رئيس التحرير: عادل صبري 09:09 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالصور| أزمة الوقود بقنا.. سائقون: فتش عن الجراكن.. فلاحون: الزرع مات

بالصور| أزمة الوقود بقنا.. سائقون: فتش عن الجراكن.. فلاحون: الزرع مات

تقارير

تكدس على محطة وقود بقنا

وأصحاب المحطات: نجيب منين

بالصور| أزمة الوقود بقنا.. سائقون: فتش عن الجراكن.. فلاحون: الزرع مات

وليد القناوى 11 مارس 2015 12:03

تفاقمت أزمة نقص الوقود بمحافظة قنا وامتدت إلى كافة المحطات البالغ عددها 83 محطة، والتي شهدت طوابير أغلقت العديد من الشوارع الرئيسية والفرعية بالمحافظة، ومشاجرات بين السائقين وأصحاب المحطات .

 

 قال عبيد جلال (سائق ميكروباص)، في تصريحات لمصر العربية إنه لم يتوقع أحد أن تعود الأزمة بهذا الشكل، فمعظم المحطات تؤكد أن كمية السولار غير كافية، لدرجة أنها وضعت حواجز حديدية أمامها لمنع دخول المواطنين .وأرجع "جلال"  إلى من وصفهم بأصحاب الجراكن الذين- على حد قوله- يسيطرون على المحطات بشراء كميات كبيرة من الوقود (السولار والبنزين) لبيعه في السوق السوداء.

 

اشتكى خالد سيد (سائق) من غياب الرقابة التموينية على المحطات قائلا " سيارة الوقود بتوصل المحطة بعد ساعة يكون نصفها راح فى الجراكن والبراميل للتجار الكبار لبيعها في السوق السوداء"، مضيفا أن السائقين والمواطنين يلجئون  للشراء من التجار الكبار بدلاً من الوقوف في الطوابير بالساعات .

 

وفى المقابل نفى محمود سعيد، صاحب محطة وقود، الاتهامات ببيع الوقود في السوق السوداء جملة وتفصيلًا قائلاً  "هي فين الحصة بتاعتنا عشان نبيعها في السوق السوداء، يافندم احنا بتوصلنا الكمية أقل من النصف، وايام لا تأتى نهائيا"، لافتا أنهم يضطرون لإغلاق المحطة خشية دخول البلطجية المسلحين الذين يخيرونهم إما بملء الجراكن أو التعدي على العاملين   .

 

كما اشتكى المزارعون بمراكز شمال المحافظة من اختفاء السولار  بشكل تام، مما تسبب في توقف مواتير رفع المياه للأراضي الزراعية، واضطر عدد كبير منهم للوقوف بالساعات لصرف الكميات المخصصة لهم بالحيازة الزراعية .

 

وأبدي جمال ربيع ( مزارع ) غضبه من اختفاء السولار قائلا  " كل سنة فى الغًلب والمرار ده ، يعنى نزرع ارضنا ونفاجأ انها ماتت بسبب عدم الري لتوقف الماكينات"، لافتا أن الأزمة لو لم تحل خلال أسابيع قد يتسبب في هلاك آلاف الأفدنة من القمح .

 

وقال محمود رمضان، مزارع بأبوتشت، نأمل في صفيحة سولار لري القمح والقصب اللذين يعدان المحصولين الرئيسيين بقنا .

 

وأضاف أن بعض تجار السوق السوداء استغلوا عودة الأزمة وغياب الرقابة وباعوا لتر السولار بـ4 جنيهات بدلا من 170 قرشا والمزارع يضطر للشراء خوفا من تلف المحصول.

 

من جهته قال اللواء عبد الحميد الهجان ، محافظ قنا  أنه  تم ضخ 26 ألف طن سولار للمحطة فجراً للقضاء علي مشكلة نقص المواد البترولية ، وتحقيق مبدأ عدالة التوزيع بالمحافظة .

 

وحذر خلال جولته امس الثلاثاء ، محطة بنزين الجامعة بالكيلو 6   لعدد من اصحاب محطات الوقود من أي تلاعب في الكمية، وخلال الجولة تبين عدم تواجد مسئول التموين بالمحطة فأمر بإحالته للتحقيق فورا ، مؤكدًا علي أن الجولات المفاجأة ستكون متتابعة للتأكد من سير المنظومة وفقا للوائح و القوانين .

جولة لمحافظ قنا على محطات الوقود


محافظ قنا خلال جولة على محطات الوقود

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان