رئيس التحرير: عادل صبري 06:15 مساءً | الأحد 22 أبريل 2018 م | 06 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

هجمات الدبابير تودي بحياة 42 صينيًا

وتصيب 1640 آخرين..

هجمات الدبابير تودي بحياة 42 صينيًا

الألمانية - د.ب.أ 03 أكتوبر 2013 18:15

أدت هجمات دبابير عملاقة في إقليم شانشي، شمال غرب الصين، إلى مقتل 42 شخصًا وإصابة 1640 آخرين، منذ يوليو الماضي، حسبما أفادت وزارة الصحة الصينية، اليوم الخميس.

وذكرت الوزارة أن «206 أشخاص لا يزالون يتلقون العلاج في المستشفيات، ولم يعرف حتى الآن السبب وراء مهاجمة هذه الدبابير عددًا كبيرًا بهذا الشكل من البشر بشكل مفاجئ».

 

وتشير تقارير إعلامية إلى أن «هذه الدبابير تقصد المدارس في فصلي الصيف والخريف، وتهاجم المزارعين في حقولهم».

 

ووصفت مزارعة صينية تدعى مو كونجهوي الهجوم الذي تعرضت له من قبل هذه الدبابير بالقرب من مدينة «أنكانج»، بقولها: «هاجمت الدبابير رأسي وتجمعت فوق ساقي مما جعلني أعجز عن الحركة». وتتلقى هذه المزارعة العلاج في المستشفى منذ شهرين، ومن بين هذا العلاج غسيل الكليتين ولم تعد قادرة على تحريك ساقيها رغم العلاج.

 

وأوضحت وزارة الصحة الصينية أن «هذه الحشرات ليست عادية ولكنها بحجم الإصبع الكبير للإنسان»، فيما قال علماء الأحياء بجامعة ميشجن إن طول هذه الحشرة العملاقة يتراوح بين 3.5 و 5.5 سنتيمتر، وعرضها أثناء الطيران يمكن أن يصل إلى 8 سنتيمترات، وتحقن ضحاياها بجرعة من السم عند اللدغ وهو ما يستتبع رد فعل حساس من قبل البعض.

ويموت ما يصل إلى 50 شخصا سنويًا في اليابان جراء لدغ هذه الدبابير الآسيوية العملاقة.

ولم يستبعد مكتب رعاية الغابات بمدينة «أنكانج» أن يكون السبب وراء هذا اللدغ المكثف للدبابير العملاقة في هذا الوقت موجة حر شديدة على مدى شهرين، تسببت في نشاط متزايد لهذه الحشرات في هذه الفترة.

كما أوضحت وكالة الأنباء الصينية «شينخوا» أن «تغير خريطة الحياة النباتية في المناطق التي تنشط بها الحشرات يمكن أن يكون أحد الأسباب، حيث اكتشف علماء يابانيون قبل نحو 10 سنوات مواد نباتية تدخل على سبيل المثال في صناعة أدوات التجميل، ويمكن أن تكون مستفزة لهذه الحشرات».

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان