رئيس التحرير: عادل صبري 02:42 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

قانون التأمين الصحي.. وعود برلمانية لعلاج الفقراء

قانون التأمين الصحي.. وعود برلمانية لعلاج الفقراء

الحياة السياسية

مواطنون بأحد المستشفيات الحكومية

قانون التأمين الصحي.. وعود برلمانية لعلاج الفقراء

عبدالغنى دياب 19 أغسطس 2016 18:28

بات قانون التأمين الصحي، في طريقه ليرى النور بعد بدء لجنة الصحة بمجلس النواب مناقشته، وسط تلميحات بفرضه إلزاميا على بعض الفئات، إلا أن نواب طرحوا رؤيتهم في القانون والشكل الذي يجب أن يخرج به.

 

في البداية كشف النائب حسني حافظ، عضو لجنة صحة النواب والقيادي بحزب الوفد، عن ملامح القانون، مؤكدا على أن بعض الفئات بدأت تطبيقه فعليا مثل المرأة المعيلة، فحاليا تحصل كل النساء المعيلات على تأمين صحي كامل مثل موظفي الدولة.

 

وقال حافظ لـ "مصر العربية"، إن النساء اللائي يعلن أسر دون دخل ثابت أصبح بإمكانهن التقدم بطلب للاشتراك في نظام التأمين الصحي، من وزارة الصحة.

 

وأوضح أن الفئة المفترض دخولها ضمن منظومة التأمين الصحي بحسب خطة اللجنة البرلمانية هم الفلاحون، مشيرا إلى أن المناقشات الداخلية قائمة حاليا تحت القبة.

 

وأكد على أن هناك اتجاه في اللجنة لعمل مشروع قانون يشمل جميع الفئات سواء فقراء أو أغنياء بحيث يصبح الجميع يتمتعون بنظام تأميني جيد خلال سنوات.

 

ومضى حافظ يقول إنه تم تخصيص 50 مليار جنيه لدعم التأمين الصحي صرفت من رئاسة الجمهورية مباشرة، مشيرا إلى أن اللجنة طلبت 90 مليار وحاليا توفر منهم 50.

 

وأشار عضو حزب الوفد إلى أن هناك خطة نيابية لتوفير نفقات قطاع التأمين الصحي من خلال تخصيص عوائد مخالفات الصحة والجرائم الطبية لتصب في قطاع التأمين.

 

ولفت إلى أن المناقشات دائرة حاليا متوقعا خروج قانون تأمين يرضي غالبية الفئات.

 

في السياق ذاته، قال النائب هيثم الحريري، عضو مجلس النواب عن محافظة الإسكندرية، إن قانون التأمين الصحي يجب أن يكون لكل المصريين وأن تتاح جميع المستشفيات لكافة أبناء الشعب.

 

وأضاف الحريري لـ "مصر العربية" أنه لا يجب أن تستثنى فئة معينة فالجيمع لابد أن يخضع للمنظومة حتى يتم توفير موارد كافية لعلاج الطبقات الفقيرة.

 

وأوضح أنه يجب أن تقدم الخدمة لكل الناس بالتساوي، مطالبا بالسماح للمدنين بالعلاج بمستشفيات الجيش والشرطة.

 

وتابع أنه على وزارة الصحة وهيئة التأمين الصحي أن تشترى الخدمات وتوحدها على جميع الطبقات، لضمان تقديم خدمة متساوية للجميع وبجودة عالية.

 

وأشار إلى أنه من خلال هذه المنظومة يحق للمواطن أن يتمتع بخدمات طبيبة مدعومة من قبل التأمين ويتكفل هو بباقي الخدمة.

 

وقال النائب أحمد العرجاوي، وكيل لجنة الشؤون الصحية بالبرلمان، إن التأمين الصحي من حق الأغنياء والفقراء كما جاء في الدستور، مؤكدا على أن مشروع القانون الشامل سيطبق على الجميع بما فيهم الأغنياء، بحيث يكون هناك اشتراك شهري معين يدفعه الفرد من حجم الدخل. 
 

وأوضح وكيل لجنة الشؤون الصحية بالبرلمان، في تصريحات صحفيةـ أن قيمة الاشتراك ربما تصل لـ 4% من دخل الفرد سواء كان غنيا أو فقيرا، مؤكدا على أن هذه القيمة ستكون إلزامية على الأغنياء، قائلا: "مفيش حاجة اسمها أنا مش عايز تأمين صحي ومش هشترك، ده إجباري عشان اللي مش معاه يقدر يتعالج".

 

 

اقرأ أيضًا:

منى مينا: خصخصة القطاع الصحي أمر "مرعب"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان