رئيس التحرير: عادل صبري 02:16 صباحاً | الثلاثاء 19 فبراير 2019 م | 13 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

أم آخر زمن.. تسحب نصف لتر دماء من رضيعها أسبوعيًا

أم آخر زمن.. تسحب نصف لتر دماء من رضيعها أسبوعيًا

منوعات

أم آخر زمن

أم آخر زمن.. تسحب نصف لتر دماء من رضيعها أسبوعيًا

وكالات 09 فبراير 2019 17:43

على مدار 5 أعوام اعتادت أم دينماركية أن تعتدي على ابنها بطريقة دموية، من خلال سحب نص لتر من دمائه أسبوعيًا. بحسب سكاي نيوز 

 

وانتهى الأمر بإدانة حكمة" target="_blank">محكمة دنماركية لها والحكم عليها بالحبس  أربع سنوات، على خلفية اعتدائها على صغيرها. 

 

بدأت تفاصيل الواقعة حينما لاحظت العائلة أن الطفل  يعانى مشكلة في الأمعاء بعد ميلاده مباشرة، ومع تقدمه في العمر، أبدى الأطباء حيرة إزاء الطفل، ولم يعرفوا سبب قلة الدم داخل جسمه. 

 

حينها دأب الأطباء على حقنه بالدم 110 مرات على مدى سنوات، إلا أن الشكوك في استمرار نقص دمائه بدأت تحوم، وهنا أجرت الشرطة تحقيقًا في الأمر، وتم كشف الستار عن الواقعة وتبين أن المتهمة هي أم الطفل وتم ضبطها وهي تحمل كيسًا من دم صغيرها.

 

 ففي مقاطعة هرنينج، وسط البلاد، كانت الأم  البالغة من العمر 36 عامًا،  التي  تعمل ممرضة، تسحب نصف لتر من دم ابنها أسبوعيًا بشكل دون أي رأفة .

 

أقدمت الأم على هذا الفعل بعد 11 شهرًا فقط من وضعها طفلها، وبررت فعلتها للحكمة" target="_blank">محكمة بأنها لم تكن في وعيها.

 

وقالت: إنها  كانت تسكب دم الطفل داخل الحمام ثم تقوم بإلقاء الإبر في القمامة، ولا تعرف متى بدأت في إيذاء الابن الضحية.


يعيش الطفل الآن البالغ من العمر 7 سنوات مع ابيه، وبحسب خبراء نفسانيين استعانت بهم الحكمة" target="_blank">محكمة، تعاني الأم من متلازمة نادرة تنتشر بين بعض الأمهات اللائي يحاولن اختلاق مرض أحد الأقارب بغرض دفعهم إلى الخضوع للعلاج.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان