رئيس التحرير: عادل صبري 11:46 مساءً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

فنانة إماراتية تؤمن على شعرها بـ3 ملايين دولار!

فنانة إماراتية تؤمن على شعرها بـ3 ملايين دولار!

منوعات

الفنانة التشكيلية سمر الشامسي

فنانة إماراتية تؤمن على شعرها بـ3 ملايين دولار!

وكالات 13 أبريل 2015 12:31


يقوم المشاهير بصفقات تأمين غريبة من نوعها، منهم من يؤمن على أعضاء جسده أو حياته بالكامل، اذ يضطر بعض المشاهير الى الخوض في مشاهد قد تنهي حياتهم بلحظة، أو لتجارب قد تضر بأجسادهم وصحتهم.

ففي صفقة من العيار الثقيل، كشفت الفنانة التشكيلية سمر الشامسي عن توقيعها عقد تأمين على شعرها ضد التلف والتقصف والجفاف والحرق وأي حادث قد يتعرض له شعرها، وأبرمت العقد مع شركة بريطانية بثلاثة ملايين دولار، وذلك قبيل تصوير اعلان ترويجي لمستحضر للعناية بالشعر.


وأفصحت الشامسي لاحدى المصادر الصحفية: "اشترطت قبل تصوير الإعلان إتمام عقد التأمين تحسباً لأي ضرر محتمل، فأنا أعتز بشعري، وأراه قيمة كبيرة لا يمكن تعويضها"، مضيفة: "لي حرية تقدير قيمته عند الضرر، ولا غرابة في ذلك، فهناك مشاهير عالميون أمّنوا على أعضاء من أجسامهم".

وتؤكد سمر أن الشركة وافقت، وتعاقدت بالفعل مع شركة تأمين بريطانية على تأمينه بثلاثة ملايين دولار.


وتضيف الشامسي، التي رفضت الإفصاح عن قيمة عقد الإعلان الترويجي، أن "قيمة التأمين غير مبالغة فيها، إذا ما علمنا أن العقد يضمن حرية الشركة المنتجة بالترويج للمستحضر لمدة مفتوحة، مقابل منحي الحرية الكاملة للترويج لمنتج آخر منافس، بشرط أن يكون تصنيعه خارج بريطانيا، أي أن العقد لم يتضمن الحصرية".


وأضافت:  "يبدو أنني جذبت أنظار الشركة التي قدمت لي العرض بعد حفل اختياري من قبل مجلة «why not» ضمن أنجح عشر سيدات أعمال في العالم، وبعد أن نلت لقب «سفيرة الفن العربي» في ملتقى فناني العالم في نيويورك، حيث لقبتني وسائل إعلام بـ«موناليزا العرب»، عقب عرض لوحتي التي تحمل الاسم نفسه في معارض أميركية وأوروبية".

وحول اهتمامها بشعرها، الذي يصل طوله 115 سم، تقول: "لا أستخدم أي مستحضر كيميائي سوى «شامبو» طبيعي، وأجففه بالمنشفة ولا أستعمل المجفف الكهربائي، وأعرضه للشمس بين حين وآخر".


والشامسي، الحاصلة على بكالوريوس في الهندسة المعمارية، بصدد الحصول على الدكتوراه في الهندسة المعمارية، وهي حاصلة على شهادتين للدكتوراه الفخرية من جامعتي إكسفورد البريطانية، والعلوم والتكنولوجيا الأميركية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان