رئيس التحرير: عادل صبري 12:12 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الأمير علي المرشح لرئاسة الفيفا في سطور

الأمير علي المرشح لرئاسة الفيفا في سطور

منوعات

الأمير علي بن الحسين

الأمير علي المرشح لرئاسة الفيفا في سطور

وكالات - أ ف ب 05 يونيو 2015 06:27

 

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن الأمير الأردني علي بن الحسين، خاصة بعد الفضائح التي هزت الاتحاد الدولي لكرة القدم –الفيفا-، والانتخابات الأخيرة التي نافس فيها الأمير جوزيف بلاتر على رئاسة الفيفا والتي أفضت إلى فوز الأخير بولاية خامسة ثم إعلان استقالته التي كانت مفاجأة من العيار الثقيل. فمن هو الأمير علي وما هي حظوظه للفوز برئاسة الفيفا؟

 

ولد الأمير علي بن الحسين بن طلال بن عبد الله بن حسين في 23 ديسمبر ،1975 وهو الابن الثالث للملك الراحل حسين بن طلال والملكة علياء، وهو الأخ غير الشقيق للملك الحالي عبد الله. متزوج من الأميرة ريم (2004) ابنة الأخضر الابراهمي وزير الخارجية الجزائري السابق والمبعوث الخاص السابق أيضا للامين العام للأمم المتحدة في سوريا. وله ولدان عبد الله وجليلة.
 

تحصيله العلمي وتكوينه الأكاديمي

بدأ دراسته في الكلية العلمية الإسلامية في عمّان، ثم أكمل دراساته في المملكة المتحدة وفي الولايات المتحدة، حيث تخرج من «مدرسة سالسبيري» في كنتاكي عام 1993، ثم التحق بأكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية وتخرج منها برتبة ضابط. وعين عام 1994 بالقوات المسلحة الأردنية وانتقل بعد ذلك إلى الحرس الملكي الأردني. عمل في الحرس الملكي الأردني في الفترة ما بين 1999 و 2008 قبل أن يتولى مهمة تشكيل وتأسيس المجلس الوطني للأمن وإدارة الأزمات.
 

مسؤولياته الرياضية

يرأس الأمير علي بن الحسين اتحاد الأردن لكرة القدم واتحاد غرب آسيا لكرة القدم.

في 7أكتوبر 2010 أعلن ترشحه لمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ( فيفا) عن قارة آسيا وذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي لكرة القدم. انتخب في هذا المنصب، بعد حصوله على 25 صوتًا مقابل 20 صوتا لمنافسة الكوري الجنوبي تشونغ مونغ جوون، في 6 يناير 2011 .
 

ما هي حظوظه للفوز برئاسة الـفيفا؟

بعد أن حصل الأمير علي في الجولة الأولى من الانتخابات لرئاسة الفيفا على 73 صوتا مقابل 133 لمنافسه جوزيف بلاتر، أعلن الأمير علي انسحابه قبل بداية الجولة الثانية من التصويت، ليفوز بلاتر بولاية خامسة، ثم سرعان ما أعلن بلاتر استقالته من رئاسة الفيفا وإعلانه عن انتخابات جديدة لن يكون هو مترشحا لها، ما أعاد الأمل من جديد إلى الأمير الشاب (39 سنة) للترشح من جديد يرافقه طموح شديد لرئاسة الفيفا.
 

نائب رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم، صلاح صبرة، أعلن عقب تقديم استقالة بلاتر، أن الأمير علي بن الحسين "جاهز لتولي الرئاسة فورا في حال طلب منه ذلك". في حال إجراء انتخابات جديدة.
 

وردا على سؤال عما إذا كانت هذه بداية جديدة للفيفا، قال الأمير علي للقناة الرابعة الإخبارية البريطانية "أتطلع لتقديم المساعدة."
 

يذكر أن لكل من اتحادات الفيفا والبالغ عددها 209 اتحادا، صوت واحد. وأن الأوراق قد اختلطت بعد استقالة بلاتر، لأن الأمير علي كان المرشح الوحيد ضده، وهناك من ساند الأمير ليسقط بلاتر، أما الآن وقد استقال بلاتر، فإن الأبواب فتحت من جديد لمرشحين جدد ومنافسين جدد وخاصة ميشال بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يوفا)
 

ويضم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم 54 عضوا، إلا أن الفيفا يعترف بـ 53 صوتا فقط لأن "جبل طارق"، العضو معترف به من قبل الاتحاد الأوروبي، لا يحظى باعتراف الفيفا. أما إفريقيا فلها 54 صوتا، وتتبع آسيا بـ 46 صوتا .
 

يتم انتخاب الرئيس من قبل الكونغرس - أي برلمان الفيفا- لفترة 4 سنوات، وتجري العملية بالاقتراع السري في الدورة الأولى، وعلى المرشح أن يحصل على ثلثي أصوات المقترعين الموجودين ولهم الحق بالتصويت.
 

وفي الدورة الثانية، والدورات اللاحقة، فإن نسبة أكثر من 50 بالمئة من الأصوات تكفي للفوز بمنصب رئيس الفيفا.


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان