رئيس التحرير: عادل صبري 04:04 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

نشطاء بـ«تويتر» بعد حبس «ريهام سعيد»: تستاهل.. وآخرون: مظلومة

نشطاء بـ«تويتر» بعد حبس «ريهام سعيد»: تستاهل.. وآخرون: مظلومة

سوشيال ميديا

الإعلامية ريهام سعيد

نشطاء بـ«تويتر» بعد حبس «ريهام سعيد»: تستاهل.. وآخرون: مظلومة

وائل مجدي 19 فبراير 2018 20:19

تباينت ردود أفعال رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع خبر حبس الإعلامية ريهام سعيد.

 

ودشن نشطاء على موقع التدوينات المصغر تويتر هاشتاج باسم "ريهام سعيد" تصدر التدوينات الأكثر تداولًا في مصر.

 

 

وقال مؤيدون للقرار إن ريهام ارتكبت العديد من الأخطاء الجسيمة، وكان لابد أن تحاسب منذ فترة طويلة.

 

 

فيما عارض نشطاء قرار حبس ريهام، مؤكدين أن الجريمة التي تحاكم من أجلها غير منطقية، وكان لابد من تكريمها على كشف عصابات خطف الأطفال.

 

 

وقررت نيابة شرق القاهرة الكلية، برئاسة المستشار إبراهيم صالح، المحامي العام الأول، اليوم الاثنين، حبس الإعلامية ريهام سعيد والمنتج الفني لبرنامج "صبايا الخير"، 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهمة التحريض على خطف الأطفال.

 

وباشرت النيابة التحقيقات برئاسة المستشار إسلام الجوهري، رئيس النيابة، والمستشار أحمد عاصي، وكيل أول النيابة، مع مقدمة البرنامج المُذاع عبر شاشة النهار، طوال يوم الأحد، رفقة محاميها جميل سعيد حتى الساعات الأولى اليوم الاثنين.

 

وخلال التحقيقات نفت مقدمة برنامج "صبايا الخير"، في التحقيقات، تسلمها أي قرار باستدعائها للتحقيق أو ضبطها وإحضارها في واقعة حلقة "خطف الأطفال"، لذا سلمت نفسها للنيابة، وفقًا لتقارير إعلامية.

 

 

وقالت ريهام سعيد في التحقيقات إنها ظلت خلال الأيام الأخيرة بمنزلها بالجيزة، وسبب تأخرها في الإدلاء بأقوالها هو رعاية طفلها الرضيع، لافتة بأن حلقة "خطف الأطفال" كانت لخدمة أطفال مصر.

 

وبدأت الواقعة بمغامرة قامت من خلالها ريهام سعيد وفريق إعداد برنامجها بالتحريض على خطف أطفال لإعداد حلقة نارية من برنامجها.

 

وتبين من التحقيقات أن معدة بالبرنامج قامت بالتواصل مع شاب مصري يدعى إسلام اكتشف عصابة لخطف الأطفال وعرضهم للبيع، وقامت المعدة ومن خلال هذا الشاب بالاتصال بالعصابة وأبلغتهم أنها تريد شراء طفلين، وتم الاتفاق على شراء طفلين مقابل 300 ألف جنيه.

 

وذكرت التحقيقات أنه بعد تحديد الموعد وشراء الطفلين داهمت قوة أمنية المكان وألقت القبض على أفراد العصابة اللذين اتهما ريهام سعيد وفريق إعدادها بالتحريض على خطف الأطفال مقابل مبلغ مالي.

 

وكانت النيابة قررت في وقت سابق حبس معدة البرنامج " غرام ع." والمصور "راضي م." بتهمة تحريض المتهم على اختطاف الطفلين، وحبست 3 متهمين بتهمة خطف الطفلين.

 

قضايا سابقة

 

 

وفي سبتمبر من العام 2015 صدمت ريهام سعيد الرأي العام بتصريحات أهانت فيها السوريين عندما قامت خلال برنامجها "صبايا الخير" على فضائية "النهار" بتوزيع مساعدات على بعضهم في أحد مخيماتهم بلبنان بصورة غير لائقة.

 

ولاقى الفيديو وكلام ريهام استياء الكثيرين، خاصة عندما تحدثت ريهام سعيد بطريقة غير حضارية أقرب إلى الشماتة في اللاجئين ومن مواطني دول الربيع العربي التي قامت فيها الثورات، مؤكدة أن هذا هو حال كل الشعوب التي تضيع بلدانها.

 

وثار الرأي العام من جديد ضد ريهام سعيد بسبب ما فعلته مع الفتاة سمية عبيد التي اشتهرت إعلاميا بـ"فتاة المول"، حيث انتهكت خصوصيات الفتاة ونشرت صورا خاصة جدا لها في برنامجها أثناء حديثها عن واقعة تعرضها للتحرش من جانب شاب في أحد المولات، وهو ما دفع 6 شركات للانسحاب من رعاية برنامجها "صبايا الخير".

 

وجراء ذلك تقدم محامون ببلاغات ضد الإعلامية أدت لصدور حكم قضائي من محكمة جنح الجيزة بحبسها 6 أشهر وتغريمها 10 آلاف جنيه بعد اتهامها بالسب والقذف في حق الفتاة، والحبس سنة لاتهامها بالاعتداء على الحياة الشخصية وكفالة 15 ألف جنيه.

 

كما اعتدت ريهام سعيد على مخرج، وقضت محكمة مصرية بمعاقبتها بالحبس سنة مع الشغل، لاتهامها بالتعدي على محمد ماهر مساعد مخرج بالضرب وإصابته بكدمات.

 

وتقدمت الفنانة زينة ببلاغ إلى النائب العام المصري الراحل المستشار هشام بركات ضد مدير قنوات "النهار" عمرو الكحكي، والإعلامية ريهام سعيد والصحفي أحمد الهواري بسبب مقابلة سعيد للهواري في برنامجها، وتحدث عن مشكلة الفنانة زينة مع أحمد عز، متهماً عاصم قنديل محامي زينة، بتزييف الحقائق ونشر أخبار مغلوطة.

 

وقال محامي زينة في بلاغه إن ريهام سعيد قامت بتشويه سمعة زينة، والتشهير بها من خلال استضافة الهواري ونقل معلومات غير حقيقية.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان