رئيس التحرير: عادل صبري 01:47 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

قادة بالتحالف: حملات الاعتقال والتفجيرات محاولة فاشلة لإجهاض 3 يوليو

قادة بالتحالف: حملات الاعتقال والتفجيرات محاولة فاشلة لإجهاض 3 يوليو

الحياة السياسية

التحالف يحشد انصاره لمظاهرات غاضبة في 3 يوليو

قادة بالتحالف: حملات الاعتقال والتفجيرات محاولة فاشلة لإجهاض 3 يوليو

طه العيسوي 01 يوليو 2014 12:16

استنكر عدد من قادة التحالف الوطني لدعم الشرعية اعتقال بعض قادة التحالف منهم مجدي حسين، فجر اليوم، ومداهمة منازل آخرين، متهمين النظام الحالي باتباع ممارسات وصفوها بالإجرامية والوحشية. حسب قولهم.

وقال الدكتور أحمد رامي، المتحدث باسم حزب الحرية والعدالة: "حملة الاعتقالات تدل على استمرار انتهاج الحل الأمني فقط دون السياسي في التعاطي مع مشكلة هي بالأساس مشكلة سياسية؛ لأن العقلية التي تحكم لا تعرف لغة السياسة".

وأشار "رامي" إلى أنه قد تتسع هذه الحملة الأمنية لتطال جميع رموز المعارضة وخاصة قادة التحالف، فهذا أمر وارد دائما ومرتبط بتخوف وقلق الطرف الآخر من مجريات الأحداث.

وأضاف المتحدث باسم حزب الحرية والعدالة أن هذه الحملة الأخيرة تأتي قبيل يومين من انطلاق انتفاضة 3 يوليو، وهو ما يؤشر للقلق منها، مؤكدًا أن من أقدم على هذه الخطوة لا يقرأ الواقع جيدًا، فتأثير تلك الحملات على الحراك الثوري إن لم يكن يزيد منها فهو على الأقل لا يؤثر فيها.

وقال إسلام الغمري، المتحدث الإعلامي باسم حزب البناء والتنمية والقيادي بالتحالف دعم الشرعية: إن النظام القائم يريد أن يغطي على فشله باعتقال قادة التحالف؛ حيث فشل فشلا ذريعًا اقتصاديًا وأمنيًا وسياسيًا، مؤكدًا أن حملات الاعتقال محاولة فاشلة من النظام لإيقاف الزحف الشعبي في 3 يوليو نحو ميادين التحرير في كل محافظات مصر. حسب قوله.

وذكر أن قادة النظام الحالي يشعرون بأن هناك بركانا من الغضب الشعبي تولد نتيجة ممارساتهم التي وصفها بالإجرامية طوال عام كامل، والتي طالت كل قطاعات الشعب رجالا ونساء، كبارا وصغارا ، بل مؤيد ومعارض، فلم يسلم منهم أحد وكوي الجميع بنارهم.

وقال مجدي سالم، نائب رئيس الحزب الإسلامي والقيادي بالتحالف: إن حملات الاعتقال رسالة مهمة من نظام "السيسي" بأنه لا يعترف بالعمل السياسي ولا المصالحة، ولا يعرف سوى ما وصفه بالبطش والقهر وسفك الدماء.

وأكد أن هناك ارتباطا وثيقا بين اعتقال واستهداف بعض قادة الجماعة الإسلامية وبين ما طرحه الشيخ عبود الزمر، القيادي بالجماعة الإسلامية، مضيفًا:" أنا على يقين تام بأن أية محاولة لإدخال الجماعة إلى الحظيرة لن تنفع".

وقال مصطفى البدري، عضو المكتب السياسي للجبهة السلفية والقيادي بالتحالف: إن كل يوم يمر على نظام "السيسي" يؤكدون فيه أنهم فاقدون للرشد والصواب، فلا هم قادرون على إدارة شئون البلاد وحل مشكلات العباد، ولا هم يحسنون مواجهة خصومهم السياسيين إلا بالقمع والتنكيل، على حد قوله.

وأضاف – في تصريح لـ"مصر العربية"- :" يبدو أن البيان الأخير للتحالف- والذي وجد تجاوبًا وتفاعلًا كبيرًا في الشارع الثوري- قد استفز السلطة، حتى اعتقلوا بعض قيادات التحالف، فهؤلاء لا يعرفون إلا لغة الإرهاب لكل المخالفين لهم، ظنا منهم أن هذه الوسائل ستقضي على الثورة لكن لن تتحقق أوهامهم بفضل الله وعزيمة الثوار".

وعلق على التفجيرات الأخيرة بقوله: "النظام القائم يصطنع هذه التفجيرات، فمعلوم أنهم قبل كل حراك ثوري مهيب يلجأون لذلك، حتى يستنفروا الجنود ضد الثوار ليقتلوا ويصيبوا أكبر عدد ممكن من المتظاهرين في الشوارع والميادين، ونقول لهم: ألاعيبكم محفوظة وخططكم فاشلة، لكنكم لا تتعلمون من التاريخ وسترون بأم أعينكم ما تكرهون".

وقال محمد عبد الموجود، القيادي بحزب الوطن وتحالف دعم الشرعية: "اعتقال قيادات سياسية قبل ٣ / ٧ مشهد غريب وبنفس طريقة النظام البائد في التعامل مع ثورة ٢٥ يناير، لكن خاب وخسر من يتصور أن الحراك الثوري في مصر يتم من خلال القيادات".

ووجه بلال سيد بلال، المتحدث باسم حزب الوسط، رسالة إلى النظام، قائلا:" أهذا ما تستطيعون أن تعيدوه للشعب، القمع واعتقال الكفاءات وزوار الفجر، نظام جبان كهذا لن يستمر، ولن تستطيعوا مهما فعلتم أن توقفوا قطار الحرية والكرامة".

يذكر أن قوات الأمن قامت فجر اليوم باعتقال الدكتور نصر عبد السلام، القائم بأعمال رئيس حزب البناء والتنمية القيادي بالتحالف، ومجدي حسين، رئيس حزب الاستقلال، وحسام خلف، عضو المكتب السياسي لحزب الوسط، وتمت مداهمة منازل علاء أبو النصر، الأمين العام لحزب البناء والتنمية، وضياء الصاوي، أمين التنظيم المساعد بحزب الاستقلال والمتحدث باسم حركة شباب ضد الانقلاب.

اقرأ أيضًا:

البناء والتنمية: إذا تعرض الإمام للأسر يتوجب تعيين غيره

الغمري: ما ذكره السيسي يبشر بأيام سوداء

البناء والتنمية: أحكام الإعدام تزيدنا إصرارًا

الجماعة الإسلامية تفتح النار على برهامي: يروج لاغتصاب السلطة

فيديو.. طارق الزمر: سيناريو الرئاسية مجهز منذ 30 يونيو

الحرية والعدالة: حملات الاعتقال قد تطال الجميع

رابطة أسر معتقلي طرة: ندرس دعوات لمقاطعة القضاء

نساء ضد اﻻنقلاب: وثقنا 50 حالة اغتصاب بالسجون

عمرو عادل: السيسي.. كارت سيُحرق من داخل النظام

عمرو عادل: تحالف الشرعية مدفوع لمعركة صفرية مع العسكر

مسيرة للتنديد بأحكام الإعدام الصادرة بحق معارضين

قيادي بتحالف الشرعية: التصعيد الثوري هو الحل

مجدي سالم: مقاطعة جلسات المحاكم تشعل الثورة

قيادي بـ الاستقلال: مبادرتنا تطرح رؤية ما بعد إسقاط النظام

المصالحة مع الإخوان ..مينفعش نتصالح .. المسامح كريم

الأصالة يدعو لاستمرار الحراك المناهض للنظام

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان