رئيس التحرير: عادل صبري 01:11 صباحاً | الاثنين 26 أغسطس 2019 م | 24 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

بالفيديو..الاستفتاء.. تصويت على شرعية السيسي وعزل مرسي

بالفيديو..الاستفتاء.. تصويت على شرعية السيسي وعزل مرسي

عبدالمقصود خضر 15 يناير 2014 16:48

مؤشرات عدة أظهرها اليوم الأول من الاستفتاء على التعديلات الدستورية، التي تعد أول استحقاق انتخابي ضمن "خارطة الطريق"، التي أعلن عنها وزير الدفاع الفريق عبدالفتاح السيسي، عقب الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي في 3 يوليو الماضي.

 

الاستفتاء، الذي دُعي إليه أكثر من 50 مليون مصري في 27 محافظة على مدار يومين، لا يُنظر إليه على أنه تصويت على المواد التشريعية فقط، وإنما تصويت على عزل مرسي واختبار لشعبية جماعة الإخوان المسلمين، وأيضًا للسلطة الحالية المدعومة من الجيش، التي تريد تصويتًا حاشدًا بـ(نعم)، شريطة أن يحظى بنسبة أعلى من استفتاء دستور 2012 الذي تم تمريره بموافقة 62% من إجمالي أصوات الناخبين، ما يحمل في طياته شرعية  مضادة ضد المنادين بعودة الرئيس المعزول إلى منصبه.

 

وبغض النظر عن مقاطعة الإخوان وأنصارهم للاستفتاء على أساس أن مشاركتهم تعد اعترافًا بـ"الانقلاب"، كما يطلقون على السلطة الحالية، لكن هناك أيضًا معارضون للدستور غيرهم، إذ يوجد ليبراليون يشعرون بعدم الرضا بشأن الدستور، ويرون أنه يعيد البلاد لنظام مبارك وحكمه القمعي ولا يلبي الأهداف التي قامت من أجلها ثورة الخامس والعشرين من يناير، من أجل إرساء العدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان.

 

اليوم الأول

 

اليوم الأول للاستفتاء شهد حضورًا كثيفًا لكبار السن والعجائز والأقباط، وهي كتل تصويتية صلبة لها تأثيرها في حسم دفة التصويت، بينما غاب الشباب عن المشهد، مقارنة بالاستفتاء على الدستور الماضي في 2012، الذي شهد مشاركة واسعة من كل الفئات، وزحامًا افتقدته معظم اللجان، خاصة في محافظات الصعيد التي كانت غائبة عن المشهد حتى في وسائل الإعلام، بعد أن صبت اهتمامها على متابعة الناخبين في العاصمة وضواحيها.

 

وبحسب تقديرات شبه رسمية، فإن نسبة المشاركة في اليوم الأول من الاستفتاء تفاوتت من محافظة لأخرى، حيث سُجلت أقل نسبة مشاركة في محافظة مطروح بـ10.8%، وكانت أعلى نسبة مشاركة في الفيوم وبلغت 70%.

 

ولم تغب إراقة الدماء عن المشهد، حيث قتل 11 شخصًا وجرح نحو 40 آخرين أثناء تفريق الأمن مظاهرات رافضة للاستفتاء في عدة محافظات، وفق ما أعلنته وزارة الصحة.

 

استفتاء الخانة الواحدة

 

غلب على اليوم الأول استفتاء الخانة الواحدة "نعم"، في ظل حشد وسائل الإعلام الموالية للسلطة، والتي صورت التصويت بـ(نعم) على الدستور، وكأنه مفتاح الأمن والاستقرار، حيث خرج العديد من المصريين للإدلاء بأصواتهم، من أجل الاستقرار بصرف النظر عن قراءة مواد الدستور من عدمها، هذا بالإضافة إلى تأييد الفريق عبد الفتاح السيسي للرئاسة، ما يعني أن "نعم " لم تكن فقط للدستور، بل لترشح السيسي رئيسًا، وهي رسالة بعث بها وزير الدفاع مؤخرًا، حينما قال إنه سيترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة إذا طلب الشعب منه ذلك، وأيد الجيش ترشحه.

 

كما شهد وجود دعاية متنوعة لكل القوى الداعمة لخارطة الطريق، من خلال الحشد للتصويت والمحافظات بسيارات تجوب بعض الشوارع للدعوة للتصويت وحث الناخبين وإذاعة الأغاني الوطنية.

 

فيما قام عدد من أصحاب المحال التجارية بالمحافظات بتركيب مكبرات صوت أمام المحلات لإذاعة الأغاني الوطنية، ولافتات دعائية تحمل صور السيسي وتدعو للتصويت بـ"نعم".

 

إضافة إلى أن الاستفتاء يتم عقده في مناخ من الخوف والترهيب وتحجيم الدعوات الرافضة لمشروع الدستور، فالأمن يقوم باعتقال الداعين للتصويت بـ"لا"، أو الداعين لمقاطعة الدستور تمامًا، وبدا ذلك من خلال ملاحقة الوقفات والمسيرات والمظاهرات في الشوارع المحيطة أو البعيدة عن اللجان، كما حدث في عدد من المحافظات.

 

ناهيك عن مقاطعة "التحالف الوطني لدعم الشرعية"، الذي يضم 11 حزبًا وحركة سياسية، وجماعة الإخوان المسلمين والجماعة الإسلامية وحزب مصر القوية ومعارضين ليبراليين، الاستفتاء.

 

تجاوزات الاستفتاء

 

الدعاية أمام اللجان ومحاولات توجيه الناخبين للتصويت بنعم على الدستور، وتأخر فتح اللجان واستغلال مكبرات الصوت في المساجد،  والتصويت الطائفي كانت هذه أبرز ما تم رصده خلال اليوم الأول من عملية الاقتراع.

 

فعلى الرغم من إصدار اللجنة العليا للانتخابات قرارًا بعدم ظهور أي لافتات مؤيدة أو معارضة خارج محيط اللجان، رفع المواطنون أمام مراكز الاقتراع أعلام مصر، وصور السيسي، في إشارة  للتأكيد على دعمهم للدستور.

 

وكذلك علق المواطنون أمام مراكز الاقتراع أيضًا، لافتات كتب عليها (نعم للدستور)، و(نعم  للاستقرار)، وأيضًا تواجد كبير لرموز الحزب الوطني المنحل داخل اللجان في القرى والأحياء الشعبية ويقومون بتوجيه الناخبين بصورة علنية، دون أن يعترضهم أحد، كما تم رصد توجيه الناخبين لرفض الدستور.

 

اليوم الثاني في الاستفتاء

 

إقبال ضعيف وكثافة أمنية وهدوء حذر، كان هو السمة البارزة في اليوم الثاني للاستفتاء على الدستور، فعلى عكس أمس، لم تشهد مراكز الاقتراع طوابير وازدحامًا أمام اللجان، وقلت أعداد الناخبين الذين كانوا يحتشدون خارج بعض لجان التصويت قبل موعد فتح الصناديق مقارنة بالأمس.

 

عملية التصويت جرت في ظل أجواء أمنية مشددة، حيث انتشر عناصر الشرطة خارج لجان التصويت لتنظيم عملية دخول وخروج المواطنين بعد الإدلاء بصوتهم، فيما استمرت بعض التجاوزات التي جرت بالأمس.

 

نسبة المشاركة الأهم

 

التوقعات تشير إلى أن النتائج ستأتي بـ"نعم" قوية لمشروع التعديلات الدستورية، غير أن حجم الإقبال على التصويت سيظل مسألة رئيسية وأمرًا هامًا لا يمكن غض الطرف عنه للسلطة وللإخوان على حد سواء.

 

ولكن هل يمنح إقرار الدستور البلاد الاستقرار وينهي حالة الفوضى القائمة - كما تقول الحكومة - ويكون بمثابة أول مسمار يساهم في إزاحة الإخوان عن الساحة السياسية؟ أم على العكس يمكن أن تمثل عملية الاستفتاء خطوة جديدة على طريق تكريس الأزمة وزيادة الانقسام بين المصريين؟

 

شاهد الفيديو:

فتيات يرقصن للسيسي أمام لجان الاستفتاء بحلمية الزيتون

http://www.youtube.com/watch?v=eE_cGvW6PJ0

صور السيسي بـ3 جنيه أمام لجان استفتاء الإسماعيلية

http://www.youtube.com/watch?v=0tgIbfS8Dn8

مسيرة بالطبول والزغاريد لأنصار السيسي بالهرم وشلل في حركة المرور

http://www.youtube.com/watch?v=ABPWUYwABeo

"تسلم الأيادي" بمقار تصويت الأقصر للمطالبة بالسيسي رئيساً

http://www.youtube.com/watch?v=erjP7g9Srb8

سيدات بدمياط: قولنا نعم من أجل السيسي

http://www.youtube.com/watch?v=1NDL3IDZb74

مؤيدات بالمعادي: نازلين نقول للسيسي "نعم يا حبيبي نعم"

http://www.youtube.com/watch?v=5U3t6Gs4_R0

مسنة من أمام لجنة: السيسي أنقذ مصر وسننزل رغم العنف

http://www.youtube.com/watch?v=9koDBz7EgFU

مواطن يحمل صور السيسي داخل لجنة استفتاء الدستور

http://www.youtube.com/watch?v=IzKx4zVq7s0

وسط الزغاريد  وصور السيسي : محافظ أسيوط يدلى بصوته بالاستفتاء

http://www.youtube.com/watch?v=7cpfGiSuHh8

سيدات بالهرم: يحيى السيسي .. يحيى الجيش .. يحيى الشرطة .. يحيى الشعب

http://www.youtube.com/watch?v=KHydFYjhmBE

أقرأ أيضا:

استفتاء-تمهيد-لرئاسة-السيسي&catid=9:&Itemid=103">صحف الكويت: الاستفتاء تمهيد لرئاسة السيسي

استفتاء&catid=23:&Itemid=167">"دعم الشرعية": ثورة يناير كسبت جولة جديدة بسقوط الاستفتاء

استفتاء&catid=55:&Itemid=171">بائع أعلام: أربح 300 جنيه خلال الاستفتاء

استفتاء&catid=23:&Itemid=167">بالصور.. رحلة مواطن للإدلاء بصوته فى الاستفتاء

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان