رئيس التحرير: عادل صبري 11:57 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

أزمة الأنابيب تائهة بين التموين والبترول..الأنبوبة بـ35 جنيها

أزمة الأنابيب تائهة بين التموين والبترول..الأنبوبة بـ35 جنيها

اقتصاد

أزمة الأنابيب فى مصر

أزمة الأنابيب تائهة بين التموين والبترول..الأنبوبة بـ35 جنيها

محمد موافى 28 يناير 2015 12:20

تضاربت تصريحات الوزراء، حول الانتهاء من أزمة الأنابيب في مصر، فوزير التموين الدكتور خالد حنفي، يؤكد أن الأزمة ستنتهي خلال أيام قليلة بعد زيادة حصص التوريد للمستودعات، بينما أكد وزير البترول شريف إسماعيل، أنه لا يوجد أزمة في معدل الضخ الذي وصفه بأنه مرتفع للغاية، حيث وصل لـ 3.2 مليون أسطوانة منذ الجمعة الماضية.

وعلى الرغم من تصريحات الوزيرين، حول انتهاء الأزمة، إلا أن الواقع بالشارع المصري ينافى ما تم الإعلان عنه، فبقيت الأزمة مترسخة في 6 محافظة هى: المنوفية والشرقية والدقهلية وكفر الشيخ وبنى سويف وأسوان والتي بلغ سعر أسطوانة البوتاجاز بها إلى 35 جنيها في السوق السوداء.

 

وضربت أزمة نقص أسطوانات البوتاجاز الشارع المصري منذ أسبوعين تقريبا، وارتفعت أسعار الأنبوبة في السوق السوداء إلى 100 جنيه على الرغم من أن سعرها بالسوق الرسمي المدعم لا يتعدى 8.5 جنيها.

 

واشتكى عدد من المواطنين، بست محافظات في جميع أنحاء الجمهورية، من استغلال الباعة "السريحة" للأزمة الأنابيب، وبيعها بالسوق السوداء للمواطنين بنسبة تتراوح ما بين 30 إلى 35 جنيها.

30% نقص

قال أحمد عبد الستار، عضو شعبة المواد البترولية بالاتحاد المصري للغرف التجارية، إن أزمة أسطوانات البوتاجاز مستمرة، غير أنه قلت حدتها بعض الشيء، موضحًا أن ما يتم ضخه لا يكفي لحاجة السوق، على الرغم من قيام وزارة البترول بزيادة معدل الضخ.

 

وأضاف في تصريحات لـ"مصر العربية" أن مستودعات البوتاجاز تعاني نقصًا حادًا في الحصص المخصصة لها من الأنابيب، مشيرًا إلى أن ما يتم ضخه لا يكفي، لأن فصل الشتاء يزيد فيه الاستهلاك بنسبة لا تقل عن 30% مقارنة بباقي فصول العام.

 

مزارع الدواجن السبب

وبدورة أكد محمد عبد المنعم، نائب رئيس شعبة المواد البترولية، إن كميات الضخ من الأنابيب بالسوق المصري غير مشبعة لحجم الاستهلاك، مؤكدا أن السوق يحتاج إلى زيادة النسبة بواقع 20% آخر حتى يتشبع السوق.

 

وأضاف في تصريحات أن تسريب الأنابيب إلى السوق السوداء وراء اشتعال الأزمة بالإضافة إلى ضعف الرقابة من جانب وزارة التموين، مشيرا إلى أن التموين عليها أن تكثف من حملات الرقابة لتخلص من تلك الأزمة.

 

وأكد أن مزارع الدواجن تسحب كميات كبيرة من المستودعات، الأمر الذي يؤثر على المعروض من غاز الطهى، مؤكدا أن الدواجن تستخدم الأنابيب للتدفئة بدلا من الوقود خاصة بعد قيام الحكومة برفع أسعار في شهر يوليو الماضي.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان