة الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية حول "تكلفة الإصلاح" تحت شعار"هل تحقق الديمقراطية العدالة الإجتماعية؟  بحضور عدد من خبراء الإقتصاد إلى وجود 33 قصر رئاسي  داخل الإسكندرية وحدها.


كما وجه رشدي حديثه إلى وكيل وزارة المالية الدكتورة"شيرين" مؤكدا أن الشعب المصري يريد الديمقراطية ومستعد لتحمل تكلفتها, لكن ليس بمفرده, مطالبا بالتقشف في الرئاسة والوزاراء, وإنضباط المستشفيات والمدارس, وقرارات جريئة وحاسمة.


من جانبها أنتقدت الدكتورة شيرين الشواربي  وكيل وزارة المالية للعدالة الاقتصادية والحماية الاجتماعية, النخب السياسية مؤكدة عدم ظهورها حتى الآن وأشارت شيرين إلى الوضع الحالي واصفة إياه بالسيئ, معلقة"بفتكر لما منا بالثورة وبقول يعني كنا سبنا مبارك يمكن كان يحس ولا إيه؟"


وشددت الشواربي على ضرورة وجود نظام ديمقراطي كي تحقق التنمية, مشيرة إلى أن الأنظمة الاستبدادية تتمتع بتنمية جزئية ومحدودة واشارت إلى تجربة الصين والتي حققت التنمية في ظل وجود نظام استبدادي وأكدت أن الدول الديمقراطية هي الأكثر تنمية, كما أوضحت أن تنمية الأمثل لمصر في هذه الفترة هي إلى اقتصاديات السوق الاجتماعي المرتبطة لحماية حقوق الفقراء مضيفة:" فعلى الرغم من أن اقتصاديات السوق الحر تأتي بنتائح اقتصادية وتنموية أفضل ولكن لابد من الأخذ في الاعتبار فقراء الوطن.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان