رئيس التحرير: عادل صبري 05:00 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

وزير الأوقاف يتنازل عن تأشيرات الحج "كفارة" للعام الماضي

وزير الأوقاف يتنازل عن تأشيرات الحج كفارة للعام الماضي

تقارير

مختار جمعة وزير الأوقاف

وزير الأوقاف يتنازل عن تأشيرات الحج "كفارة" للعام الماضي

براء حسن 20 أبريل 2014 11:22

تنازل الدكتور محمد مختار جمعة  وزير الأوقاف عن حصته في تأشيرات الحج لهذا العام ،  ورفض أن تكون هناك أي تأشيرات تحت تصرفه الشخصي.

وكانت لجنة الحج بوزارة الأوقاف قد عقدت اجتماعها الأول برئاسة الوزير، واتخذت قرارا بتوزيع جميع التأشيرات المخصصة للوزارة على المديريات الإقليمية، والجهات التابعة للوزارة واللجنة المشرفة، على أن تجري كل جهة قرعة علنية باختيار من يكتب له التوفيق.

كما قررت الوزارة قصر التأشيرات المخصصة للوزارة على أبناء الوزارة فقط العاملين بها ، ومن له حق تقتضيه شروط الواقفين حال وفاء حصص الوقف بسفرهم .

وكذلك قررت الوزارة أن تكون نفقة حج 60% من المسافرين هذا العام من أبنائها على نفقة الوزارة، وبقرعة علنية ، و40% بقرعة أخرى على نفقتهم ، ويدفع كل فرد 20 ألف جنيه ، وفي حالة إن قلت التكلفة الفعلية عن ذلك تقوم الوزارة برد المبلغ المتبقي كما حدث  في العام الماضي وردت لكل حاج سبعة آلاف جنيه بعد عودته من الحج ، أما إذا زادت التكلفة عن عشرين ألف جنيه فإن الوزارة ستتحمل الفارق من المبالغ المخصصة لبعثة الحج خدمة لأبنائها، علمًا بأن جميع الحجاج سيسافرون جوًا على الخطوط الوطنية "مصر للطيران".

وأشار مراقبون إلى أن هذه المبادرة من الوزير، يراد به محو ما أقدم عليه الوزير العام الماضي من مخالفات بهذا الصدد!

فقد قام  الوزير بوضع زوجته وابنه في قائمة الحجاج المسافرين في رحلة الحج التابعة لوزارة الأوقاف من العام الماضي، ما أثار ضده حملة إعلامية شديدة، نادت باستقالته، ما حدا بالوزير أيامها بالاعتذار عن عدم معرفته باللوائح المنظمة، فيما سخر خيري رمضان  -في برنامجه «ممكن» من ادعاء جمعة بعدم علمه بأن اللوائح تمنع ذلك،، قائلا: «لأ ده تهريج، ده عبث ما بعده عبث، وزير الأوقاف لابد أن يتقدم باستقالته فورا، أمال ثورة إيه ونيلة إيه بقى؟ ده نبقى بنهرج، دي فضيحة رسمي".

وأبدى خيري تعجبه تعجبه من عدم معرفة وزير الأوقاف باللوائح، مشيرا إلى أنه حتى لو أن اللوائح كانت تسمح بذلك كان يجب على جمعة الامتناع لاستشعار الحرج، وقال: «وبعدين جاي تدور على اللوائح بعد ما الخبر اتنشر، طب لو ما كانش اتنشر كنت هتعمل إيه؟، هذا موقف ما ينفعش فيه التهريج، اللي يغلط يتحاسب".

يشار إلى أن خطبة الجمعة الماضية، كانت عن حرمة المال العام والخاص كما قررتها وزارة الأوقاف بموقعها، وقد ذكرت الوزارة في نص خطبتها الموحد على جميع مساجد مصر أن تربح المسؤول من وظيفته يعد اعتداء على المال العام، وهو الأمر الذي جاء وصفه في الخطبة أنه كبيرة من الكبائر.

 

روابط ذات صلة:

رئيس هيئة الأوقاف: "أنا آخر واحد عندي فساد"!

فيديو. وزير الأوقاف: سنظل جنودا أوفياء لـ"منصور"

الأوقاف.. "خطبة وأذان.. كله موحد.. كله تمام !!"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان