رئيس التحرير: عادل صبري 08:12 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

هيئات برلمانية: "الموازنة" بها عيوب.. وتمريرها "مشروط"

هيئات برلمانية: الموازنة بها عيوب.. وتمريرها مشروط

الحياة السياسية

مجلس النواب وافق على الموازنة

هيئات برلمانية: "الموازنة" بها عيوب.. وتمريرها "مشروط"

عمرو عبدالله 30 يونيو 2016 10:01

أثار اعتماد مجلس النواب للموازنة العامة للدولة لعام 2016/ 2017  أمس، علامات استفهام، في ظل كثرة الملاحظات والاعتراضات التي أبداها النواب عليها منذ إرسالها من جانب الحكومة مطلع ابريل الماضي للمجلس، مبررين موافقتهم عليها رغم الاعتراضات على بنودها برغبتهم في عدم تعطيل المسيرة ووعد الحكومة لهم بتنفيذ ملاحظاتهم.
 

 

الحكومة مظلومة

في هذا الإطار قال اللواء محمد أبوصلاح أبوهميلة، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري، إنهم وافقوا على الموازنة العامة للدولة، من أجل عدم توقف مسيرة الدولة المصرية واستمرار الاستقرار الذي تشهده الفترة الأخيرة.


وأضاف أبوهميلة، " أننا نظلم وزير المالية والحكومة بإلقاء اللوم عليهم ومهاجمتهم فيما يتعلق بالميزانية والوضع الاقتصادي،موضحا" الحكومة هتجيب منين ونحن وافقنا عليها لتسير المركب ولا تتوقف”، لافتا أنهم أخذوا وعدا من الحكومة بمعالجة الأزمات الموجودة بالموازنة تدريجيا وأن المجلس سيراقب ذلك كل 3 شهور.

الحكومة وعدتنا

من جانبه قال شرعى صالح، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب مصرى بلدى، إن موافقته على مشروع الموازنة العامة للدولة مشروط بتحقيق النسب الدستورية المخصصة لموازنتى الصحة والتعليم من الناتج القومى، وألا تحيد عن هذه الاستحقاقات الدستورية وألا يكون هناك خرق دستورى.



ولفت صالح، إلى أن موافقتهم، الهدف منها عدم تعطيل سير العمل وزعزعة الاستقرار الذي تشهده مصر خلال الفترة الأخيرة، ولكنهم سيراقبوا تنفيذ الحكومة لوعودها لهم بتحقيق مقترحاتهم وتعديل ملاحظاتهم على الموازنة، مشيرا إلى أنه يرفض ضم المستشفيات التعليمية ومستشفيات القوات المسلحة لميزانية الصحة والذى يهدف إلى تعظيم الرقم المخصص للصحة ليصل للنسبة الدستورية.

 

وقال إنه يرى ضرورة أن تظل موازنة تلك المستشفيات مستقلة بعيدا عن موازنة الصحة.

 

وأضاف رئيس برلمانية مصر بلدي، أن الميزانية المخصصة للصحة لابد أن تكون خاصة بقطاع الصحة ووزارته، مع مراعاة أن تكون هناك آلية محددة فى الموازنة لوقف المكافآت غير المقننة التى تقدر بمبالغ كبيرة وتوجه هذه الأموال لصالح التعليم والصحة، منوها إلى أن الحكومة وعدتهم بمراعاة هذه الملاحظات خلال العام المقبل وهو ما دفعهم للموافقة عليها.

 

الموافقة مشروطة 

فيما قال ياسر قورة، نائب رئيس حزب الوفد للشئون السياسية والبرلمانية، إن موافقتهم على الموازنة كانت مشروطة، بتعديل ملاحظاتهم عليها، كما أن الحكومة وعدتهم بتنفيذ المقترحات التي قدمها الأحزاب، خلال السنة المقبلة.



وأضاف قورة، أن تحفظاتهم على الموازنة تتمثل في كيفية تحقيق الدولة للنمو والطرق التي ستسلكها لزيادة الموارد، اضافة للنسب الدستورية لقطاعات التعليم والصحة والبحث العلمي مع الوضع في الحسبان الموازنة والعجز الذي تعانيه.

الرفض موقفنا

في الوقت الذي أكد فيه محمد بدراوي، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الحركة الوطنية، على رفضهم للموازنة، ولكن هناك بعض التكتلات داخل المجلس ساهمت في تمريرها، مشيرا إلى أنه مازال عند موقفه منها، بأنها لن تحقق الهدف التنموي المرجو منها.

وأضاف بدراوي، أن تمرير الموازنة بوضعها الحالي في ظل حكومة لا تمتلك  رؤيه اقتصادية ويغيب عنها التصور الإبداعي للخروج من المأزق الاقتصادي الذي تواجهه الدولة ، مشيراً  إلى احتياج البلاد لشخصية لها عقل اقتصادي حكيم وواضح وقادر علي تقديم تصورات استراتيجية تخرجها  مما هي فيه الأن  ،

 

وأشار رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الحركة الوطنية ، إلى فشل حكومة شريف اسماعيل في تحقيق الإيرادات التي وعدت بها في الموازنة الحالية وحققت عجز في الايرادات بلغ حوالي١٠٠ مليار جنيه على الرغم  من وعودها السابقة بتحقيق إيرادات حوالي ٦٠٠ مليار جنية ولم تحقق منها سوي ٥٠٠ مليار جنية.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان