رئيس التحرير: عادل صبري 05:02 صباحاً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

إصابة مصور الأناضول في اشتباكات بين الشرطة وأنصار مرسي

إصابة مصور الأناضول في اشتباكات بين الشرطة وأنصار مرسي

الحياة السياسية

صورة ارشيفية لاحداث رمسيس

إصابة مصور الأناضول في اشتباكات بين الشرطة وأنصار مرسي

الأناضول 15 يوليو 2013 22:47

أصيب مصور ضمن فريق مكتب وكالة الأناضول الإقليمي بالقاهرة، مساء اليوم الاثنين، بشظايا طلق ناري، وذلك خلال تصويره اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين مؤيدين للرئيس المصري المعزول محمد مرسي بميدان رمسيس وسط القاهرة.

 

وتعرض المصور الفوتوغرافي "محمد الشامي" لإصابة بشظايا طلق ناري من نوع الخرطوش  في ساقه اليسرى، وتلقى الإسعافات اللازمة عقب إصابته، قبل أن يستأنف عمله.

 

وكانت الشرطة المصرية قد أطلقت بكثافة قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة لأنصار مرسي قطعت الطريق أعلى جسر 6 أكتوبر عند ميدان رمسيس في قلب العاصمة.

 

وإثر ذلك، وقعت اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين بميدان رمسيس الحيوي فيما استمرت حالة من الكر والفر بين الجانبين أعلى الجسر وامتدت إلى الميدان الذي غطى سماءه الدخان الأسود؛ جراء إشعال متظاهرين النيران في محتويات صناديق قمامة.

وعقب مظاهرات حاشدة بدأت يوم 30 يونيو الماضي للمطالبة برحيل مرسي؛ بدعوى فشله في إدارة شؤون البلاد، أصدر الجيش المصري، بمشاركة قوى دينية وسياسية، بيانا يوم 3 يوليو عزل به مرسي، وتولي عدلي منصور، رئيس المحكمة الدستورية العليا ، رئاسة البلاد، وتعطيل العمل بالدستور مؤقتا، ضمن إجراءات أخرى.

ومنذ هذا الإعلان، تشهد مصر مظاهرات حاشدة يقوم بها مؤيدون لهذه القرارات، التي يعتبرونها "مطالب شعبية"، فيما يواصل أنصار مرسي الاحتجاج والاعتصام للمطالبة بعودته إلى منصبه، على اعتبار ما حدث ما هو إلا "انقلاب عسكري"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان