رئيس التحرير: عادل صبري 05:48 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بيزنس تايمز: مصر لديها مصلحة مباشرة في التهدئة بغزة

بيزنس تايمز: مصر لديها مصلحة مباشرة في التهدئة بغزة

حمزة صلاح 01 أغسطس 2014 16:44

رأت صحيفة "انترناشيونال بيزنس تايمز" الأمريكية، أن مصر لديها مصلحة مباشرة في وقف إطلاق النار بين حركة حماس وإسرائيل.

 

وأوضحت الصحيفة، أنه منذ بدء العملية العسكرية الإسرائيلية على قطاع غزة، شاركت الولايات المتحدة والأمم المتحدة وتركيا وقطر، وحتى الجامعة العربية في جهود التهدئة في غزة، دون التوصل لحل للأزمة حتى الآن، وتبقى المبادرة المصرية هي الأصل في محادثات وقف إطلاق النار.

 

فعلى الرغم من محاولة العديد من الدول والجهات والمنظمات الدولية التدخل لتهدئة الأوضاع في غزة، تقف مصر الوسيط الوحيد الذي لديه فرصة النجاح، حيث قال قادة الطرفين الأسبوع الماضي - الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو - إنهما سينظران في العرض المصري فقط.

 

وخلال الأربعاء الماضي، التقى وفد إسرائيلي مع مسؤولين من المخابرات المصرية، لبحث المحادثات التي جرت سابقًا بين مصر والوفد الفلسطيني المكون من حركة حماس - المسيطرة على قطاع غزة – وحركة فتح - الهيئة الحاكمة المسيطرة على الضفة الغربية – وحركة الجهاد الإسلامي.

 

وقال حسين إيبش، زميل بارز في فريق العمل الأمريكي من أجل فلسطين: “مصر دولة مركزية في مناقشة وقف إطلاق النار في غزة، لسببين: الموقع الجغرافي، والسياسات".

 

وأضاف إيبش: “نظرًا لأن مصر هي الدولة الوحيدة التي تقع بجوار غزة بخلاف إسرائيل، مصر هي الوسيط الوحيد الذي يمكنه التأثير على ما يجب أن يحدث وما يجب ألا يحدث في الأزمة الحالية".

 

لكن محمد ضيف، رئيس الجناح العسكري لحركة حماس، قال: "لن يكون هناك وقف إطلاق نار إلا بنهاية العدوان الإسرائيلي ورفع الحصار عن غزة”.

 

فبعد الإطاحة بحكومة الإخوان في مصر وتدمير الأنفاق التي كانت مصدر دخل كبير لحماس ولبعض سكان غزة، عانت غزة من نقص وقود أسوأ من أي وقت مضى، وأصبحت محطة توليد الكهرباء بغزة تعمل بنصف طاقتها، خاصة بعد ضرب الطائرات الإسرائيلية لها، ولهذا من غير المفاجئ أن تكون مطالب حماس مبنية على مصر.

وبما أن إسرائيل لا تعترف بحماس كشريك مفاوضات شرعية، وحماس لا تعترف بإسرائيل كدولة، تعمل مصر كوسيط بينهما كما فعلت في اتفاقات وقف إطلاق النار السابقة، بحسب الصحيفة.

 

ولهذا قال يوسف منير، المدير التنفيذي لمركز فلسطين في واشنطن: “مصر هي الدولة الوحيدة التي لديها مصلحة خاصة في النزاع الحالي بين حماس وإسرائيل، فالأمر عبارة عن لعبة دائرة بين بعض الدول في إقليم الشرق الأوسط ودول أخرى خارجية".
 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان