رئيس التحرير: عادل صبري 06:08 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

القومي للسكر: نتلقى 1000 مريض يوميًا.. وجهاز الجيش لا يعالج

القومي للسكر: نتلقى 1000 مريض يوميًا.. وجهاز الجيش لا يعالج

ملفات

الدكتور هشام الحفناوي عميد المعهد القومي للسكر والغدد الصماء

القومي للسكر: نتلقى 1000 مريض يوميًا.. وجهاز الجيش لا يعالج

بسمة الجزار 07 مايو 2014 10:39

قال الدكتور هشام الحفناوي، عميد المعهد القومي للسكر والغدد الصماء: إن مصر تحتل المركز التاسع على مستوى العالم في الإصابة بمرض السكر بأكثر من 7 مليون مصاب إلى جانب نسبة كبيرة من المصابين بالمرض دون علمهم، موضحًا أن مصر مرشحة للوصول للمركز الثامن على مستوى العالم بأكثر من 12 مليون مصاب بالسكر بحلول عام 2030.

جاء ذلك خلال الحوار الذي أجراه عميد معهد السكر مع "مصر العربية" والذي تحدث فيه عن كل ما يتعلق بمرض السكر، أسبابه وأعراضه وكيفية الكشف المبكر للمرض والأنشطة التي يقوم بها المعهد لتعريف المواطنين بمدى خطورته، وكان نص الحوار كالتالي

 

بدايةً.. ما الخدمات المقدمة للمرضى بالمعهد؟

 

يستقبل المعهد 1000 مريض يوميًا يتلقون خدمات عدة من خلال عيادات السكر للكبار والأطفال والكشف المبكر على المضاعفات عيادة الأسنان وضغط السكر وعيادة العيون والأوعية الدموية والقدم السكر وعيادة جراحة الغدد الصماء إلى جانب قسم الطوارئ على مدار 24 ساعة والأقسام الداخلية مثل الباطنة والأطفال والرعاية المركزة والرعاية المتوسطة والجراحة وعمليات الليزر للشبكيات وتركيبات الأسنان.

 

ما أعراض السكر وكيفية الكشف المبكر له؟

 

أحب أن أوضح أولًا أن 50 % من مرضى السكر لا يعرفون أنهم مصابون بالمرض إلا بعد حدوث مضاعفات خطيرة على صحتهم، والكشف المبكر للسكر يتم من خلال ملاحظة الشعور المتكرر بالجوع وحدوث التهابات بالجلد والرغبة المتزايدة في التبول، وفي حال ظهور تلك الأعراض فإنه على المريض التوجه للطبيب والكشف لأخذ العلاج لضبط مستوى السكر بالجسم باستمرار من خلال جهاز ضبط السكر والالتزام بالحمية الغذائية السليمة والتعايش مع المرض تجنبًا لحدوث مضاعفات لا يحمد عقباها.

 

كما أن الكشف المبكر يتضمن عمل تحاليل لجميع أعضاء الجسم وتحاليل لقياس السكر خلال 24 ساعة للبول والغدة الدرقية ورسم قلب وكشف أسنان وأعصاب وقلب وقاع عين، حيث يتم إصدار تقرير طبي شامل عن الحالة المرضية لتحديد مستوى السكر لديه ومن ثم تحديد العلاج المناسب لحالته.

 

كيف يمكن للإنسان تجنب الإصابة بمرض السكر؟

 

بدايةً إذا ظهرت أعراض المرض فلابد من الكشف المبكر له وعمل التحاليل اللازمة لمعرفة مستوى السكر علاوة على ممارسة الرياضة والمشي والالتزام بتناول الأطعمة الصحية كالخضروات والفاكهة ومنتجات الألبان الطبيعية والابتعاد عن المشروبات الغازية والكحولية والوجبات السريعة (fast foods) والإقلاع عن التدخين، وتجنب السمنة باعتبارها المفتاح السحري للمرض.

 

وماذا عن المشروعات والمبادرات التي يطلقها المعهد للتوعية بالسكر؟

 

مشروعات يقوم بها المعهد منها: مشروع توكيد علاج السكر في جميع محافظات مصر حيث يطلق المعهد في كل محافظة شهريًا مبادرات للتعريف بالسكر وكيفية الكشف المبكر عليه للمواطنين إضافة إلى تنظيم ملتقى علمي ومحاضرات وندوات لأطباء تلك المحافظة للتعريف بالبروتوكولات العالمية لعلاج السكر وكيفية ضبط السكر وقياسه ومضاعفاته وكان من بين المحافظات التي قمنا بزيارتها: الفيوم وبورسعيد والسويس والإسماعيلية ودمياط والمنصورة والإسكندرية.

 

ونقوم أيضًا بإرسال قوافل طبية وعلاجية بكافة محافظات مصر وإرسال فرق طبية بالمستشفيات العامة للمحافظة لعلاج المرضى وعمل التحاليل لهم وإعطائهم العلاج مجانًا علاوة على التثقيف الصحي للمرضى للتعامل مع السكر والوقاية من مضاعفاته

 

هناك مشروع آخر للمعهد خاص بالكشف المبكر لمرض السكر يهدف التجمعات السكنية الأكثر تمركزًا لمرضى السكر؛ حيث تشمل 50 مريضا يوميًا لعمل كشف شامل التحاليل والفحوصات والعلاج بكل محافظات مصر.

 

كيف ترى شكاوى مرضى السكر المترددين على المعهد؟

 

للأسف المرضى في أي مكان يشتكون، نظرًا لأنهم يريدون الإسراف في الطعام والشراب بشرط أن يضبط مستوى السكر من نفسه دون متابعة أو التزام بإرشادات الطبيب المعالج، ولا يوجد ما يسمى " أصل السكر بتاعي مجنون" لأن المريض بيده ضبط السكر أو رفعه من خلال النظام الغذائي المتبع، كما يعاني المريض مشكلة أخرى وهي طول الانتظار للحصول على العلاج والتي تنجم من أن كافة المعاهد ترسل مرضاهم إلى معهد السكر لتلقي العلاج والخدمة وهو ما يزيد الضغط على العاملين بالمعهد مع تزايد الوافدين عليه يوميًا.

 

هل تكفي الميزانية المخصصة للمعهد لخدمة آلاف المرضى وماذا عن التبرعات؟

 

الميزانية المخصصة من هيئة المعاهد التعليمية التابعة لوزارة الصحة للمعهد تكفي احتياجاته بشكل جيد إلى جانب دخل المعهد من حالات العلاج على نفقة الدولة أو الخاصة المترددة على عياداته والذي ينفق على الأدوية وتجديد المعهد والأجهزة، ولكن لا نتلقى تبرعات أو معونات من أية مؤسسة خيرية وإنما يتم التبرع بشكل شخصي للمعهد.

 

انتشار السكر بين الأطفال.. ما أسبابه وطرق الوقاية منه؟

 

كان يطلق عليه سابقًا سكر الأطفال وحاليًا يطلق عليه سكر النوع الأول حيث إن العامل الوراثي به ضئيل جدًا تتراوح نسبته من 2 إلى 6 % وذلك على عكس ما يعلم كثير من المواطنين، حيث إنه من الممكن أن يشفى منه الطفل تمامًا في الكبر ولن يصاب أولاده بعد الزواج بالمرض.

 

ونتيجة الأساليب الغذائية الخاطئة وإصابة الأطفال بالسمنة، فقد انتشر السكر بين تلك الشريحة بشكل ملحوظ خلال السنوات الماضية.

 

ما الجديد في علاجات مرض السكر والغدد الصماء؟

 

حتى الآن ليس هناك علاج موحد للمرض سوى الأنسولين، ولكن عمليات البحث والدراسة مستمرة لاكتشاف علاج أكثر كفاءة من الأنسولين وصولًا لنسب شفاء عالية، ولكن ما يقال عن علاج السكر ببول الإبل والأعشاب هو نصب ولا أساس له من الصحة.   

 

هل يمكن لجهاز الجيش "سي فاست" علاج السكر؟

 

الجهاز ليس له علاقة بعلاج مرض السكر حيث أنه لا يعالج سوى الأمراض الفيروسية مثل الالتهاب الكبدي الوبائيوالإيدز، لذلك لم نتدخل في كيفية عمله نظرًا لعدم تخصصه في علاج السكر، ولكن من الممكن اكتشاف جهاز يكشف المرض عن بعد بالأبحاث العلمية إلا أنه حتى الآن لم يكتشف أي علاج جديد للمرض.

 

كيف ترى مطالب العاملين بالمهن الطبية وهل يشارك المعهد بالإضراب؟

 

مطالبهم مشروعة وحق واجب والنقابات الطبية تسعى للحصول عليه، فالطبيب لابد أن يحصل على حقوقه المادية حتى يمكنه القيام بعمله على الوجه الأكمل، ولكن الأمر بحاجة إلى موازنة الأمور بين مطالب العاملين بالمهن الطبية وقدرة الدولة على تحقيقها لكي يرضى الطبيب دون إرهاق للبلد.

 

ولكن المعهد لا يشارك بالإضراب نظرًا لأنه "بتاع الغلابة" ولا أحد بالمعهد يستطيع أن يقول لا للمريض الغلبان، وفي بعض الأيام يشارك الصيادلة في الإضراب ولكن سرعان ما يتم استيعاب الموقف.

 

اقرأ أيضا:

اصابة 3 أشخاص في قنا بالمرض الغامض

وفاة الفنان حمزة الشيمي عن 75 عامًا

اللجنة العليا للصحة: قد تمنع الحكومة الحج خوفًا من عدوى الكورونا

"كورونا" يطيح بمسئولي الصحة السعودية

صحة المنوفية: عينات متوفاة أمس خالية من كورونا

الصحة: حالتا الوفاة ببورسعيد والمنوفية ليسا بفيروس كورونا

بني سويف خالية من فيرس كورونا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان