رئيس التحرير: عادل صبري 10:45 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

فقيه أزهري: من يقل قتلى الإخوان شهداء "بياع خضار"

فقيه أزهري: من يقل قتلى الإخوان شهداء بياع خضار

ملفات

الدكتور عبد الفتاح إدريس

فقيه أزهري: من يقل قتلى الإخوان شهداء "بياع خضار"

محمد أبو المجد – مصر العربية 29 يناير 2014 11:07

من قتل فى المظاهرات مات على "كبيرة"

من يحمل المولوتوف "كافر" لا يصلى عليه ولا يدفن بمقابر المسلمين

"أنصار بيت المقدس" هى الجناح العسكرى للإخوان

فتوى مظهر شاهين بتكفير الإخوان ليست خاطئة بالكلية

 

قد لا يكون من مشاهير المشايخ إعلاميا، لكن خطورة كلامه تنبع من تخصصه، فهو رئيس قسم الفقه المقارن بكلية الشريعة والقانون، جامعة الأزهر، وهو عضو بعدد من المجامع الفقهية بالعالم.

 

الدكتور عبد الفتاح إدريس فى حوار مقتضب مع "مصر العربية" أطلق عددا من القذائف التى قد تكون صادمة للكثيرين، حيث أكد أن قتلى الإخوان فى المظاهرات ليسوا شهداء، بل إنهم قد ماتوا على "كبيرة من الكبائر"، وأن من قام منهم خلال المظاهرة بحمل السلاح أو المولوتوف ثم مات، فإنه يموت كافرا ولا يصلى عليه ولا يدفن بمقابر المسلمين.

 

إدريس اعتبر أيضا أن جماعة أنصار بيت المقدس، والتى أعلنت مسئوليتها عن أبرز حوادث التفجيرات التى شهدتها البلاد خلال الفترة الماضية، هى الجناح العسكرى لجماعة الإخوان المسلمين، وهم كفار "قولا واحدا".

 

يذكر أن "إدريس" كتب مقالا فى جريدة "الأهرام" الحكومية، أكد فيه أن الإخوان هم خوارج هذا العصر، والذين أمر النبى بقتلهم حينما قال: "يخرج فى هذه الأمة قوم تحقرون صلاتكم مع صلاتهم فيقرأون القرآن لا يجاوز حلوقهم أو حناجرهم يمرقون من الدين مروق السهم من الرمية، كما ورد عنه أنه قال عنهم: سيخرج قوم فى آخر الزمان أحداث الأسنان سفهاء الأحلام يقولون من خير قول البرية لا يجاوز إيمانهم حناجرهم يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية فأينما لقيتموهم فاقتلوهم فإن فى قتلهم أجرا لمن قتلهم يوم القيامة"، معتبرا أن مظاهراتهم تسبب قطعا للطرق وترويعا للآمنين، وهو من أفعال الخوارج.

 

هذه التفاصيل وأكثر فى نص الحوار...

 

دعنا ننطلق من السطح الساخن.. ما رأيك فى الفتوى التى أطلقها مظهر شاهين، إمام مسجد عمر مكرم، بتحريم الصلاة على قتلى جماعة الإخوان أو دفنهم بمقابر المسلمين؟

من المعروف أن من يستحل دماء المسلمين، ودماء المعصومين من غير المسلمين، هم خارجون عن الملة باتفاق الفقهاء، وذلك لأنهم بمقتضى ذلك الاستحلال ينكرون معلوما من الدين بالضرورة، وهى الأدلة الدالة على حرمة الدماء والأموال.

 

هل تقول إن الإخوان المسلمين فعلوا هذا؟

وهل عند أحد من المصريين شك فى ذلك؟

 

كيف؟

ألا ترى التفجيرات التى انتشرت بطول البلاد وعرضها؟.. وآخرها تفجير مديرية أمن القاهرة وتفجيرات البحوث وغيرها؟

 

لكن التحقيقات الرسمية لم تتهم جماعة الإخوان المسلمين، لكن الاتهامات لها إعلامية انفعالية، علاوة على أن جماعة أنصار بيت المقدس هى التى تعلن مسئوليتها عن تلك الانفجارات.

 

جماعة أنصار بيت المقدس هى الجناح العسكرى للإخوان المسلمين فى مصر، وقد أسسوها بعد ما فشلت حماس خلال الآونة الأخيرة فى دخول البلاد بعد التشديد على المنطقة الحدودية معهم وتدمير الانفاق.

 

إذن أنت تتفق مع "فتوى" مظهر شاهين؟

دعنى أقل لك: ليس كل الإخوان يحملون السلاح، فهناك شباب مغرر بهم لكنهم لم يتورطوا فى الإرهاب، لكن من يحمل منهم السلاح على الجيش والشرطة هو كافر "قولا واحدا"

 

وماذا عن الشباب الذين يخرجون فى المظاهرات السلمية التى تشهدها البلاد يوميا.. هل قتلاهم "كفار"؟

المظاهرات ضد الحاكم "معصية" لا تستوجب خروجا من الملة، ومن قتل فيها من الشباب الإخوانى فقد مات على "كبيرة"، ولكنه ليس كافرا، ويعامل معاملة المسلم العاصي، فيصلى عليه ويدفن فى مقابر المسلمين، لكن من كان منهم يحمل فى هذه المظاهرات سلاحا أو مولوتوف ويموت فإنه يموت كافرا ولا يصلى عليه ولا يدفن معنا.

 

وما رأيك فيمن يعتبرهم شهداء؟

من يقل بأن قتلى الإخوان فى المظاهرات شهداء فهو "بياع خضار"، وليس عالما أو شيخا.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان