رئيس التحرير: عادل صبري 12:45 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

جراحة لإيقاف طول فتاة 2.4 متر

جراحة لإيقاف طول فتاة 2.4 متر

رباب سعفان 30 يناير 2014 15:56

دخلت موسوعة جينيس للأرقام القياسية بعدما وصل طولها إلى 2.4 متر، وعلى الرغم من وصول أطول فتاة في العالم إلى سن الثامنة والعشرين إلا أن طولها لم يتوقف.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن صدّيقة بارفين قد خضعت لجراحة لإزالة ورم كان هو المسئول عن الاستمرار في زيادة طولها دون توقف، حيث وجد بالقرب من الغدة النخامية المسئولة عن هرمون النمو، مما أثر في إفراز نسب عالية من هذا الهرمون تفوق المعدل الطبيعي عنه في الأمور العادية.

 

وكان الأطباء قد أجمعوا على أهمية إجراء جراحة عاجلة إنقاذًا لحياتها، بعدما تسبب طولها في العديد من المشاكل الصحية فقد أصيبت بتقوس شديد في الظهر أدى لكسور عديدة في العمود الفقري، وبدوره ساهم في عدم قدرتها على الوقوف أو المشي لسنوات طويلة، إلى جانب الضعف التدريجي لبصرها بسبب الورم، الذي رافقه زيادة وزنها.

 

وشكلت تلك الجراحة تحديًا كبيرًا أمام الأطباء نظرا لتفرد حالة المريضة بهذا الطول الذى لم يسمح لهم بوجود إمكانيات تناسب التعامل مع حالتها، فسرير العمليات لا يزيد طوله على 180 سنتيمترًا وفقا للأشخاص التقليديين، إلا أنهم قد تخطوا هذه العقبة بدمج سريرين لاستيعاب طول المريضة.

 

ولم يكن هذا هو التحدي الوحيد في حالة صديقة بل إنهم قد واجهوا عقبة اخرى تمثلت في ضخامة حجم الرأس فلم يكن من السهل استخدام  الادوات الطبية بحجمها التقليدي للتعامل مع راس بهذا الحجم.

 

وفي 16 يناير توجهت صديقة من مدينتها بنغال الهندية الى نيو دلهي العاصمة لإجراء تلك الجراحة  وقطعت مسافة 1000 ميل مما جعلها تتضرر في عمودها الفقري إلى جانب الكسور السابقة التى كانت تعاني منها ولم يعد باستطاعتها الاستلقاء على ظهرها لإزالة الورم.

 

ولكن برغم كل تلك العقبات استطاع الأطباء تحقيق إنجاز رائع بنجاح جراحة صديقة التي تقيم الآن في قسم الرعاية المركزة تحت إشراف طبي دقيق لمنع المضاعفات التي قد تتبع العملية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان