رئيس التحرير: عادل صبري 05:37 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو| سعاد صالح: الشات بين الجنسين خلوة محرمة.. ومناهج الفقه بها ألفاظ خادشة

بالفيديو| سعاد صالح: الشات بين الجنسين خلوة محرمة.. ومناهج الفقه بها ألفاظ خادشة

ملفات

الدكتورة سعاد صالح استاذ الفقة المقارن بجامعة الازهر

في حوار لـ"مصر العربية"..

بالفيديو| سعاد صالح: الشات بين الجنسين خلوة محرمة.. ومناهج الفقه بها ألفاظ خادشة

فادي الصاوي 26 أكتوبر 2015 17:12

"التعليم في الأزهر كان زمان والغش الآن وصل للقرآن

تصوير الطلاب للكتب الجامعية سرقة وغش

إحنا شعب بنفرعن الحاكم ويجب الخروج على كل حاكم ظالم

لم أطلب من المرأة عرض نفسها للزواج على الإنترنت

انتصار أفضل من فنانات العري وحديثها عن الأفلام الإباحية زلة لسان

 

نفت الدكتورة سعاد صالح، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، ما نسب إليها من تصريحات حول عرض المرأة نفسها للزواج، مؤكدة أنها تحرم الشات بين الجنسين وتعتبره خلوة محرمة.


وأعربت سعاد صالح في حوارها مع "مصر العربية"، عن استيائها من  الحال الذي وصل إليه التعليم الأزهري في السنوات الماضية، من افتقاده للإدارة الناجحة وانتشار الغش واعتباره هبة ممنوحة للطلاب، كما أثنت على الجهود الإصلاحية التى يقوم بها الدكتور محمد أبوزيد الأمير رئيس قطاع المعاهد.

 

وقالت : "إن كتب الفقه المقررة على طلاب المرحلة الإعدادية يحتوى على ألفاظ تخدش الحياء وتسبب نوعا من أنواع التفتح غير المطلوب في هذه المرحلة".

 

إلي نص الحوار..

* حدثينا عن رؤيتك للطلاق الشفوي، وهل أنتِ مع دعوات إلغائه؟

- درسنا الطلاق منذ أن كنا طالبات وخريجات فى جامعة الأزهر  منذ ستينيات القرن الماضي، على أنه نوعين؛ الأول لفظي كأن يقول الرجل لزوجته أنت طالق، والثاني كناية ويكون بلفظ يحتمل معنى الطلاق كأن يقول لها سرحتك أو فارقتك.

ورأى جمهور الفقهاء الأربعة وقوع الطلاق بهذه الصور دون إشهاد استنادا لما كان يفعل الرسول والصحابة، وذهب الشيعة إلي وجوب اشتراط الإشهاد في الطلاق لاختلاف الأزمان، فالرسول والصحابة عليهم الصلاة والسلام كانت بعيدة عن التحايل والتراجع والكذب.

وحينما درست هذا الموضوع فى رسالة الماجستير سنة 1973 وجدت أن فى سورة الطلاق آيات جاءت باستحباب الإشهاد على وقوع الطلاق حتى لو كان بلفظ صريح، يقول تعالي(فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ عَدْلٍ مِنْكُمْ وَأَقِيمُوا الشَّهَادَةَ لِلَّهِ ذَلِكُمْ يُوعَظُ بِهِ مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ) إذن هذا أمر والأمر يفيد الوجوب، وطالما أن رأى الشيعة يحقق مصلحة الزوجين ويمنع الوقوع إلا أمام شاهدين ويعطي للزوج فرصة المراجعة أمام الشهود فالزوج يعدل عن الطلاق فلا  مانع من الأخذ بهذا الرأى، فالشريعة الإسلامية شريعة مصالح، لكن ينبغى بألا نفتي بهذا إلا بعد أن يعرض  الأمر على اللجنة المختصة بالتشريعات الإسلامية حتى لا يتبلبل الناس.

 

* بصفتك أستاذة جامعية .. كيف تنظرين للتعليم الأزهري ؟

 - التعليم في الأزهر كان على زمان ، فبرغم أننا كنا خريجات الثانوية العامة، إلا أننا تفوقنا في العلوم الشرعية وحصلنا على درجة الأستاذية وتدرجنا فى المناصب مثل الرجل وهذا يرجع لقوة المناهج التى تدرس لنا، وللأسف أرى أن النظام الإداري للأزهر في السنوات الأخيرة  لم يتحلى بالإدارية الناجحة، فالغش انتشار وخاصة فى القرآن الكريم وأصبح هبة ممنوحة للطلبة والطالبات في المرحلة الابتدائية ومن الصعب مقاومته فى الدراسة الجامعية.

وساهم ضعف المناهج وغياب الطلبة والطالبات وعدم وجود أنشطة الطلابية أو حوار  بين الطلبة والأساتذ وغيرها من المقومات التى من شأنها بناء شخصية طلابية قادرة على التعايش مع مشاكل المجتمع والتعبير عنه... كل هذا ساهم في انهيار التعليم الأزهري.. وكثيرا ما يواجه إلينا سؤال أين طالبات الأزهر ؟ مفيش إلا فلانه وعلانه؟.. وهذا يجرحنا جدا.

 

* كيف قرأت نتيجة الثانوية الأزهرية هذا العام ؟

 - أنا سعيدة جدا بنتيجة الثانوية الأزهرية، لأنها إن شاء الله ستكون بداية للإصلاح، وربنا يعطي الصحة لرئيس قطاع المعاهد الأزهرية الدكتور محمد أبوزيد الأمير لأنه إنسان جاد ويتغلب على راحة جسمه في مقابل أن يفاجئ المعاهد التى تقوم على الوسطة والغش والتحايل... ونرجو من الأمام الأكبر بعد توجيه الشكر له أن يتابع ما يقوم به رئيس المعاهد من جهود.

 

* ما رأيك فى ظاهرة تصوير طلبات الجامعات للكتب الدراسية؟

- هذا نوع من أنواع السرقة، وأنا ضد تصوير الكتب نتيجة الظروف المادية السيئة لبعض الطلبة، وضد أيضًا المغالاة فى سعرها، وأقترح أن تشكل كل كلية لجنة تكافل اجتماعي تقوم بتوزيع الكتاب بنصف ثمنه أو ربع ثمنه أو تقدم كهدايا حسب حال الطالب.. فهذا أفضل بكثير من التصوير الذى يقوم على الغش والغصب.

 

* ما تعليقك حول دمج الأزهر بعض المواد الشرعية المقررة على المرحلة الاعدادية في كتاب واحد؟

- أنا مع الاختصار والإيجاز  طالما لا يؤثر على مضمون المادة مع ضرورة تنقية المناهج من الألفاظ الغربية على الطلاب خاصة في أبواب الغسل والاغتسال.

 

* وما هي الألفاظ الغريبة؟

- هناك الفاظ موجودة في كتب الفقه (باب الغسل) تخدش الحياء تدرس للطلبة المراهقين، تتسبب في نوع من أنواع التفتح غير المطلوب في هذه المرحلة خصوصا إذا حدث تقابل البنات والبنين فى بعض اللقاءات أو الأنشطة الطلابية.. ودائما أقول الكبت يولد الانفجار  والممنوع مرغوب ونحن نريد الوسطية.

 

*  وافقتي على قرار منع المنتقبات من التدرس.. لماذا؟

- احترمت هذا القرار وعندما كنت عميدة لكلية الدراسات الإسلامية من سنة 2004  إلى 2006 طالبت الطالبات بهذا وكنت أمنع النقاب أثناء الامتحانات ورغم الشكاوى إلا أننى بقيت على موقفي لأني كنت أضبط غشاشات منتقبات هذا بالنسبة للطالبة،  وأما بالنسبة للمعلمة فيجب أن أرى وجهها وانفعالاته ودرجة الانفعال دون حائل.

 

* اتجه الأزهر  لتعيين 500 واعظة ومفتية لأول مرة فى تاريخه.. ما رأيك؟

- لم أرى أو أسمع عنهن شيئا ، ومن وجهة نظري كان يجب أن يسبق هذا التعيين التدريب على أيدي المتخصصات من النساء وليس من الرجال لأن المرأة لها فقه خاص بها كفقه الحيض والاغتسال ومفسدات الصيام والجماع بين الزوجين.

 

* كيف تنظرين إلى العلاقة بين الحاكم والمحكوم في ظل مغالاة رجال الدين الإسلامي فى تصوير علاقة المصريين بالرئيس السيسي والقول بأنه جاء من عند الله وطاعته كطاعة الرسول ولا يجوز الخروج عليه؟

- هناك اختلاف شديد فى تصوير العلاقة بين الحاكم والمحكوم  حسب نظم الحكم ومساحة الحرية المسموح بها في كل دولة، وعندنا في مصر نقول "إحنا بنفرعن الحاكم"، وأرى أنه إذا حدث ظلم نتيجة هذا فالساكت عن الظلم شيطان أخرس، وإذا كان الحاكم يحترم الشعب والشعائر الإسلامية والإخلاق والأداب العامة والقرآن والسنة المطهرة  ولم يستعين بمن يرفضون مثل هذه الأشياء ويعتبرونها تأخر عن الحضارة والمدنية  فمن الضروري أن يستمر هذا الحاكم، مع ضرورة عقد جلسات بين الحاكم وطوائف من الشعب يتم اختيارهم بمعيار الكفاءة وليس الوساطة.
 

* هل صرحتي بأنه يجوز للمرأة أن تعرض نفسها للزواج عبر الإنترنت؟

- لم أقل هذا الكلام.. بل على العكس أنا أحرم الشات بين الأنثى والذكر واعتبره خلوه ممنوعه بينهما، وما نسب إلي إفتراء وظلم ولا أملك إلا أن أفوض أمرى إلى الله إن الله سميع بصير .

* فى إحدى حلقات برنامجها قالت الفنانة "انتصار" إن الأفلام الإباحية تعلم الرجل كيف يتعامل مع زوجته.. فما رأيك؟

- قد يكون ما صدر عنها زلة لسان، وانتصار فى مجملها أحسن من فنانات كتير بيلبسوا العري، وقد تكون أرادت أن تضحك المشاهدين فسبق منها هذا الفظ  ولا تقصده ، وعموما الموضوع أمام القضاء وهو صاحب الكلمة.

 كيف ينظر الأزهر إلى المرأة ؟

ينظر الأزهر للمرأة على أنها إنسانة متساوية مع الرجل لها كل الحقوق وعليها كل الواجبات باستثناء بعض المسائل كالميراث والطلاق والقوامة والعدة والجهاد هذه الأمور ليس بها مساواة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان