رئيس التحرير: عادل صبري 06:09 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

كثرة اعتذار المرأة يقلل فرصتها في الترقية

كثرة اعتذار المرأة يقلل فرصتها في الترقية

لندن - أ ش أ 10 نوفمبر 2013 13:05

إذا تأخرت عن العمل يومًا، هل تقولين "آسفة" ببساطة أم تجدين نفسك تقدمين قائمة طويلة من الأسباب التي أدت إلى تأخرك وكأنك تشعرين بالذنب أثناء الاعتذار؟....إذا كانت إجابتك هي الثانية فأنت حتما "مدمنة اعتذارات" مما يهدد بحرمانك من فرص الترقية في العمل على غرار زملائك من الرجال.

 

فقد أشارت الدراسة التي أعدها "معهد الادارة المعتمد" ببريطانيا، إلى ان المرأة العاملة التي تعتذر بشكل متكرر يحمل العديد من التفاصيل يفتقدن الثقة اللازمة في انفسهن، فهن يكررن الاعتذار في مواقف لن يفكر الرجل في الاعتذار عندما يتعرض لها.

 

وتلقي الدراسة، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الضوء على سلسلة من المشكلات أكد المعهد انها مسؤولة عن نقص اعداد النساء اللاتي يتولين المناصب العليا في العمل، فبينما تمثل المرأة نسبة 60 بالمائة من الوظائف الصغيرة، تمثل 20 بالمائة فقط عندما يتعلق الامر بتولي إدارة عليا.

 

وقال القائمون على الدراسة إنه عند تأخر المرأة العاملة عن اجتماع على سبيل المثال فإنها تعتذر بشدة وتسرد أسبابًا مفصلة لهذا التأخير بدلا من الجلوس والمشاركة في الاجتماع، بينما سيكتفي الرجل في نفس الموقف بأن يقول ببساطة "آسف على التأخير" ثم يجلس ليباشر عمله.

 

كما تشير الدراسة أيضا إلى سبب آخر يؤجل ارتقاء المرأة في عملها وهو شعورها بضرورة استيفاء جميع الشروط التي تتطلبها أي وظيفة جديدة تتقدم لها، على عكس الرجل الذي يتقدم للوظيفة حتى إذا كانت القليل جدا من الشروط تنطبق عليه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان