رئيس التحرير: عادل صبري 10:02 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

في 4 خطوات.. إزاي تبقي "عز الدين شقلباظ"

في 4 خطوات.. إزاي تبقي عز الدين شقلباظ

منوعات

ألعاب خطيرة

في 4 خطوات.. إزاي تبقي "عز الدين شقلباظ"

وكالات 27 أكتوبر 2015 13:25

في مشهد شهير من فيلم "لا تراجع ولا استسلام" وصف الكوميديان المصري أحمد مكي، الكائن الأسود المشهور بـ "أين أشيائي" بـ "عز الدين شقلباظ"، وذلك لكثرة حركاته الجنونية واستعراضه لمهارات الطيران والقفز على الحوائط. وفي هذا التقرير يشرح مدرب رياضي في 4 خطوات كيف تمارس مثل هذه الرياضات الخطيرة والجنونية. 


"أنت تخاف من أشياء معينة لأن جزء منك يعلم أنك تستطيع فعلها، لهذا قد تحاول القيام بها." هذا ما قاله مؤسس ومدير حركة "باركور جينيراشنز"، دان إدواردز، الذي قام بتجريب أمور قد لا يتجرأ غالبية الأشخاص على فعلها.
 

ويقوم بهذا من خلال رياضة تسمى "باركور"، أو فن الدفاع عن النفس الذي يتضمن التنقل عبر الأماكن بحركات تتحدى قوانين الطبيعة، من الركض على الجدران إلى القفز والالتفاف في الهواء.
 

التركيز على الخوف

وبدل التركيز على المهارات الجسدية، يضع إدواردز شعور الخوف في قلب تدريبه، لأنه يؤمن بأن لاعبي الـ "باركور" لن يستطيعوا ممارسة الحركات دون تعلم السيطرة على شعورهم بالخوف. 
 

وقال إدواردز إن "حدود (قدراتنا) الطبيعية هي أبعد بكثير مما يعتقده الناس.. ورياضة الـ باركور" تجعلك تواجه هذا الخوف".
 

 قفزة الموت بخطوات

ويشارك إدواردز ببعض الخطوات للسيطرة على الذهن والتمكن من ممارسة الرياضات الخطيرة، مثل قفزة الموت.

 

أولاً، عليك أن تكون مهتماً بالقيام بالتحدي، وتقيم الظروف المحيطة، قبل القيام بالقفزة.
 

وفي المرحلة الأخيرة، على الرياضي أن يكون في "المنطقة"، وهي الحالة المعروفة في الكثير من الرياضات، والتي تسمح بالوصول إلى الأداء الأمثل. فالخوف يحفز إفراز هرمون الأدرينالين، الذي يزيد السرعة والقوة وردات الفعل لدى الرياضيين المحترفين الذين يوظفونه بشكل صحيح.
 

اجعل الخوف صديقك

وأوضح إدواردز أن "الطريقة الوحيدة لتخطي الخوف هي التآلف معه، لتجاوزه والتدرب على إدارته. أنت بحاجة أن تفهم كيفية استخدامه".
 

وبدأ المختصون بعلوم الرياضة بتقبل إمكانيات تدريب الدماغ للوصول إلى أفضل أداء. مثلاُ، عند قيام الجهاز العصبي المركزي باستشعار أذى بعض العضلات بسبب التعب، سيرسل إشارات لجعل الأداء الرياضي يتراجع لحماية العضلات.
 

لكن، وجد فريق الطبيبة إيما روس، رئيسة قسم علم وظائف الأعضاء في المعهد الإنكليزي للرياضة، أن "التدريب المستمر يؤدي إلى تراجع هذه الرسائل عند الشعور بالتعب، ما يسمح للعضلات بالصمود تحت ضغط أكبر."
 

"الإدراك عامل مُحَدّد"

وبحسب الطبيب ساميول ماراكورا في جامعة كينت، فإن تأثيرات "التعب الذهني" تساوي تأثيرات التعب الجسدي فيما يتعلق بإدراك الذهن للجهد وتقييم قدرته على التحمل.
 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان