رئيس التحرير: عادل صبري 05:45 صباحاً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بيت لحم تحتفل بإضاءة شجرة الميلاد

بيت لحم تحتفل بإضاءة شجرة الميلاد

منوعات

شجرة الميلاد في بيت لحم

بيت لحم تحتفل بإضاءة شجرة الميلاد

وكالات 05 ديسمبر 2015 18:30

احتفلت مدينة بيت لحم، جنوبي الضفة الغربية، مساء اليوم السبت، بإضاءة شجرة عيد الميلاد لهذا العام، بطقوس دينية وأناشيد وطنية، وغياب للألعاب النارية.

 

وأضيئت شجرة الميلاد تزامنا مع قرع أجراس كنيسة المهد في بيت لحم، وأجراس 65 كنيسة في 15 دولة في العالم، عند الساعة السابعة والنصف بتوقيت فلسطين، بحسب رئيسة بلدية بيت لحم فيرا بابون.

 

ولم ترافق هذا العام إنارة شجرة الميلاد إطلاق الألعاب النارية، تضامنا مع عائلات القتلى الفلسطينيين والجرحى الذي يسقطون يوميا في الاراضي الفلسطينية، جراء التوتر المتواصل منذ بداية أكتوبر الماضي، حيث تشهد الاراضي الفلسطينية مواجهات يومية مع الجيش الإسرائيلي راح ضحيتها 114فلسطينيا بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.
 

وكانت الطوائف المسيحية في مدينتي رام الله (وسط)، ونابلس (شمال)، أعلنت في وقت سابق عدم نصب شجرة الميلاد لهذا العام، والاكتفاء بالطقوس الدينية.
 

وحضر حفل إنارة الشجرة رئيس الوزراء الفلسطيني، رامي الحمد الله، ورئيسة بلدية بيت لحم، فيرا بابون، ووزراء وشخصيات سياسية ودينية واجتماعية وسفراء وقناصل، وبمشاركة آلاف الفلسطينيين والحجاج.
 

ونصبت الشجرة الميلاد في ساحة كنيسة المهد التي يعتقد المسيحيون أنها أقيمت على المغارة التي ولد فيها السيد المسيح عيسى عليه السلام، لتصبح أهم مكان ديني مسيحي.

وكانت الشجرة قد صنفت العام الماضي من قبل صحيفة The Wall Street الأميركية، على قائمة أجمل أشجار الميلاد حول العالم وحلت في المرتبة الـ 12.
 

وقالت رئيسة بلدية بيت لحم فيرى بابون في كلمة لها، إن "رسالة عيد الميلاد لهذا العام، أن على هذه الأرض ما يستحق السلام والعيش، على أرض فلسطين ما يستحق السلام".
 

وأضافت " نحتفل اليوم بإنارة شجرة الميلاد، وكل يوم يقتل أبناؤنا ويجرحون، ويقع العشرات في الأسر، ومبعدون يحلمون بالعودة للوطن، اليوم ننشد الإيمان والسلام، ونقول للعالم نحن نحب السلام، وباقون على هذه الأرض، هنا باقون وهنا نعيش نقاوم ونحيا ونأمل ونفرح ونحزن".
 

وقالت، "بيت لحم تمثل جزءا هامًا من تراث الانسانية ويقع على عاتق العالم مسؤولية إنصاف فلسطين، نقول لهم بيت لحم مدينة محاصرة بالجدار الفاصل، السلام محاصر، حرروا السلام ليحل السلام على الكون".
 

ودعت بابون الجميع إلى زيارة المدينة، ومشاركة أهلها احتفالاتهم بعيد الميلاد المجيد.
 

من جهته، قال الحمد الله، في كلمة على هامش حفل إضاءة الشجرة "نحتفل بالأعياد وما تزال فلسطين تئن من ظلم الاحتلال وإرهاب المستوطنين، نحتفل وتشهد فلسطين تصعيدا خطيرا، بفعل الممارسات الإسرائيلية التي تنكل بشعبنا وتحول مدنه إلى معازل وكنتونات، تهدم البيوت وتنتهك المقدسات تمنع المسيحيون من الوصول إلى كنائسهم والمسلمون إلى مساجدهم".
 

ومضى "هذه الهبة الشعبية الفلسطينية المتواصلة، هي رد طبيعي ونتاج لانعدام الأمن واستمرار الاحتلال واستيطانهم ".
 

ودعا العالم إلى "رفع الظلم التاريخي وتوفير الحماية الدولية لشعبنا وإنهاء الاحتلال وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس".
 

وبيت لحم مدينة تاريخية تقع في جنوبي الضفة، وتكتسب قدسيتها من احتوائها على كنيسة المهد التي يعتقد المسيحيون أن المسيح ولد في الموقع الذي قامت عليه.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان