رئيس التحرير: عادل صبري 01:21 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

تسريبات طنطاوي ومبارك في الميكروباص

تسريبات طنطاوي ومبارك في الميكروباص

بقلم: جبر المصري 10 يناير 2015 11:35

فقط إذا أهمتك مسألة أو استعصت عليك فتوى، أو أردت أن تعرف أسرار الدولة

وما   يدور في مكنون قيادتها ما عليك سوى أن تأخذ نفسك وتذهب   إلى أقرب

موقف سيارات أجرة ميكروباص أو توك توك، ثم اطرح مسألتك وقل أفتوني في

أمرى، وستجد جهابذة الفتوى، وكبار محرري ويكيليكس ليجيبوك عما لم تحط به خٌبرا

في الميكروباص من الجيزة إلى العمرانية، ركبت بجوار السائق الذي كان بيني

وبينه رجل في منتصف الأربعينيات أو يزيد  

أدار السائق المفتاح ولم يتحرك سوى أمتار وواجهته الزحمة في مدخل شارع

الهرم لنتحرك كالسلحفاة ويهب السائق قائلا: البلد خربت الله يرحم أيامك يا مبارك

ما انتهى من كلماته حتى نظر السائق الذي يبدو أنه يقارب الرجل في عمره: معاك

حق ياباشا في عهده كنا عايشين فى أمان وكانت فل لولا إن المشير طنطاوي هو

اللى غضب عليه وقلبله الترابيزة

الرجل المجاور للسائق: الجيش يقلب أى حد يدايقه بس فيه سر ليه مدافعوش عن

السائق ينظر للرجل وهو يضغط على يده: أنا هقولك سر من قلب وزارة الدفاع

ومحدش يعرفه.. بس اوعدني متجيبش سيرة لحد "هكذا قال له" .. والميكروباص

بأكمله كأن على رؤسهم الطير.

بدأ السائق في سرد تسريبات وزارة الدفاع قائلا: جمال مبارك كان بيروح عند أي

وزير ويفتش عليه فى أى وقت، وفي يوم جمال راح وزارة الدفاع وراح داخل

على مكتب طنطاوي، وسأل عليه هو فين "أونكل طنطاوي" ورد عليه اللى

شغالين في المكتب قالوله ده مسافر.

السائق ينفخ دخان سيجارته ويقطع حديثه صوت شاب أراد النزول ليضيف بعدها:

جمال بعد ما سأل على طنطاوي ولما ملقهوش قالهم افتحولى المكتب وهاتولى

الملفات ، دخل  عمك جمال من هنا وبدأ يفتح ويشوف كل الملفات ومشي"هكذا

قالها السائق.

يكمل السائق السر الغائب: "طنطاوي رجع من السفر وعرف اللى عمله جمال،

وراح واخد نفسه وطالع على قصر الجمهورية" عارفه؟ يسأل الرجل بجواره..

فيجيب الرجل: أيوة اعرفه اللى فى قصر عابدين

السائق: أيوة هو ده .. طنطاوي دخل القصر وهو ماشي في الجنينة بص على

يمينه لقى جمال واقف هو وأحمد عز مرضيش يديهم وش وراح داخل على مبارك

علطول، لقاه قاعد وماسك جورنال وقاله: خير يطنطاوي؟ رد عليه المشير وحكاله

اللى حصل من جمال وقاله ينفع ياريس ابنك يقل بيا كده في مكتبي .. راح مبارك

رد عليه وقاله "معلش جمال شاب طايش متدخش عليه"

كل ده والسواق بيأكد على الرجل  يحفظ السر والراجل يقسم له إنه فى بير وكأني

مش قاعد جنبهم.. ليستكمل السائق: "طنطاوي خرج من قدام مبارك بوش

غضبان شافه جمال وراح نادى عليه: يا أونكل طنطاوي مردش عليه .. راح

جمال فهم إنه عرف اللى حصل فى المكتب .. وبعدها بأيام قامت الثورة وطنطاوي

لقاها فرصة وساب مبارك لوحده.. علشان كده مقدرش يكمل.. فهمت بقى

القصة؟"

الراجل: يااااه ايه ده كله ياسطى

السواق: ده سر وانا استأمنتك عليه

40 دقيقة في الطريق المزدحم للغاية كانت هي مدة السر اللى معرفهوش غير

الراجل اللى جنب السواق وأنا و10 ركاب ورا فى العربية بس، وكشف فيها

السواق سر تنحي مبارك اللى غضب عليه أونكل طنطاوي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان