رئيس التحرير: عادل صبري 10:38 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

كارينا.. ماوكلي جديد في روسيا.. ضاعت في الغابات ونجت

بالصور..

كارينا.. ماوكلي جديد في روسيا.. ضاعت في الغابات ونجت

كريم سعد 11 أغسطس 2014 10:34

على طريقة "ماوكلي" الشخصية الروائية والكارتونية الشهيرة؛ نجت فتاة تبلغ من العمر ثلاث سنوات، بعد أن تاهت لمدة 11 يومًا وليلة بمفردها في غابات الصنوبر السيبيرية التي تتنشر فيها الدببة البرية والذئاب وتنخفض فيها درجات الحرارة إلى ما دون الصفر.

وحمى "كارينا تشيكيتوف" كلبها الصغير الذي استطاع أن يبقيها دافئة لأكثر من أسبوع قبل أن يتركها ويعود للبلدة ويحاول جلب المساعدة.

واستطاعت الفتاة الصغيرة أن تنجو بتناول التوت البري وشرب مياه النهر في الأراضي التي تجوبها الدببة والذئاب، وفقًا لصحيفة سيبيريا تايمز.

ويبحث رجال الإنقاذ عما إذا كانت الفتاة تصدت لدبة أم لا، وإبراز الأخطار الاستثنائية التي واجهتها، بعد المعاناة التي تبدو واضحة من لدغات البعوض والخدوش على قدميها.

وقالت أفانسيا نيكولاييف، المتحدثة باسم خدمة الإنقاذ في جمهورية ساخا: "كانت لحظات عصيبة عندما غمرت قلوبنا الأحزان، ظنًا منا أن فرصة بقائها على قيد الحياة في تلك الظروف الصعبة تكاد تكون شبه منعدمة، ومع ذلك كنا نعتقد أنها اذا عانقت كلبها الصغير، فإن هذا قد يعطيها فرصة للبقاء دافئة خلال الليل والبقاء على قيد الحياة.

"لذلك عندما ظهر لنا كلبها اعتقدنا أن كل شيء انتهى -حتى لو كانت على قيد الحياة- فمع هذا البرد ستبدو الفرصة ضئيلة للنجاة بدون دفء الكلب الصغير".

"ومع ذلك عندما انقطعت السبل برجال الانقاذ، استرشدوا أخيرًا بالكلب الذي كان يحاول جذب انتباهم، وسرعان ما قادهم الكلب الصغير إلى مكان الفتاة الصغيرة التي كانت واعية بشكل مدهش برغم كل ما حدث لها".

وقالت الفتاة لنا بعد أن تم إنقاذها إنها "لا تريد التحدث عن الوقت الذي قضته في غابات الصنوبر، الشيء الوحيد الذي قالته إنها كانت تأكل التوت وتشرب من مياه النهر".

وكانت كارينت تجولت بعيدًا عن منزلها الكائن في قرية نائية بصحبة كلبها الصغير الذي لم يُكشف عن اسمه برغم الدور البطولي الذي قام به.
وقامت الفتاة الصغيرة بصنع سرير لنفسها من الأعشاب الطويلة، وهو أمر شائع في فصل الصيف في الجنوب الغربي لجمهورية ساخا، أكبر منطقة فيدرالية في روسيا من حيث المساحة.

ومع ذلك فإن تلك الأعشاب جعلت من المستحيل على طائرات الهيلكوبتر والطائرات بدون طيار أن تعثر على موضع كارينا التي لم تكن ترتدي سوى قميص أحمر وجوارب أرجوانية اللون.

وتعتبر "ساخا" من أبرد مناطق سيبيريا في الشتاء، ولكن في هذا الوقت من العام كانت درجات الحرارة ليلاً كانت بضع درجات فوق الصفر حوالي 6 مئوية.

وتعتقد والدة كارينا، التي لم يتم الكشف عن اسمها، أن ابنتها كانت في طريقها لتتبع والدها روديون عندما غادر في رحلة يوم 27 يوليو إلى قريته الأصلية النائية.

ولم يكن يتصور الأب أن تقوم ابنته وكلبها الصغير باتباعه، بدون علمه، قبل أن تضيع في غابات الصنوبر الشاسعة.

وأكد العديد من الخبراء أن فرصها في البقاء على قيد الحياة لهذه الفترة الطويلة ضئيلة للغاية، وأن ما حدث يعتبر معجزة بالعديد من المقاييس.

اقرأ أيضًا:

صور مذهلة للـ"القمر العملاق" أثناء اختفائه خلف الأرض

"واقع افتراضي" لتخفيف ألم المرضى

الدماغ البشري يُخدع بسهولة!

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان