رئيس التحرير: عادل صبري 08:30 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

روبوتات لتوصيل الطعام في "إستونيا"

روبوتات لتوصيل الطعام في إستونيا

منوعات

روبوت

روبوتات لتوصيل الطعام في "إستونيا"

وكالات 08 مارس 2017 13:34

يتقدم روبوت أبيض وأسود أشبه بثلاجة جوالة على عجلات ست في الشوارع المغطاة بالثلوج للعاصمة الإستونية تالين، ويتوقف كأي مواطن صالح عند الإشارة الحمراء قبل اجتياز تقاطع مروري حاملاً معه طعام الغداء لأحد الزبائن.


يقطع الروبوت الطريق عندما تصبح إشارة المشاة باللون الأخضر، لكن بما أنه من دون ذراع فهو غير قادر على ضغط زر طلب حق العبور بنفسه.


ودرب المخترعون في شركة "ستارشيب تكنولوجيز" هذه الروبوتات على تفادي الإشارات الضوئية التي يتم التحكم بها بواسطة أزرار وهم باتوا يجهزونها بميكروفونات ومكبرات للصوت للتواصل مع المارة.


كلفة تشغيل أدنى
ينجح الروبوت من دون مشاكل في تخطي عتبة المبنى غير أنه غير قادر على قرع الجرس، لكنه يرسل رسالة نصية إلى الزبونة فيها عبارة "مسؤول التوصيل وولت وصل. شكراً لخروجكم وفتحكم الباب للروبوت" مع إعطاء رمز لفتح مستوعب الطعام.


وتقارب السرعة القصوى للروبوتات ستة كيلومترات في الساعة وفق "ستارشيب".


أما في ما يتعلق بكلفة التصنيع والتشغيل، فهي بحسب "ستارشيب" أدنى بكثير من تلك العائدة لتسيير الطائرات من دون طيار التي تجري حالياً "أمازون" ومنافسون لها اختبارات عليها. كما أن التشريعات أقل تشدداً.


ويلفت ميك مارتما إلى أن الكلفة النهائية لهذه الروبوتات "موازية لكلفة جهاز كمبيوتر محمول أو هاتف من طراز رفيع، أي بضعة آلاف من اليوروهات".


وعقدت "ستارشيب" شراكة مع شركة "وولت" التي تتخذ مقراً لها في هلسنكي وتدير عمليات تسليم الطعام لأكثر من 120 مطعماً في تالين.


وحتى اليوم، تعمل روبوتات الشركة مع أربعة مطاعم في حي موستامه في تالين. ويتم تسييرها بمرافقة بشرية لضمان السلامة، وهي مزودة بـ9 آلا تصوير وأجهزة الرصد، لتفادى الاصطدام مع المارة غير أن بعض أوضاع المرور تثير إشكاليات.


ويقول الأستاذ الجامعي بيتر ستون الذي قاد دراسة بشأن الذكاء الاصطناعي لحساب جامعة ستانفورد إنه بحلول 15 عاماً، ستوفر آليات ذاتية القيادة وروبوتات نقل الأشخاص والبضائع ما سيؤدي إلى الاستغناء عن وظائف.


لكن في المقابل ستظهر وظائف جديدة في قطاع التجهيزات المزودة بذكاء اصطناعي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان