رئيس التحرير: عادل صبري 06:16 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالفيديو..محمد رجب:حذرت صفوت الشريف من ثورة يناير..فسخر مني ووقع المحظور

بالفيديو..محمد رجب:حذرت صفوت الشريف من ثورة يناير..فسخر مني ووقع المحظور

ملفات

مصر العربية تحاور محمد رجب زعيم أغلبية الشورى أيام مبارك

زعيم الأغلبية في عهد مبارك..

بالفيديو..محمد رجب:حذرت صفوت الشريف من ثورة يناير..فسخر مني ووقع المحظور

خالد كامل 16 أغسطس 2014 09:29

كنا نعرض وجهات نظرنا و قناعاتنا الشخصية وقتما يسمح لنا بذلك من الرئيس و قيادات الحزب الوطني قبل يناير، بهذه الكلمات بدأ الدكتور محمد رجب حديثه في حواره مع مصر العربية.

قال الدكتور محمد رجب القيادي البارز في الحزب الوطني المنحل و زعيم الأغلبية في مجلس الشورى قبل ثورة يناير، إن القيادات الحزبية لم تكن تسمح لنا بالكثير من النقاش و عرض رؤانا إلا في حدود ما تسمح به الظروف من وجهة نظرهم متذرعين بعملية إرضاء القيادة السياسية و عدم زعزعة استقرار البلاد بسبب أشياء لا تنفع المواطنين في الوقت الراهن.

وأضاف رجب في حواره لـ"مصر العربية" أن الدولة كانت تدار بنظام رتيب لا يقبل التعديل عليه إلا قليلاً، و نحن كنا نتناقش في داخل أروقة و هيئات الحزب قبل الذهاب للبرلمان و هذا ل يعني أننا ذاهبون للبرلمان للموافقة العمياء على خطط أو قرارات الحكومة و إنما لمناقشتها فيما تريد منا تشريعه.

 

وأشار إلى أن النقاشات كانت في الحزب ساخنة جداً بينما في البرلمان ثانوية، حيث نكون قد اتفقنا مسبقاً في الحزب على ما يمكن أن نوافق عليه للحكومة في البرلمان خلال المناقشات العلنية، غير أنه كانت هناك مشكلة كبرى و هي أن غالبية الحكومة كانت من الحزب و أعضاء في البرلمان وهذا شيئ يعرقل عملية النقاش مع الوزراء بقوة إذ المصالح الشخصية تغلب على الرقابة و المحاسبة اللذان هما من صميم أعمال نائب البرلمان و هو ما عرف فيما بعد بتزاوج السلطة و الثروة، على حد تعبيره.

 

وذكر رجب أنه حذر من قيام ثورة يناير قبل وقوعها بأيام عديدة و تحديداً في 14 يناير إبان أحداث ثورة تونس على نظام بن علي، حيث قال ذلك صراحة لأمين عام الحزب الوطني و رئيس مجلس الشورى آنذاك صفوت الشريف إن الشعب سيثور على الأحداث و الظروف الحالية التي بات يئن منها المواطنون بسبب الغلاء و الوباء الذي عم البلاد و العباد، إلا أن صفوت الشريف رد بعنف نافياً حدوث فعاليات من شأنها زعزعة الحكم في الدولة و منوهاً أن الحزب الوطني يخدم المواطنين و أنهم حزب الأغلبية الساحقة و الشعب حول الرئيس مبارك و هذا واقع و علي ألا أخاف و ذلك بحسب قوله.

ولفت رجب إلى أنه رفض بشدة قانون الضريبة العقارية الذي اقترحه وزير المالية في نظام مبارك يوسف بطرس غالي بسبب عدم إعفاء القانون للمسكن الخاص ، و بالفعل عدله الوزير غالي و لكن جعل حد الإعفاء للمسكن الخاص 250 ألف جنيه و هو ما كان يضع كل الشقق و المساكن الخاصة تحت طائلة القانون أيضاً إلا النذر اليسير من السكن الخاص في العشوائيات.

 

وهدد رجب غالي بأنه سيرفض القانون في البرلمان و لن يوافق عليه فقال له غالي: أنت تعمل ضد مصلحة الدولة يا رجب، فقلت له: و أنت تعمل ضد مصلحة الرئيس و المواطنين، فاحتدم النقاش بيننا و أخبرني غالي بأنه سيطلع الرئيس على رفضي ، لكنن باركت اقتراحه هذا و لكن رجوته أن يكون في حضوري أثناء مقابلته الرئيس لأبلغه أن غالي يعمل ضده، فتيسم ضاحكاً و تركني و غادر المجلس.

واستنكر رجب في حواره أن يطلق مسمى ثورة على ثورة يناير، قائلاً هي لا تعدو كونها مؤامرة خارجية نفذتها جماعة الإخوان المسلمين الخائنة على حد وصفه للجماعة من أجل الإطاحة بالرئيس حسني مبارك لتركب الجماعة الحكم و تصل لسدته لإقامة ما قالوا عنه أنه خلافة إسلامية على أرض مصر و هذا يساعد في تتمة أهداف أمريكا لتقسيم المنطقة بمساعدة الإخوان على حد قوله.

 

وتابع:”لقد أجهض السيسي هذا المخطط الشيطاني لتقسيم مصر و لا ننكر نحن أعضاء الحزب الوطني أننا كنا عاملاً أساسياً في الإطاحة بحكم الإخوان و إزاحة الرئيس المعزول محمد مرسي عن سدة الحكم لأنه رجل جاسوس و خائن على حد قوله و وصفه.

شاهد حوار مصر العربية مع الدكتور محمد رجب بالفيديو..

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان