رئيس التحرير: عادل صبري 12:13 مساءً | الأحد 22 أبريل 2018 م | 06 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

إسلام عباس.. قصة البحث عن الشهادة

إسلام عباس.. قصة البحث عن الشهادة

ملفات

إسلام عباس.

أذهل أصدقاءه بحسن أخلاقه..

إسلام عباس.. قصة البحث عن الشهادة

مصر العربية 21 أغسطس 2013 14:00

تداول نشطاء الإخوان على موقع "فيس بوك" رثاء لأحد شباب الجماعة الذين قتلوا في فض اعتصام رابعة العدوية يوم الأربعاء الماضي.

وفيما يلي نص الرثاء:

الاسم.. إسلام... كان إنسانا بسيطا عاش حياته كلها في سبيل الله ووهب حياته للدعوة.. إسلام عباس المنتناوي رجل كان طوال حياته يتحدث اللغة العربية الفصحى ويرفض أبدًا التحدث بالعامية ولما كنا بنسأله ليه كده يا أستاذ إسلام يقولنا ديه لغة القرآن ولغة أهل الجنة وإني أستحي أن أتحدث غيرها... فاكر كل مواقفي معه... فاكر لما كان بيوصينا ندعيله بسبع دعاوي معينة كان أول دعاء في الأدعية أن يرزقه الله الشهادة في سبيله... فاكر كل الرحلات اللي طلعتها معه.. فاكر لما كنا بنلعب كورة في حديقة الفسطاط وكان يجبلنا مياه ونقوله يا أستاذ إسلام الجو حر وعايزين مياه بارده.. يرد ويقولنا في الجنة إن شاء الله...

 

ولما كنا مره مسافرين جبلنا سندوتشات فول وطعمية فبنقوله عايزين بطاطس.. فرد وقال في الجنة إن شاء الله.. فاكر لما كان بيجبلنا شيبسي وبسكويت وأمي قالتله بلاش المواد الحافظة علشان الضرر وهاتلهم بسكوت بالعجوة علشان تحببهم في التمر والعجوة ومن سعتها كل مره كان يشفنا فيها كان يجبلنا بسكوت بالعجوة.

 

أستاذ إسلام كان بيتابع معنا الصلاة في الجامع وصيام اثنين وخميس... لما كان حد صاحبنا بيتعب كان أستاذ إسلام يعدي علينا كلنا علشان نروح نعوده.. فاكر عربيته الـ ١٢٨ الزرقاء الكان هو مسميها البراق الأزرق... عربيته كانت بتشيل كمية أشبال مبالغ فيها.. كنا بنعدي العشرين واحد.. فاكر لما كنا واقفين تحت بيت عمار وجهاد أبو شادي وطلع أستاذ إسلام يجبهم وقمنا منزلين هاند العربية قامت جريت لآخر الشارع علشان كان مٓنزَل وبعد ما فضل يدور علينا ولما شافنا ضحك ومزعقش ولا أي حاجة.. كان من أطيب الناس اللي عرفتهم في حياتي.

 

فاكره لما جه وقالي أنا مضطر أسافر علشان اشتغل في إسلام أون لاين واخدم ديني... سافر أستاذ إسلام وحزنا حزن شديد علي سفره... عاد بعدها بفترة وقابلني على باب سجن طره في العيد وهو رايح يزور الإخوة اللي في السجن وقال لي عايز أغير عربيتي.. فا قلتله عايز عربية في حدود كام.. قالي ٦٠ ألف.. قلتله يبقي ڤيرنا فكر شوية وقالي بس انا بفكر في سوزوكي فاستغربت وقلتله الميكروباص؟ قالي آه.. فاقلتله ليه كده... قالي علشان تساعي كمية كبيرة من الأشبال... فعلًا حبه لدينه ودعوته كان مسيطر علي حياته.

 

لما بدأ اعتصام رابعة.. كان من أول المعتصمين وكنت بشوفه في كل مساير مدينة نصر... وقبل استشهاده بعدة ساعات قابلته في مسيرة عباس العقاد وكنت لسه متبلغ من واحد صاحبي إن الفض سيكون فجر اليوم فسلمت عليه وقالي أدعو الله أن يرزقني الشهادة.. وها قد نالها.. كل ما حد يعرف إنه استشهد يقولي طبيعي ده بأخلاقه لازم يكون شهيد.. أستاذ إسلام كان شهيد يعيش علي الأرض.. أستاذ إسلام صدق الله فصدقه الله.. إلى جنة الخلد يا صديق... لا تنساني من الشفاعة يوم القيامة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان