رئيس التحرير: عادل صبري 03:44 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الفصل الجنسي بالمدارس يزيد "الأنوثة"

الفصل الجنسي بالمدارس يزيد الأنوثة

منوعات

فصول بها فتيات فقط

الفصل الجنسي بالمدارس يزيد "الأنوثة"

مصر العربية - وكالات 27 ديسمبر 2013 17:03

كشفت دراسة جديدة نشرتها الـ""CNN، أن الفتيات في المدارس التي يقتصر التدريس فيها على الطالبات، يشعرن بضغط أكبر للالتزام بمعايير الجنسين مقارنة بالفتيات في المدارس المختلطة، وربما ما هو أكثر غرابة، بالنسبة إلى الباحثين، أن الفتيات في المدارس من الجنس ذاته، يقيّمن ذاتهن اعتمادًا على الثقة الاجتماعية بدلاً من الثقة المعرفية، فيما تقيم الفتيات في المدارس المختلطة ذاتهن أكاديمياً أكثر من براعتهن الاجتماعية

.

وقال مدير مركز البحوث في التنمية البشرية في جامعة "كونكورديا" في مونتريال وليام بوكوسكي، إن الصبيان لا يفرضون القوالب النمطية على الفتيات، بل إن الفتيات يقمن بفرض القوالب النمطية على بعضهن البعض

.

وأضاف قائلاً: "هذا ما يدعى فرضية الجرعة الاجتماعية، أي عندما تكون الفتيات معًا دون وجود الذكور، يحصلن على جرعة زائدة من الأنوثة ويشعرن بمزيد من الضغط حتى يصبحن أكثر أنوثة

."

وقالت مديرة البحوث على الفتيات في مدرسة "لوريل" في ولاية أوهايو الأمريكية ليزا دامور، إن "المدارس المخصصة للفتيات تميل إلى إعطاء الفتيات فرصة أفضل للحصول على المواد العلمية ودعم الفتيات في المجالات غير التقليدية

."

وأوضح الباحثون، أنه لا يمكن تطبيق التعميمات حول المدارس من الجنس ذاته، في جميع أنحاء العالم أو حتى داخل البلد الواحد، إذ أن أولياء الأمور ووسائل الإعلام والمعلمين في المدارس "يؤدون دوراً أساسياً في تحديد المعايير بين الجنسين."

 

اقرأ أيضًا

"أدمغة" الفتيات أفضل من الذكور

تدخين القنب الهندي يؤدي لتحولات أنثوية

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان