رئيس التحرير: عادل صبري 04:42 صباحاً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

9 مفاتيح للسعادة الزوجية

9 مفاتيح للسعادة الزوجية

ترجمة.. رفيدة الصفتي 23 أبريل 2015 10:11

خطفت قلبه منذ اللحظة الأولى.. بدأب سعى للفوز بقلبها والوصول إلى أن تكون شريكة حياته.

أحبها..

وبادلته المشاعر ذاتها..

كافح لتأسيس منزل تشاركه إياه..

لكنهما بعد الزواج.. لم يجدا السعادة التي كانا يتوقعانها، وتسللت الخلافات الزوجية إلى عشهما الصغير، وبدت عاجزة عن إسعاده كما كانت تظن...

 

السعادة الزوجية.. أمل يمكن تحقيقه بكل سهولة إذا ما توصل الزوجين لأبسط المفاتيح التي تزيل أقفال النكد التي تحول بينهما وبين حلو الحياة.

 

نهديك أيتها الزوجة الجميلة 9 مفاتيح للسعادة الزوجية حتى لا يتسلل الفتور، الملل، والخلافات إلى بيتك، فتفقد جمرة الحب حرارتها، وتجدي زوجك يذهب للبحث عمن يملأ فراغه العاطفي.

 

معجبة

"أنا معجبة".. الاعتراف بالحب ليس وحده كافيا، وعادة ما تكون الكلمات روتينية فاقدة لبريقها، لكن الزوج يحتاج أن يشعر أن زوجته لا تزال تحبه و"معجبة" به، قولي الكلمات بصدق وبشعور جارف ليس كأي كلمات، متى آخر مرة فعلت ذلك؟

 

الثناء على قراراته

امتدحي القرارات الصائبة التي اتخذها زوجك، حتى لو كانت بسيطة، كاختيار مكان جديد جيد للخروج والتنزه، أو قرار شراء شيء ثبت أنه مفيد للمنزل، أو أي قرار يتخذه في أي شأن من أمور الحياة وتشعرين بأهميته.

تذكري جيدا.. يجب الثناء على قرارته وإظهار إعجابك بحكمته بينكما وأمام أبويه أو أصدقائكما.. فامتداحه له مفعول السحر.

 

اغفري

كوني كذلك متسامحة مع قرارات زوجك التي لا تعجبك أو اكتشفت أنها غير مناسبة لحياتكما، كوني ودودة وتعاملي بلطف مع ذلك، حتى عند مناقشة الموضوع للتعلم منه مستقبلا، ولا تلصقي القرار به، بل تحدثي عنه كأنه كان قراركما معا وعليكما جميعا التعلم منه، حتى لا يشعر بأي ضيق من حديثك.

 

لا تنتقديه علنا

وعندما لا تتفقين مع قرارات زوجك لا تتناقشي معه فيها أمام الأطفال أو الأصدقاء، بل اطلبي منه بلطف وبشكل غير ملحوظ أن تنتحيا جانبا لتناقشا بينكما أنتما الاثنين فقط حتى لا يتأثر الأطفال بالخلاف، أو يأخذ الأصدقاء انطباعا غير جيد عن علاقتكما ببعضكما البعض.

 

المجاملة

لا تنتظري مناسبة لمجاملة زوجك والثناء عليه، يمكنك أن تدعميه بذكريات الماضي، وكيف أنك وافقت على زواجك منه لأنه إنسان رائع واجعليه يشعر بذلك دائما.

 

الاستماع

أنصتي لزوجك وابتعدي عن ترديد عبارات الإحباط وإثارة المخاوف.

 

القبلة

قبلي زوجك بشغف كما لو كنتِ تعنين ذلك، وليس كقبلة روتينية عابرة، كذلك اتبعي وسائل الاتصال الحديثة في التعبير عن حبك له "كالفيسبوك"، "تويتر"،  "رسائل البريد الإلكتروني"، أو "التليفون المحمول".

 

التركيز على الإيجابيات

تذكري كل ما هو إيجابي في جلسة مشتركة بينكما، فالزواج الناجح قائم على مناخ إيجابي.. تذكروا المواقف المضحكة بينكما من حين لآخر.

 

طلب المساعدة

الجئي لمتخصصين في العلاقات الأسرية عند تفاقم المشكلات بينكما ووصولكم إلى حائط مسدود للخروج من حالة التعاسة والعودة إلى حياتكما الزوجية الطبيعية.

 

اقرأ أيضاً:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان