رئيس التحرير: عادل صبري 02:36 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الصناديق الخاصة برئاسة الجمهورية.. مملكة الرئيس السرية

الصناديق الخاصة برئاسة الجمهورية.. مملكة الرئيس السرية

الحياة السياسية

يتصرف رئيس الجمهورية في ميزانية الصناديق الخاصة كيف شاء

الصناديق الخاصة برئاسة الجمهورية.. مملكة الرئيس السرية

أحمد درويش 04 يونيو 2014 18:42

تعتبر الصناديق الخاصة بهيئة قصور الرئاسة, مرتعًا خصبًا لرئيس الدولة يتصرف في أموالها كيف شاء ولا تخضع  لرقابة الجهاز المركزي للمحاسبات ولا يُعرف مصدر تمويلها ولا مصادر إنفاقها، تضاف كمرتع آخر في مملكة رئيس الجمهورية, التي لا يحاسبه عليها أحد.

وقال عاصم عبد المعطي, وكيل سابق بالجهاز المركزي للمحاسبات, ورئيس المركز المصري للشفافية ومكافحة الفساد، إن كل قصور الرئاسة ومؤسساتها بما فيها رئيس الجمهورية والمستشارون وأيضًا العاملون فيها، يتم الصرف عليهم من ميزانية الرئاسة التابعة للموازنة العامة للدولة.


وأضاف في تصريحات خاصة لـ"مصر العربية"، أن الفساد الحقيقي يكمن في الصناديق المجهولة المصدر والتي يشرف عليها أحد مساعدي الرئيس, وهي صناديق تصرف عليها شركات خاصة مصرية ودولية، وكذلك دول خارجية تدفع فيها منح خاصة برئيس الجمهورية, مؤكدًا أن الجهاز المركزي للمحاسبات لا يستطيع بحال أن يفتش في هذه الصناديق، لأنها توضع في بنوك خاصة لا تخضع لرقابة الجهاز.


وتابع أن عملية الصناديق الخاصة هي عملية فساد مقننة، خاصة أن المستثمرين يدفعون منحًا للرئيس بمقابل يجهله الشعب, مضيفًا أن الصناديق الخاصة أُنشئت في سبعينيات القرن الماضي بغرض تنفيذ أغراض خارج نطاق الموازنة العامة, لكن أسيء استخدامها وسهلت سرقتها ووضعها في بنوك خاصة.


وقال إن الجهاز المركزي للمحاسبات أعلن العام الماضي عن أن تكلفة ما أنفق في قصور الرئاسة العام الماضي بلغ 430 مليون جنيه, بزيادة 40 مليون جنيه فقط، وهو رقم اعتبره بسيطًا، نظرًا لما يتم صرفه في القصور على مؤسسة الرئاسة, قائلاً إن أموال الصناديق الخاصة هذه أصبحت أموالاً مستباحة.

 

فيما اعتبر المستشار نور الدين علي, عضو مجلس قضايا الدولة, أن قصور الرئاسة ومؤسسة الرئاسة وكل الأموال التي تصرف عليها تخضع لرقابة المال العام, وكذا فإن قصور الرئاسة تخضع لرقابة وزارة الثقافة، باعتبارها مباني أثرية.


وقال في تصريحات لـ"مصر العربية"، إن هناك لوائح إدارية تحكم مؤسسة الرئاسة ويكون لها أمين عام منظم لشئونها, ولكن هناك جهل عام بشأن الصناديق الخاصة التي تصرف على رئيس الجمهورية ومن معه في مؤسسة الرئاسة.


وتابع أن الصناديق الخاصة برئاسة الجمهورية تُمول من جهات خارجية وتعطى كمنح غير قابلة للسداد, لكنها لا تصرف على الرئيس فقط دون غيره، ولا توضع تحت تصرفه ولها قواعد تصرف على الرحلات الخارجية والمؤتمرات وغيرها من المصاريف، فهناك انفصال بين شخصية الرئيس وبين مؤسسة الرئاسة, حيث لا يأخذ الرئيس هذه الأموال لمصاريفه الشخصية.

اقرأ أيضًا:

تأجيل دعوى تطالب بصرف معاش لمصابي ثورة يناير

الانتهاء من قانون النواب وإرساله لرئاسة الجمهورية اليوم

محلب: لم أتلق وعوداً بالاستمرار

الوزراء يحيل ضريبة البورصة إلى رئيس الجمهورية

صلاحيات الرئيس الجديد وفقاً للدستور

مجدي قاسم للحكومة: إقالتي من رئاسة الجودة مصالح

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان