رئيس التحرير: عادل صبري 08:06 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

السفير الإسرائيلي مبرئًا عكاشة: ألتقي السيسي ورموز نظامه

السفير الإسرائيلي مبرئًا عكاشة: ألتقي السيسي ورموز نظامه

صحافة أجنبية

حاييم كورين يقدم أوراق اعتماده للسيسي

السفير الإسرائيلي مبرئًا عكاشة: ألتقي السيسي ورموز نظامه

معتز بالله محمد 29 فبراير 2016 09:10

فيما تبدو وكأنها محاولة لإحراج الرئيس المصري، والدفاع عن الإعلامي والبرلماني توفيق عكاشة، ظهر السفير الإسرائيلي في القاهرة "حاييم كورين"، مؤكدًا أنه التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي عدة مرات، وأنه يلتقي بشكل دائم مع رموز النظام في مصر.

 

ووصف "كورين" في مداخلة هاتفية للقناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي العلاقات بين إسرائيل ومصر بـ"المتينة".

 

موقع "walla” الإخباري العبري قال إن كلام السفير يأتي في ظل العاصفة التي شهدها البرلمان المصري، بعد اعتداء أحد النواب بالحذاء على توفيق عكاشة لاستقباله "كورين" في منزله بعد دعوته للعشاء.

 

وتابع معلقا:”رغم معاهدة السلام بين إسرائيل ومصر التي وُقِّعت قبل 40 عامًا تقريبًا، تتحفظ مصادر مصرية رسمية على مدار السنين من إظهار تعاطف علني مع إسرائيل".

 

واستطرد :”مع ذلك، هناك تعاون أمني وطيد بين الدولتين، يدور بما في ذلك حول مسألة نظام حماس في قطاع غزة".

 

الموقع أشار إلى تقرير نشره أمس الأحد، زعم فيه، أن تصريحات منسق العمليات الإسرائيلية بالأراضي الفلسطينية اللواء "يوآف مردخاي" التي نفي فيها وجود مفاوضات مع تركيا لإنشاء ميناء بحري بقطاع غزة، جاءت بعد طلب مصري.

 

وقال إن القاهرة طالبت بتوضيحات فيما يتعلق بالمفاوضات مع الحكومة التركية، بعد سلسلة تقارير في الإعلام العبري حول إمكانية إقامة ميناء بحري في قبرص أو في جزيرة صناعية لفك الحصار عن غزة، وهي الخطوة التي تعارضها مصر بشدة، وفقًا للموقع.فيما تبدو وكأنها محاولة لإحراج الرئيس المصري، والدفاع عن الإعلامي والبرلماني توفيق عكاشة، ظهر السفير الإسرائيلي في القاهرة "حاييم كورين"، مؤكدا أنه التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي بضعة مرات، وأنه يلتقي بشكل دائم رموز النظام في مصر.

 

وزير الطاقة والبنية التحتية الإسرائيلي "يوفال شتاينتس" كان قد صرح في 6 فبراير الجاري أن الرئيس المصري أدلى بتعليماته لإغراق الأنفاق من سيناء لقطاع غزة بمياه البحر بناء على طلب إسرائيلي، وهي التصريحات التي كادت أن تتسبب في أزمة دبلوماسية بين القاهرة وتل أبيب.

 

كان النائب والإعلامي توفيق عكاشة تعرض لعاصفة من الانتقادات الحادة، بعد استقباله الأربعاء الماضي السفير الإسرائيلي في منزله، وإبداء رغبته في لقاء رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.عاصفة انتهت بالتحقيق معه في البرلمان، بل والاعتداء عليه بالحذاء من قبل النائب كمال أحمد.

 

واقعة الحذاء هذه أثارت ردود أفعال غاضبة في الشارع الإسرائيلي، وأبدى الكثير من الإسرائيليين استغرابهم مما حدث لعكاشة رغم التعاون الأمني الذي يربط القاهرة بتل أبيب، وزادت وتيرته في عهد الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.

 

عكاشة والسفير الإسرائيلي

الخبر من المصدر..

اقرأ أيضا:-

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان