رئيس التحرير: عادل صبري 02:39 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

حماية المستهلك يحيل 37 قناة فضائية للنيابة بسبب زانوسي

حماية المستهلك يحيل 37 قناة فضائية للنيابة بسبب زانوسي

اقتصاد

عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك

حماية المستهلك يحيل 37 قناة فضائية للنيابة بسبب زانوسي

محمد موافى 03 فبراير 2015 08:19

أحال جهاز حماية المستهلك 37 قناة فضائية ومركز خدمة  للنيابة العامة لقيامها بالإعلان عن مراكز خدمة وصيانة لإحدى العلامات التجارية المشهورة ( زانوسى ) بزعم أنهم وكلاء معتمدون لها على غير الحقيقة.

وقال عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك: إن الجهاز قد تلقى شكوى من إحدى الشركات الكبرى العاملة في مجال الأجهزة الكهربائية والحاصلة على الوكالة الحصرية في مصر من الشركة الإيطالية صاحبة العلامة التجارية تتضرر فيها من قيام عدد من القنوات الفضائية بعرض إعلان لمركز خدمة وصيانة زانوسي.

وأضاف في بيان أن استخدام تلك الشركة لهذه الأرقام المختصرة وأرقام المحمول يؤدي إلى إمداد المستهلك بمعلومات خاطئة عن طبيعة المنتجات ويضر بصحته وسلامته.

وأشار إلى أنّه تم تكليف المرصد الاعلامي التابع لإدارة الإعلانات المضللة بالجهاز لرصد وتسجيل الإعلانات على شاشات الفضائيات لاتخاذ اللازم بشأنها، وقد تمّ رصد 37 قناة فضائية تقوم ببثّ الإعلانات المضللة عن المراكز الوهمية لصيانة منتجات ماركة زانوسي منها "حريم السلطان دراما، شنبو أفلام، توك توك سيما، ليالي سينما، كايرو دراما ، كايرو سينما ، روتانا سينما، بانوراما دراما، بانوراما دراما 2 ".

وأكد أنّه قد ثبت لدى الجهاز أنّ القنوات المحالة قد خالفت نص المادة 6 من قانون حماية المستهلك رقم 67 لسنة 2006 والذي ألزم المورد والمعلن بإمداد المستهلك بالمعلومات الصحيحة عن طبيعة المنتج وخصائصه وتجنب ما قد يؤدي إلى خلق انطباع غير حقيقي أو مضلل لدى المستهلك أو وقوعه في خلط أو غلط سواء كان ذلك بسلوك إيجابي أو سلبي.

وأضاف أن القنوات والمراكز المعلنة قد خالفوا أحكام قانون حماية الملكية الفكرية رقم 82 لسنة 2002، كما أنها قد خالفت نص المادة 4/2 من المواصفة القياسية رقم 4841 لسنة 2005 بشأن اشتراطات الإعلان عن السلع والخدمات والتي تؤكد على ضرورة أن يكون الإعلان بلغة سهلة يفهمها الجميع.

وأكّد رئيس جهاز حماية المستهلك أنّ الجهاز يولي اهتمامًا كبيرًا بحماية المستهلك من الممارسات الضارة خاصة التي قد تلحق أضرارًا بصحته وسلامته، من خلال تبنى سياسة "الوقاية خير من العلاج " بانتهاج إجراءات استباقية لتوعية وتنبيه المستهلك من بعض السلع أو المنتجات الضارة، بعد التأكّد من المعلومات في هذا الصدد بالإضافة إلى ما يتم من ضبط للسلع المقلدة ومجهولة المصدر قبل بيعها للمستهلك.

 وشدد أهمية تحذير المستهلكين من التعامل مع تلك المراكز العشوائية التي تستخدم قطع غيار مجهولة المصدر، مما يلحق بالمستهلك ضرارًا مادية بحقوقه، خاصة وأنّ الإعلانات المضللة قد شهدت نموًا متزايدًا خلال الفترة الأخيرة في ظل الزيادة الملحوظة في وسائل الإعلام سواء الصحف أو الفضائيات، ودعا يعقوب وسائل الإعلام إلى المساهمة في عدم نشر هذه النوعية من الإعلانات المضللة والوهمية التي تروّج لسلع ومنتجات تلحق أشدّ الضرر بصحة وسلامة وأمن المستهلك.

وأكد يعقوب على متابعة جهاز حماية المستهلك والتعاون والتنسيق مع كافة الجهات المعنية لمكافحة ظاهرة الإعلانات المضللة التي تروج لسلع ومنتجات وخدمات قد لا تتمتع بالمستوى الملائم من الجودة أو لا تتطابق والمواصفات المطلوبة، والاشتراطات الصحية بحيث تضر بالمستهلك ومصالحه وصحته وسلامته، كما تضرّ بالاقتصاد الوطني حيث تسهم في الترويج لسلع وخدمات رديئة على حساب تلك التي تلتزم بالمواصفات والجودة.

اقرأ أيضًا:

جهاز حماية المستهلك يحذر المواطنين من "الهجرة الوهمية"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان