رئيس التحرير: عادل صبري 02:54 صباحاً | الجمعة 20 أبريل 2018 م | 04 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

تحذيرات صينية من "الخرف الرقمي"

تحذيرات صينية من "الخرف الرقمي"

أ ش أ 15 يوليو 2013 14:49

حذر خبراء وعلماء صينيون من مرض أطلق عليه مرض العصر الحديث، يهاجم شعوب العالم وليست الصين وحدها ، ويسمي (الخرف الرقمي) نتيجة إدمان الهواتف الذكية ، حيث أظهرت دراسة حديثة أجريت مؤخرا، أن أكثر من 60 % من الشباب تراجعت ذاكرتهم ، وأصبحوا ينسون الأشياء ويخلطون بينها ؛ بسبب إدمانهم على اللعب بهذه الهواتف وأصبحوا يصفون بـ "القوم مطأطئو الرأس".

 

وذكرت الدراسة التى نشرتها صحيفة "الشعب" الصينية الرسمية أنه في الوقت الحالي أصبح "الخرف الرقمي" أحد المصطلحات الساخنة على شبكة الإنترنت، كما أعاد مستخدمو الإنترنت الذكية .. موضحة أن ظهور هذا المصطلح أول مرة كان في كوريا الجنوبية عام 2004 ، ثم أثار اهتماما كبيرا في كافة أنحاء العالم.

 

ووصل عدد مستخدمي الهواتف الذكية في الصين إلى 380 مليون شخص في ديسمبر2012 ووفقا لدراسة السوق التي نشرت مؤخرا بعنوان (تقرير حول مستخدمي الاتصالات اللاسلكية لعام 2013) ، فقد بلغت نسبة انتشار الهواتف الذكية في الصين 66 % ، وتجاوزت كل من أمريكا وبريطانيا لتصبح في المرتبة الثانية بعد كوريا الجنوبية بفارق 1 نقطة مئوية.

وتضيف الصحيفة أن الهواتف الذكية أصبحت تمثل بالنسبة للناس القناة الرئيسية للترفيه والتواصل الاجتماعي واستقاء المعلومات واستغلال قت الفراغ.

ووضعت الدراسة حلولا لهذه المشكلة منها التفريق بين العمل والحياة، حيث يجب تجنب استعمال المنتجات الرقمية قدر الإمكان خارج أوقات العمل، أخذ قسط كاف من الراحة، التواصل مع الناس والتمتع بالطبيعة، إضافة للاجتهاد في تذكر الأرقام الهاتفية المهمة ، أسماء الأشخاص وشئون الحياة اليومية ، والتعود على الكتابة اليدوية ، والحساب الذاتي وغيرها من العادات، والاعتماد على فيتامين "ب" للتخفيض من كمية الخلايا الدماغية الميتة وتنشيط الذاكرة.


وطبقا للدراسة التى نشرتها الصحيفة الصينية ، فيشير الخبراء المعنيين أولا إلى الاستعمال غير المتكافىء للجزئين الأيمن الأيسر للمخ ، وثانيا إلى الأضرار التي يتعرض لها جزءا من حلقات الذاكرة.
ونقلت صحيفة "الشعب" الصينية عن أستاذ جراحة المخ والأعصاب جين رونغفو أن وزن الدماغ الأيسر يختلف عن وزن الدماغ الأيمن ، حيث يكون الدماغ الأيسر عادة مسئولا عن
اللغة والتحليل والمنطق ، في حين يكون الدماغ الأيمن مسئولا أساسا عن التخيل والانتباه.

ويقول الطبيب بالمركز الكوري لتوازن الدماغ بيان جيوان إن "الاستعمال المفرط للهواتف
الذكية ، يؤثر على النمو المتوازن للدماغ، وهو ما يمكن أن ينجم عنه تخلف في الدماغ الأيمن، وتصبح إمكانية الإصابة بمرض الزهايمرالمبكر كبيرة.

وتضيف الصحيفة الصينية أنه على عكس مرض الزهايمر الذي يصيب كبار السن ، فإن مرض "الخرف الرقمي" يظهر في سنوات مبكرة من عمر الشباب ، حيث تشهد معدلات الإصابة بهذه الأعراض في صفوف المراهقين زيادة واضحة ، ونظرا لخصوصية فئة المراهقين ، فهم يعدون أكثر تضررا من البالغين.
 
ووفقا لبيانات عام 2013، فقد فاق متوسط مدة الاستعمال اليومي لـ 4ر18 % من المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و19 سنة 7 ساعات ، مسجلا زيادة بـ 7 نقاط مئوية مقارنة بالأعوام السابقة.


وفي هذا السياق، يؤكد الأخصائي في علوم الإشعاع بمستشفى الشعب الصيني التابع لجامعة بكين جين فنج على أن فترة المراهقة هي أهم مرحلة للنمو الدماغي ، لذلك فإن الإفراط في استعمال الهواتف الذكية خلال هذه الفترة ، سيؤثر على نمو دماغهم ، ولن يكون في صالح نموهم السليم ، وعلى الأولياء والمدارس أن يتحملوا المسئولية اللازمة، ويعززوا اهتمامهم بهذا الجانب.


وأضاف جين "لا تزال الأبحاث المتعلقة بالتأثيرات طويلة المدى للخرف الرقمي في مرحلتها الأولى، ولاتزال هناك العديد من العوامل غير المفهومة"
 
وأوضح في ذات الوقت، أنه من غير الواقعي الابتعاد التام عن العلوم والتكنولوجيا في ظل التأثير العلمي والتكنولوجي الذي أصبح سمة العصر، لذا يبقى مبدأ استعمال التكنولوجيا لوقت مناسب هو الحل الأمثل لتجنب النتائج الوخيمة.    

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان