رئيس التحرير: عادل صبري 07:35 صباحاً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

أطفال الطلاق أكثر عرضة لالتهاب الدم

أطفال الطلاق أكثر عرضة لالتهاب الدم

أ.ش.أ 16 يوليو 2013 11:49

كشفت دراسة طبية النقاب عن أن الأشخاص الذين يعانون في الصغر من تجربة انفصال والديهم خلال مرحلة الطفولة يصبح لديهم مستويات أعلى من علامات الالتهابات في الدم والذي يعد أحد العلامات المؤشرة والمتنبأة بإمكانية تعرض الإنسان للمرض في المستقبل.

 

فقد وجدت الدراسة أن الأطفال الذين يعانون من انهيار في علاقة الأم الأسرية قبل سن السادسة عشرة بغض النظر عما إذا كانت متزوجة أم لا يعانون من ارتفاع مستويات بروتين "سي" التفاعلي في سن الرابعة والأربعين وهو أحد العلامات الدالة على حدوث التهابات في عينات الدم المأخوذة والتي تسبب على المدى الطويل مخاطر الإصابة بأمراض القلب خاصة الشريان التاجي ومرض السكر النوع الثاني.


وكانت الدراسة قد اعتمدت على تحليل بيانات أكثر من 7،462 ألف شخص بينهم أطفال ليتم تتبعهم لأكثر من عشرة أعوام.


وأشارت المتابعة إلى أن الاطفال الذين عانوا من ارتفاع معدلات هذا البروتين في الدم بسبب خوضهم لتجارب اجتماعية وإنسانية صعبة مثل انفصال والديهم كانوا الأكثر عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة في مراحل متقدمة من أعمارهم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان