رئيس التحرير: عادل صبري 08:19 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

السيسي والأولتراس.. احتواء أم مصالحة حقيقية (ملف)

السيسي والأولتراس.. احتواء أم مصالحة حقيقية (ملف)

ملفات

إحدى صور أولتراس النادي الأهلي خلال مباراة لفريقهم (ارشيفية)

السيسي والأولتراس.. احتواء أم مصالحة حقيقية (ملف)

مصر العربية 03 فبراير 2016 16:51

مجموعة من الأصدقاء، جمعهم في البداية عشق ناديهم، وما يتمتعون به من "حق" تشجيعه. وتكررت لقاءاتهم للتضامن مع النادي بمعدل أقل من مرة أسبوعيا. تواصلوا وترابطوا.


انتقلت علاقاتهم من مجرد التشجيع إلى روابط صداقات قوية. وزاد التقاؤهم في الإعداد لتحويل تشجيعهم لحملات فنية وتشجيعية، جمعوا فيها أشعارهم، ولحنوها، وتدربوا على أدائها، وغنوها معا، وكانت كل خطوة تضيف لروابطهم روابط أخرى.

كان صعبا عليهم بعد هذا كله أن يفقدوا أعزاءهم بسبب "تقصير أمني"، سواء كان هذا الفقدان بمقتل أولئك الأحبة فيما أسموه، وما زالوا يسمونه "مذبحة بورسعيد، أو فقدوهم عبر حملات الاعتقال التي تتكرر مع كل فاعلية يحضرونها لمؤازرة النادي الأهلي. كما كان صعبا عليهم أن يفقدوا القدرة على مواصلة سبب وجودهم وسبب تبلور هويتهم: تشجيع النادي الأهلي.


هؤلاء هم الأولتراس، مع اختلاف نواديهم. وكان أبرزهم أولتراس أهلاوي. وبرغم أنهم غير مسيسين، إلا أن دخولهم حيز السياسة أتى من باب رفض سياسة القمع الدائمة التي مارستها ضدهم وزارة الداخلية في أكثر من مناسبة، قبل يناير 2011 وبعدها.

تصاعد مواجهات وزارة الداخلية ضدهم دفعتهم لدخول حلبة السياسة بسبب العداء بينهم وبين قوات الأمن، وما مارسته ضد عشقهم لناديهم من إجراءات منع وحظر وحتى عنف. ولعل هذا ما دفع دراسة لاعتبارهم ثاني أكبر كتلة جماهيرية منظمة بعد جماعة الإخوان المسلمين.

يعتبرونها حركة سياسية. ويتفاوض معها الوزراء، ويخطبون ودها، ويسعون لتهدئة خواطرها، خاصة وأن أعمار أعضاء هذه الرابطة صغيرة للغاية وتتراوح بين 15- 25 سنة، وهو ما قد يحولهم لقوة سياسية خطرة.

ولم يخطر ببال أي من السياسيين أنهم لا يريدون من السياسة إلا أن تعوضهم عن فقدان الأحبة، وأن تترك لهم المجال رحبا ليشجعوا ناديهم. ربما كانت حالة الاحتقان التي تمر بها مصر، وفقدان القدرة على تبصر مستقبل المشهد السياسي المصري، هي ما دفعت السيسي لمحاورة ثاني أكبر قوة جماهيرية منظمة بحسب دراسة اجرتها الجامعة الأمريكية، حملت عنوان «دور الأولتراس في ثورة 25 يناير».

بداية السبيل لمعالجة الجرح فتحه، وتنظيفه، وتطبيبه على أساس سليم، بينما كل ما فعله ساسة مصر من قبل محاولة كتم صوت الآهة وخنق الألم. ربما تكون مبادرة الرئيس المصري مدخلا مناسبا لاستكشاف الجرح جيدا. ويبقى السؤال: هل يحمل تدخل السيسي مبادرة للمصالحة أم هو سعي لاحتواء وتحييد هذه القوة من دون معالجة الجرح؟


تابع في ملف الأولتراس..

4 أعوام على مجزرة بورسعيد.. "الملاعب والميادين" خاوية من اﻷولتراس
بين بورسعيد والدفاع.. 5 مشاهد زادت من الأوجاع
خالد على : ستظل مذبحة بور سعيد أبشع جرائم الثورة المضادة
خالد النبوي عن أحداث بورسعيد: أصحاب الشهداء لن ينسوهم
حظر الألتراس.. هل يوقف قرع الطبول؟
راجي شريف يكتب: شباب ثائر
أولتراس أهلاوي تحتفل بعيد ميلاد أحد ضحايا بورسعيد
هـ بوست: غارقا في المشكلات.. السيسي يتواصل مع الألتراس
أسبوع آلام الكرة المصرية.. تغطية خاصة
الأولتراس تحيي ذكرى شهداء مجزرة بورسعيد بالتتش
لاعبو الاهلي يحيون ذكرى بورسعيد بالقمصان السوداء
فيديو | والدة أحد ضحايا مذبحة بورسعيد: "مفيش حد بيسأل فينا غير أبو تريكة"
السيسي يوجه رسالة مهمة للأولتراس
طبيب بورسعيدي يروي شهادته عن الأحداث في ذكرى المذبحة
فيديو.. مداخلة السيسي مع عمرو أديب كاملة
أولتراس أهلاوي توضح موقفها من دعوة الرئيس للحوار
"ألتراس أهلاوي" يرحب بدعوة السيسي للحوار
صور.. دجلة يخلد ذكرى شهداء الاهلى
جمال الجمل عن الالتراس: لن نسمح لأي "جماعة" أن تتعامل بقانوها الخاص
فيديو.. أحمد موسى مهاجمًا دعوة السيسي للأولتراس: "الدولة ضعيفة"​
فيديو.. أحمد موسى يطالب بمنع الأولتراس من دخول الأهلي
مرتضى للسيسي: أختلف معك الأولتراس مكانهم السجن
انقسام بين جماهير الأهلي بعد بيان "الالتراس"
محمود طاهر يطالب الأولتراس باستثمار فرصة السيسي
خبير مكافحة إرهاب عن "الأولتراس": السيسي يدعو "سفهاء" للحوار
4 وزراء للشباب والرياضة يفشلون في ملف الأولتراس
مع أو ضد الأولتراس؟.. تصريحات السيسي تكشف كل شيء
داعية يبكى جماهير الآهلى في ذكرى مذبحة بورسعيد
فيديو.. إسلام الشاطر: شباب الأولتراس "مبسوطين" من دعوة السيسي
جمال عيد: توقفت عن متابعة الكرة لكنى أشجع الأولتراس
"تعنت" الداخلية و"تسويف" الرياضة يهدد بانفجار الأولتراس
صور.. أعضاء أولتراس اهلاوى يعتدون على ناشئي المصري
"أولتراس اهلاوي" تفتح النار على مجلس طاهر في بيان
فيديو| سمير زاهر: الشرطة سبب مذبحة بورسعيد".. والجوهري أفضل من شحاتة
جدل حول انتماء متهمين بـ "مجزرة بورسعيد" لأولتراس أهلاوي
ألتراس أهلاوى يحتفل بـ"عيد الشرطة" بفيديو ساخر
من الرياضة للسياسة.. الثورة القادمة.. الأولتراس ضد الداخلية

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان