رئيس التحرير: عادل صبري 07:15 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

«العفو الدولية»: بيان النيابة السعودية حول مقتل «خاشقجي» يفتقر للمصداقية

«العفو الدولية»: بيان النيابة السعودية حول مقتل «خاشقجي» يفتقر للمصداقية

سوشيال ميديا

جمال خاشقجي

مطالبة بفتح تحقيق دولي في القضية

«العفو الدولية»: بيان النيابة السعودية حول مقتل «خاشقجي» يفتقر للمصداقية

محمد الوكيل 16 نوفمبر 2018 08:54

علقت منظمة العفو الدولية، على إعلان النيابة العامة السعودية، نتائج التحقيقات بشأن مقتل الصحفي السعودية جمال خاشقجي بمقر قنصلية الرياض في اسطنبول.

 

المنظمة الحقوقية ذكرت في سلسلة تغريدات عبر حسابها الرسمي بموقع التدوين المصغر "تويتر": "نتائج التحقيق الذي أعلنت عنها السعودية بشأن مقتل جمال خاشقجي تفتقر إلى المصداقية، إجراء تحقيق مستقل من قبل الأمم المتحدة هو السبيل الوحيد لضمان الكشف عن حقيقة ما جرى وتحقيق العدالة".

وتابعت: "المدعي العام السعودي طالب بإعدام خمسة متهمين بمقتل جمال خاشقجي، وذلك بعد تحقيق يفتقر إلى المصداقية، فإجراء تحقيق مستقل مطلوب وبشكل عاجل للكشف عن الحقيقة وتقديم المتورطين إلى العدالة من خلال محاكمة عادلة وبدون أحكام الإعدام".

وأضافت: "نرحب بمطالبة تركيا بفتح تحقيق دولي في مقتل الصحافي جمال خاشقجي، ويتوجب على تركيا الطلب من الأمم المتحدة بالبدء بالتحقيق بشكل فوري".

وواصلت: "لدى السعودية سجل مروع مليء بانتهاكات حقوق الإنسان، فالتحقيق السعودي في مقتل جمال خاشقجي يفتقر إلى المصداقية، ويجب محاسبة المتورطين بشكل عادل وتقديمهم للعدالة من خلال تحقيق دولي ومستقل".

وأعلنت النيابة العامة السعودية، نتائج التحقيقات بشأن مقتل الصحفي السعودية جمال خاشقجي في مقر قنصلية الرياض في اسطنبول، وأمرت النيابة العامة بالإعدام لمن أمروا وشاركوا في عملية قتل خاشقجي، موجهة الاتهام إلى 11 شخصا في هذه القضية.

 

وكشف وكيل النيابة العامة السعودية، شلعان الشلعان، في مؤتمر صحفي، أن الجناة، بعد وفاة خاشقجي، عمدوا إلى تقطيع جثته.

 

وصرح النائب العام أنه إلحاقا للبيانين الصادرين بتاريخ 19 و25 أكتوبر بشأن قضية مقتل جمال خاشقجي وبناء على ما ورد من فريق العمل المشترك السعودي ـ التركي والتحقيقات التي تجريها النيابة العامة مع الموقوفين في هذه القضية والبالغ عددهم (21) واحد وعشرين موقوفا بعد استدعاء النيابة العامة لثلاثة أشخاص آخرين.

 

وتم توجيه التهم إلى (11) أحد عشر منهم وإقامة الدعوى الجزائية بحقهم، وإحالة القضية للمحكمة مع استمرار التحقيقات مع بقية الموقوفين للوصول إلى حقيقة وضعهم وأدوارهم، مع المطالبة بقتل من أمر وباشر جريمة القتل منهم وعددهم (5) أشخاص وإيقاع العقوبات الشرعية المستحقة على البقية.

 

وفي هذا الصدد تود النيابة العامة الإشارة إلى أنه سبق أن طلبت من تركيا تزويدها بالأدلة والقرائن التي لديهم ومنها أصول كافة التسجيلات الصوتية التي بحوزة الجانب التركي المتعلقة بهذه القضية، وأن يتم توقيع آلية تعاون خاصة بهذه القضية مع الجانب التركي الشقيق لتزويدهم بما تتوصل له التحقيقات من نتائج وفقا لأحكام النظام وطلب ما لديهم من أدلة وقرائن تدعم أو تتعارض مع ما تم التوصل إليه من نتائج للإفادة منها ولا تزال النيابة العامة بانتظار ما طُلب منهم.

اعلان