رئيس التحرير: عادل صبري 01:56 صباحاً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

البحث عن ضحايا أسوأ متحرش

البحث عن ضحايا أسوأ متحرش

منوعات

صورة أرشيفية

البحث عن ضحايا أسوأ متحرش

أ ف ب 26 أبريل 2014 10:30

وجه "مكتب التحقيق الفيديرالي" (إف بي آي) نداء للتعرف على الضحايا المحتملين لشخص وُصف بأنه "أسوأ متحرش في العالم"، بعدما اعتدى على فتيان في مدارس خاصة في 9 دول على الأقل، كان يعمل فيها مدرساً، قبل أن ينتحر الشهر الماضي.

وانتحر المدرس الأميركي وليام جيمس فاهي، في آذار (مارس) الماضي عن 64 عاماً، بعدما أقر أنه تعرض في طفولته للاغتصاب، ثم درج طوال حياته على اغتصاب أطفال تراوح أعمارهم بين الـ12 والـ14 بعد إعطائهم حبوباً منومة.

وقال المحقق الخاص في المكتب باتريك فرانسين: «إنه لم يرى في حياته قضية كهذه يكون فيها شخص واحد مسؤولاً عن عدد كبير من حالات التحرش والاغتصاب على مدى أعوام طويلة».

وكُشف أمر هذا الرجل بفضل مفتاح نقل بيانات «يو إس بي» يخصه ويحوي صوراً لأطفال نائمين تتضمن إيحاءات جنسية.

ووقعت هذه الاعتداءات بين العامين 1972 و2014، حين كان يعمل مدرساً للتاريخ والجغرافيا والعلوم الاجتماعية في مدارس أميركية، إضافة إلى توليه تدريب لعبة كرة السلة.

وتمكنت الشرطة من تحديد 90 شخصاً من ضحايا فاهي، وتسعى للوصول إلى ما أمكن من الآخرين. وقال فرانسين: «إن انتحاره ترك الكثير من الأسئلة بلا إجابة».

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان